معلومات عن دب الماء بطيء الخطو 

معلومات عن دب الماء بطيء الخطو 

معلومات عن دب الماء بطيء الخطو ، يبقى عالم الحيوانات من أكثر ما يثير الفضول البشري، وذلك بسبب كثرة الفصائل والأنواع التي تنتمي إليه، حيث تقسم الحيوانات تبعًا لطريقة التكاثر والغذاء وشكل الجسد، حتى أضحى من أكثر العلوم والاختصاصات الجامعية  شهرةً في العالم، ويتواجد الكثير من العلماء والباحثين المختصين في هذا العالم، وعبر سطور المقال التالي من موقع محتويات سيتم تسليط الضوء على أكثر حيوانات هذه المملكة شهرةً وهو دب الماء، فما هو هذا الحيوان وأين يعيش وكيف يتكاثر.

دب الماء

تتعدد التسميات لدب الماء كخنزير الطحالب، أو بطيء الخطوة، وينتمي هذا الحيوان إلى اللا فقاريات ذات الحجم الصغير المجهري مثل الحشرات أو القشريات، وتعتبر هذه واحدة من علاماته المميزة، حيث سجل أكبر حجم له حوالي1 ملم، ويشتهر دب الماء بالقدرة على الحياة والتناسب مع كل أنواع المناخ والبيئة بما فيها الظروف المناخية الصعبة، وتتواجد دببة الماء في كل بلدان العالم، من القطب الجنوبي وشمالي، حتى البلدان الصحراوية أو البركانية.[1]

شاهد أيضًا: هل سرطان البحر من الزواحف

مواصفات دب الماء

يعرف هذا الحيوان بالكثير من المواصفات الفريدة والخاصة به، ومن أهم هذه المواصفات نذكر:

  • شكل جسده المميز والمقسم ويكون الرأس مسطح.
  • له ثمانية أرجل، وتنتهي كل رجل بعدد معين من المخالب حوالي 6 أو 7.
  • حجمه الصغير حيث أكبر طول سجل لها هو 1ملم، وتختلف دببة الماء في الطول من 0.6 إلى 1ملم، وهذا يعد قاسمًا مشتركًا مع حيوان عث الغبار.
  • تكون فترة حياتها بضعة أشهر، وفي حال عدم وجود المياه تصبح في سبات وتشكل جسدها على شكل كرة.
  • دببة الماء لديها قدرةً كبيرةً على التعايش في كل الظروف المناخية المناسبة أو الصعبة وفي أي درجة حرارة.
  • تتكيف دببة الماء مع كل درجات الضغط.

طعام دببة الماء

من أشهر الأطعمة التي تعيش عليها دببة الماء هي سائل الخلية المتواجد في النباتات والحيوانات، فهي تستطيع ثقب سطح هذه الخلايا، وذلك بسبب شكل جسمها،  مما يمكنها من الوصول إلى خلايا الدم، وطريق البلعوم تقوم بامتصاص الغذاء اللازم من هذه الخلايا، كما يتواجد البعض من دببة الماء تتغذى على كائن آخر مثل الروتيفر، ودب الماء لا يوجد عنده دورة دموية أو أعضاء تنفس.

شاهد أيضًا: اي الحيوانات التاليه من اللافقاريات

مناطق تواجد دب الماء

يوجد لدببة الماء أكثر من ألف وتسعين صنفًا، وتعيش في الماء أو الأرض أو البحر وحتى في المناطق المتجمدة أو الصحراوية، أو في المحيط أو حتى الغابات، ويعد من أكثر الحيوانات انتشارًا وذلك بسبب قدرته على التكيف مع أي ظروف مناخية أو درجة حرارة أو ضغط.

هل يصنف دب الماء على أنه حيوان خطير

مع كثرة الدراسات العلمية والمراقبة المكثفة لهذا الحيوان وطريقة عيشه، لم يتم تصنيفه على أنه حيوان خطير أو مؤذي للبشر، بل هو حيوان ذو فائدة كبيرة للناس وكوكب الأرض، وذلك لأنه لم يصيب أي إنسان بأي عدوى أو فيروس، حتى أنه يعد دواء لأمراض محددة في بعض الدول.

شاهد أيضًا: أين يوجد قلب سمكة الروبيان

فوائد دب الماء

يبقى السؤال الأهم الذي يشغل بال الكثير من الأشخاص حول الفوائد التي يقدمها هذا الحيوان الصغير الحجم للبيئة والإنسان، ومن هذه الفوائد نذكر:

  • يعد من أهم العلاجات لمرض السرطان.
  • يستخدم لإجراء البحوث والتجارب التي تخص السبات ولكن للبشر.
  • يستعمل لإدخال التعديلات على الخلية البشرية لرواد الفضاء وذلك لزيادة مقاومتهم للإشعاع.
  • يستعمل كواقي لأعضاء الإنسان الذي شخص بالسكتة الدماغية أو الذبحة القلبية.
  • يدخل في العديد من الصناعات التي تتعلق بالمنتجات الصيدلية والطبية فهو يدخل في تركيب البروتين الصناعي الذي يستعمل لحماية العضو البشري المراد زرعه.

وفي ختام هذا المقال يكون قد تم التعريف بحيوان دب الماء، مع ذكر أهم مواصفاته وأبرز المعلومات عنه وعن أسلوب حياته، بالإضافة إلى ذكر بعض من فوائده واستخداماته.

المراجع

  1. ^britannica.com , Tardigrade , 14/07/2022