هل دراسة الرياضيات حرام

كتابة ايمان مشاقبة -
هل دراسة الرياضيات حرام

هل دراسة الرياضيات حرام؟ مادة الرياضيات هي من المواد الأساسيّة في جميع المراحل المدرسيّة للطلاب، ولا يمكن الاستغناء عن دراستها بأي حال من الأحوال، فهل دراسة مادة الرياضيات والتخصص بها كفرع جامعي أمر محرم أم لا؟ هذا المحور سوف يكون موضوع مقالنا التالي.

هل دراسة الرياضيات حرام

دراسة الرياضيات جائزة للرجال والنساء، بل يؤجر من تعلّم الرياضيات بقصد إفادة غيره وتعليlها للطلاب، فالطالب الذي يدرس الرياضيات وغيرها من العلوم الأساسية والضروريّة يؤجر على ذلك إذا احتسب الأجر عند الله تعالى، والرياضيات من العلوم التي تقوى بها الأمم، وتعلو على بعض، بل إنها مهمة في اعتماد أبواب الفقه، والمعاملات والبيوع، والمواريث، والزكاة، والتركات والوصايا، بل لا يمكن اعتماد القوة لجهاد العدو من دون دراسة العلوم الدنيوية ومنها الرياضيات والهندسة وما شابهها من علوم، فالعلوم تنقسم إلى قسمين عند الشيخ ابن عثيمين: [1]

  • العلوم الدينيّة: وهو العلوم الشرعيّة التي يقصد يها الطالب وجه الله تعالى، وهي واجب تعلمها، ويثاب من تعلمها وعلّمها للآخرين.
  • العلوم الدنيويّة: فالعلوم الدنيويّة كعلوم الهندسة، والبناء، والميكانيكا وما شابه ذلك، هو من العلوم التي لا بأس بتعلّمها، بل واجب تعلّمها بسبب حاجة الأمة لمثل هذه العلوم، فيتعلم الطالب الهندسة ليصبح مهندسًا، يأخذ راتبًا وأجر، ويتعلّم الميكانيكا لكي يكون ميكانيكيًا يعمل ويكدح ويجدّ ويساعد الآخرين، فهذه العلوم كلها وغيرها لا بأس بتعلّمها، ولكن نوى الطالب نفع المسلمين بها لكان ذلك أفضل وخير له، وينال بذلك أجر الدّين والدنيا، ومن قال إن هذه العلوم ومنها الرياضيات لا فائدة منها، فدعواه باطلة ومردوة عليه.

شاهد أيضًا: من فروع الدراسات الاجتماعية الرياضيات صح أم خطأ

هل يؤجر المسلم على دراسة الرياضيات؟

إذا كانت الرياضيات فيما ينفع المسلمين في معاشم وعاقبة أمرهم، ونوى الشخص أن ينفع بها الناس، فإنه يؤجر على نيته، ولكن دراسة الرياضيات ليس كدراسة العلوم الشرعيّة، فإنها إذا كانت وسيلة إلى ما ينفع الناس في حياتهم يثاب على تعلمها الشخص، لأن القاعدة الشرعيّة: أن المباح قسم واسع، فقد يكون حرامًا، وقد يكون مكروهًا، وقد يكون مستحبًا، وقد يكون واجبًا بحسب الظروف.

وأما من قال بأن المرأة لا تحتاج إلى دراسة الرياضيات في حياتها اليوميّة وتعاملاتها، فدعواه مردودة عليه وهي دعوى غير صحيحة، بل تحتاج المرأة لتعلم الحساب لنفسها، وتحتاجه أيضًا لكي تعلّم أبنائها وتدرسهم وتذاكر لهم واجباتهم، ثم تُخرج هذه الأم الطبيب والمهندس والمحاسب والممرض، وأقل حاجة المرأة للرياضيات أنها رياضة ذهنيّة، تنشّط به عقلها وذاكرتها، فمن أفتى بحرمة الرياضيات على المرأة، فقد أفتى بغير علم، ويمكن أيضًا أن تقوم المرأة بتدريس علم الرياضيات للطلاب في المدارس والجامعات، فتفيد به الأمة، وتساعد على نشر العلم والعلوم النافعة، ولكن إذا أرادت تدريس الطلاب في الجامعات والمدارس يجب أن يكون هناك مراعاة للضوابط الشرعية، بأن لا يكون هناك اختلاط بين الرجال والنساء، وأن تكون المرأة ملتزمة بالحجاب الشرعي، وأن لا يحصل بينها وبين الطلاب الذين تقوم بتدريسهم خلوة، ولا خضوع في القول فلا حرج من تدريسها طلاب الجامعات والمدارس، ولكن من الأفضل ألا تدرّس الطلاب البنين البالغين أو المراهقين.[2]

شاهد أيضًا: بحث عن الرياضيات

في نهاية مقالنا تعرفنا على هل دراسة الرياضيات حرام لا دراسة الرياضيات جائزة للنساء والرجال على حد سواء، بل هي من العلوم الدنيوية التي نحتاجها في حياتنا وتعاملاتنا اليوميّة، وتعرفنا فيما إذا كان يثاب ويؤجر من تعلم الرياضيات، وحكم تعلم الرياضبات للمرأة وهو جائز ومباح ولا يوجد ما يمنعه.

المراجع

  1. ^ islamweb.net , الفتوى بحرمة تعلم المرأة علم الرياضيات فتوى غير صحيحة , 26/06/2022
  2. ^ islamqa.info , هل يؤجر المسلم على تعلم الرياضيات ؟ , 26/06/2022
131 مشاهدة