من هو الملقب بصقر يوم اليمامه

كتابة ربا سليمان -
من هو الملقب بصقر يوم اليمامه

من هو الملقب بصقر يوم اليمامه ، وما سبب إطلاق هذا اللقب، ففي التاريخ العربي والإسلامي على وجه التحديد تم إطلاق بعض الألقاب على الصحابة والأبطال الذي قاتلوا في سبيل الله، وخاضوا المعارك والحروب لإعلاء كلمة الحق ونشر الرسالة المحمدية، وسيتم من خلال هذا المقال من موقع محتويات توضيح أهم المعلومات المتعلقة بالصحابي المعروف بصقر معركة اليمامة.

من هو الملقب بصقر يوم اليمامه

إن الصحابي زيد بن الخطاب هو من استحق لقب صقر اليمامه، وهو أخ للخليفة الراشدي والصحابي الجليل عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- من أبيه وقد سبقه بالنطق بالشهادتين، هاجر إلى المدينة المنورة التي كانت تدعى يثرب في أثر الرسول محمد سلم، ونطق الشهادتين وأعلن إسلامه، وشهد مع النبي -عليه السلام- الغزوات والمعارك جميعها إلى أن توفي في العام الثاني عشر للهجرة في معركة اليمامة.[1]

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي اشترى الجنة مرتين ؟؟

من هو زيد بن الخطاب

إن زيد بن الخطاب هو من الصحابة الأوفياء لرسول الله هاجر في إثره إلى يثرب، وأعلن إسلامه في مرحلة مبكرة من الدعوة الإسلامية، وقد رافق النبي محمد، وخاض معه المعارك كلها، وحارب المرتدين بعد وفاة النبي في عهد الصحابي الجليل أبي بكر الصديق، كان زيد بن الخطاب يكنى بأبي عبد الرحمن والده هو الخطاب بن نفيل ووالدته هي أسماء بنت وهب الأسدية وأخوته هم عمر بن الخطاب وفاطمة بنت الخطاب، وعمه هو زيد بن عمرو بن نفيل وابن عمه هو سعيد بن زيد.

سبب تسميته صقر اليمامه

كان للصحابي الجليل زيد بن الخطاب دور عظيم في معركة اليمامة فهو لم ينهزم، ولم يستسلم، بل كان على درجة من الإيمان بالله والشجاعة جعلته يحمل الراية، ويتقدم وينظر إلى رؤوس قادة جيوش المرتدين نظرة صقر لا ينهزم، ويقاتلهم ويقتلهم إلى أن تحقق النصر للمسلمين، وسقط زيد شهيد تلك المعركة بعد أن كان له الدور الأبرز في نصر المسلمين على المرتدين.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي رأى الأذان في المنام

معركة اليمامة

كانت معركة اليمامة من المعارك التي خاضها المسلمون ضد الذين ارتدوا عن الدين الإسلامي بعد وفاة الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، وجرت أحداث معركة اليمامة في عهد الصحابي الجليل أبي بكر الصديق وهو الخليفة الراشدي الأول، وكانت معركةً صعبةً وشديدةً على المسلمين فجيشهم لم يزد عن اثني عشر ألف مقاتل، بينما كانت جيوش المرتدين أكثر من مئة ألف مقاتل، وفي بداية المعركة كانت الغلبة للمرتدين إلى أن أقبل زيد بن الخطاب المعروف بصقر اليمامة على الجنود يشجعهم، ويدب الحماس في قلوبهم، وحمل الراية وأخذ يتقدم وهو ممسك بها بكل اعتزاز حتى قتل، فسقط شهيدًا في أرض المعركة في عام 12 هجري، وتختلف الروايات حول هوية من قتله فالبعض يقول إنه أبو مريم الحنفي والبعض يقول هو سلمة بن صبيح الحنفي.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي تزوج اثنتين من بنات الرسول

وفي الختام تم التعريف من هو الملقب بصقر يوم اليمامة، وأهم المعلومات حول الصحابي الجليل زيد بن الخطاب وعلاقته بأخيه عمر بن الخطاب رضي الله عنهما.

المراجع

  1. ^ shamela.ws , عُمَر وزَيْد ابنا الْخَطَّاب , 12/06/2022
50 مشاهدة