ما هي مميزات الحساب الاسلامي وكيف نتاكد من شرعيته؟

كتابة محمد موسى - تاريخ الكتابة: 14 فبراير 2021 , 08:02
ما هي مميزات الحساب الاسلامي وكيف نتاكد من شرعيته؟

يُعد التداول البنكي بشّكل عام من الأمور المحرمة داخل الشريعة الإسلامية، نتيجة وجود الربا والذي يُعد من الكبائر كما ذكر في القرآن الكريم والسنة النبوية، وغالبًا ما تتواجد بعضاً من الحسّابات  الإسلامية المُنفية تماماً لعدم وجود أياً من المكاسب المُحرمة، وبالتالي يُعتبر توفير حسّاب تداول فوركس الإسلامي فرصة يجب اغتنامها من قبل جميع العملاء المُسلمين.

ما هو حساب التداول الإسلامي

كثيراً ما نجد بعضاً من العملاء يودون إنشاء حسابات تداول ولكن مع وجود العديد منها، واعتماده كلياً على الربا سرعان ما يتغاضون عن تلك الفكرة، ومن هنا يأتي الاحتياج إلى شركة تداول موثوق منها، ولكن بدايةً لابد من معرفة ما هو حساب التداول الإسلامي؟

يُمكن الإجابة بأنه حساب حلال تماماً يسير وفق قواعد الدين الإسلامي والقرآن الكريم، يُلائم جميع العملاء المُسلمين الذين يرغبون باستثمار أموالهم وفقاً لمبادئ الاقتصاد الإسلامي.

شروط تداول الفوركس الاسلامي الحلال

تمتلك بورصة الإسلام أربعة مبادىء لابد من توافرها، ألا وهي:

الامتناع عن دفع أو استلام الفائدة وهنا يقصد الربا

  • العديد من الحسابات التقليدية تقوم على فكرة شراء الصفقة، ومن ثم تأخير عملية البيع نتيجة الحصول على تسوية برسوم إضافية.
  • تصل تلك الصفقات إلى وجود الربا، حيث يجب أن تتم عمليتي الشراء والبيع في ذات الوقت دون أي تأخير، وفقاً لشروط المُقايضة الإسلامية المُتبعة.

توافر التبادلات الفورية التي تُعد جزء من عمليات التداول

  • بعد إتمام الصفقة يجب أن يتم على الفور وجود العملات في حساب البائع والمُشتري في آن واحد دون تأخير.
  • إيقاف كلاً من ألعاب الحظ والمقامرة، مع وجوب التقاسم سواء كان للمخاطر أو الفوائد.

تنويه هام: غالباً ما ترفض المصارف الأخرى وخاصةً الأجنبية تلك المبادئ الأربعة، لذلك تم إنشاء حسابات التداول الإسلامية تبعاً لمبادئ التمويل الإسلامي.

مميزات الحساب الاسلامي

بالرغم من تشتت البعض حول حسابات التداول الإسلامي، إلا أنه يتمتع بالعديد من المزايا، وهي:

  • إمكانية إنشاء صفقات طويلة الأمد دون المُخاطرة بخفض نسبة أرباحك، وهذا يرجع إلى عدم وجود عمولات مُقايضة.
  • أساليب التداول متوافرة، لأن الحسابات الإسلامية تمتلك ذات الشروط بالنسبة التقليدية.
  • خالي كلياً من الفوائد.

نصائح عامة عند التداول 

نجد الكثير من المتداولين المبتدئين سرعان ما يتجاهون نحو تلك العملية دون معرفة الأساسيات لنجاحها،
لذا نُوفر بعضاً من النصائح الهامة لتجنب الشروع في الأخطاء ومن أجل الحصول على تداول ناجح، ومن أهمها ما يلي:

الابتعاد عن فكرة الثراء سريعاً

  • العديد من المبتدئين يسعون وراء حلم الثراء بدون الأخذ بعين الاعتبار فكرة التأني، باعتقادهم أن تجارة العملات من الأمور السهلة لكي تُصبح ثرياً خلال فترة قصيرة.
  • يضع البعض صفقات كبيرة للغاية في حسّاباتهم بغرض الحصول على ربح كبير، وهذا خطأ تماماً حيث يرجع إلى إمكانية تحويل الصفقة في نهاية الأمر ضدك، والتسّبب في حدوث خسارة كبيرة لك.

الابتعاد عن اتخاذ القرارات بشكل عشوائي

  • لابد من التفكير ملياً قبل فتح أو غلق صفقة ما باتباع النظام الذي تُحدده بنفسك.
  •  هذا الأمر يُساعدك على جمع معلوماتك وإعادة النظر مرة أخرى.

الابتعاد عن المبالغة في استخدام الرافعة المالية

  • من أهم جوانب سوق العملات إتاحة فرص التداول عبر نظام الهامش، أو كما يُقال بواسطة الرافعة المالية، حيث بإمكانك الاعتماد على فتح صفقة كبيرة عبر إيداع مبلغ مالي صغير، لذا يجب عدم الاتجاه نحو الصفقات الكبيرة.
  • كثيراً ما يتم التداول بالعملات الأجنبية عبر رافعة مالية كبيرة، وهذا يُشير إلى إمكانية دفع مبلغ صغير الذي ترغب في استثماره، مُرفقاً بخاصية الاحتفاظ بالأرباح أو الخسائر، ولكنها تُعد من الطرق الغير مضمونة فعليًا فقد تكون مُناسة لك أو لا.

الاعتماد على أوامر وقف الخسارة

  • نجد العديد من المتداولين يصرون على الثبات في مراكز الخسارة لفترات طويلة أملين أن يتغير المسار للأفضل.
  • كما يُفضل البعض سرعة الخروج من المراكز الرابحة لضمان الحصول على الأرباح الفورية، حيث يُعتبر من الأمور التي تقضي على جميع الفرص المربحة.
  • إذا كنت من تلك الأشخاص السريعين في قراراتهم حينئذ يتوجب عليك التأني في التفكير والصبر قبل الدخول في الصفقات التي تعتقد أنها في صالحك، ويُفضل مُتابعتها باستمرار سواء لاتخاذ قرار الإلغاء سريعًا أو الاستمرار فيها أملاً أن تكون فرصتك الذهبية للربح.

تجنب الانفعال أثناء عملية التداول

  • يُعد الهدوء من أهم الخصائص التي يجب أن يتحلى بها العميل، حتى يستطيع موازنة الأمور بشكل صحيح دون حدوث تشتت ذهني له، وعلى الصعيد الآخر يجب مراعاة أن سوق العمل بعيد كليًا عن الأمور الشخصية التي تمر بها.
  • يُرجى الحفاظ على التركيز والهدوء أثناء القيام بعملية التداول ومراجعة كافة الأمور التي تعلمتها سابقاً.

تحقيق أقصى استفادة ممكنة من التداول عبر الانضباط

  • إذا تحليت بصفتي الانضباط والثبات عبر الاعتماد على خطة تداول مُجربة مسبقًا، حينها سيكون ربحك أضعاف الآخرين الذين يعتمدون على خطط ثابتة.
  • يجب التخطيط بشكل مُستمر قبل إبرام الصفقات عوضًا عن اختيار الصفقات العشوائية، وهذا يرجع إلى أنها مراهنة خاسرة.

القيام بإدارة الأموال الخاصة بك

  • يُنصح دائما بضرورة تحديد نسبة مُعينة من رأس المال والابتعاد عن تغييرها، وهذا يرجع لأن المخاطرة بجزء قليل من رأس المال يُعتبر فائدة كبيرة عن حدوث خسائر فادحة فحينها ُتقلل من تأثيرها.

تعلم التداول في السوق

  • يجب العلم أن العملات تتأثر سريعًا بالأحداث العالمية، لذا يجب مراعاة الأحداث الجارية ومدى الارتباط الوثيق بينها وبين الأسواق المالية.

مراقبة صفقاتك المفتوحة

  • من الضروري مُراقبة سوق العمل بكل تمعن، والاطلاع على صفقاتك بشكل مُستمر، هذا الأمر يُساعدك على دراية بكل ما يجول حولك ومعرفة حركة السوق عند حدوثها.
  • يجب مُتابعة كافة التطورات التي تحدث بالسوق، حيث تُعد من الطرق الآمنة وتوسيع مداركك لسوق العملات، ويرجى العلم أنه يتداول يوميًا على مدار ال24 ساعة.

تطوير استراتيجية التداول

  • يجهل العديد من المتداولين تطوير الاستراتيجية الخاصة بهم قبل بدء عملية التداول، وأن العملات سرعان ما تتأثر بالأوضاع العالمية، وأنه يُمكن الاستفادة من تغيير حركة الأسعار لصالحك.
  • تتضمن الاستراتيجية بعضاً من العمليات، منها: التخطيط، تحديد وقت دخول الصفقة، المؤشرات التقنية التي تود استخدامها، كذلك مؤشرات البيع/الشراء.
  • يجب توقع المخاطر التي قد تحدث في كل صفقة تبرم بها، مراعاة وضع الحد اليومي لإغلاق عملية التداول.

تُعتبر حسابات الفوركس الإسلامية من الحسابات الخالية تماماً من فوائد التمديد وذلك على الصفقات التي تبقى متاحة لليوم التالي (المبيتة)، حيث تُعد الفوائد ضمن الأمور المُخالفة كلياً للشريعة الإسلامية ولا تتماشى مع المبادئ الدينية، لذا تم توفير حسابات التداول الإسلامي لجميع العملاء المسلمين للابتعاد عن شبهة التحريم تمامًا.

662 مشاهدة