عبارات وطنية سعودية .. اجمل عبارات عن الوطن الغالي

كتابة سهى - آخر تحديث: 21 سبتمبر 2020 , 16:09
عبارات وطنية سعودية .. اجمل عبارات عن الوطن الغالي

عبارات وطنية سعودية تُهدى لهذه الدّولة التي تُعدّ مركز استقطاب الشّعوب الإسلاميّة من كلّ أنحاء العالم؛ لِتُحيي القلوب المُتشوّقة ليومٍ أشرقت في جنباته تباشير الرّسالة الخالدة على أشرف الخلق محمّد عليه الصَّلاة والسَّلام.

عبارات وطنية سعودية

من نِعم الله-تعالى- على دولة السّعودية أنّه حباها بمُقوماتٍ جغرافيّة وحضاريّة واجتماعيّة واقتصاديّة تجعل لها مكانة مرموقة بين دُول العالم العربي والغربي، فهذا يجعل الكلمات تقطر عبارات وطنية سعودية، ومنها:[1]

  • يا موطنًا أنار الكون بوجود أشرف الخلق -عليه الصّلاة والسّلام- تشدو الكلمات لحن الحنين لموطنٍ عانق سماؤه وحي الإله.
  • أطهر بقعة شاع الأمان بها، وانتشر الضياء في جنباتها، فكانت رمزًا للنقاء.
  • دُمتِ دولةً احتوت رمالها قصص المُضحّين الذين ما كلّوا في الدّفاع عنها.
  • يا ملاذًا للتّائهين، ويا ملجأً للمحبين، تشتاق النّفوس لضمّها، وتحنُّ القلوب لرؤياها.
  • وطنُ العزِّ يا وطن السّلام، أُهديكَ أجمل العبارات، التي تُقطرُ شهدًا في أفواه المحبين.
  • كل َّ مشاعر حبّ الوطن غُرِست وتمثلت في قول رسول الله-صلى الله عليه وسلم في مدح مكة المكرمة عندما أُخرج منها، حيث قال: “أمَا واللهِ إني لأَخرجُ منكِ وإني لأعلمُ أنك أحبّ بلادِ اللهِ إلى اللهِ, وأكرمهُ على اللهِ ؛ ولولا أهلكِ أخرجُوني منك ما خَرجتُ”.[2]
  • تفخر النّفس بوطنٍ مثلك كان عنوان العزِّ والمجد وتحقيق الانتصارات.
  • يا دولة غرس الله حبّها في القلوب، وأعزّ شأنها في النّفوس، فكانت النّبراس في سماء المجد.
  • كانت وما زالت دولةً تهفو النّفوس لقِبلتِها، وتَحِنُّ القلوب لرؤياها.
  • دمْتِ ودام عطاؤكِ يا دولةَ المسلمين، ورمزًا للأمان.
  • في نشيدها الوطني كلماتٌ تًسعد الرُّوح لسماعها، وتهنأ النّفس لوقع عباراته، تاركًا في القلب نبضات حُبٍّ  لا تُنسى.
  • سلامٌ على وطنٍ تُرفرف رايته الخضراء عاليةً في سماءه، مُلوِّحةً في الأفق برسالة التّوحيد.
  • من يستمع إلى كبار السِّنِّ تجدُ لسانهم يقطر شذًا بعبارات وطنية سعودية أصيلة، فيها من العِبَر لا يُمكن احصاؤها.
  • سُعودي وأفتخر بأنَّ الله خالقي، والرّسول قدوتي، وكتاب الله منهجي، وراية التّوحيد شعاري.
  • سُؤالٌ يُطرح على القلب قبل العقل، هل الوطن غالٍ؟ فعندها لا يمكن إلا الإعتراف بأنّ الوطن أغلى ما نملك.

عبارات عن الوطن الغالي

الوطن هو الملجأ الذي يلجأ إليه الإنسان عندما يفقد الحبَّ والحنان في غربته، فيشعر حينها بكمٍّ من المشاعر التي تهيج في القلب، عندها تنشر الكلمات عبيرها في الأفاق، لتُعلِن عن إضاءات مُشرقة عن الوطن الغالي، ومنها:

  • وطنُ العزِّ أيا وطنًا، تعِبَ الفؤاد في وصف مُحيّاك، ففيك الماضي عشناه، وفيك المستقبل بنيناه.
  • حبُّ الأوطان قد انغرس في قلوب المحبين، فزاد الحنين، وبقي الوطن.
  • كنتَ وما زلتَ نبراس الأمل في نفوس المستضعفين، فكنت الملاذ الأمين.
  • عشقت العيون حروف الوطن الغالي، فأثمر حُبَّه جذور الإنتماء.
  • حبُّ الأوطان من الإيمان، فلا إيمان بلا وطن.
  • الوطن هو حُضن الأمّ الذي يُلجأ إليه في وقت الإشتياق.
  • من تغرَّب عن وطنه عَرَف أنَّه لا كيان له، وأدرك أنَّ الوطن هو الكيان.
  • أسألوا كلّ شخصٍ عن هويته، فلن تسمع إلا إجابة واحدة هو الوطن.
  • حزينُ من ظنَّ أنّ الوطن لا معنى له، ولكن المعنى الحقيقي أنّ الوطن هو كلُّ المعاني.

أقوال ملوك المملكة العربية السعودية

المملكة العربية السّعودية هي مصدر الإسلام في  منطقتي مكة المُكرمة والمدينة المُنورة حتى أطلقوا عليها اسم “يبت الإسلام”،[3] والذي احتوى على أشرف مساجد الله قاطبة وهو المسجد الحرام الذي يُعدُّ قبلة المسلمين كافّة، والمسجد النّبوي الذي يُعتبر ملاذ المهاجرين الذين هجروا مكة المكرمة تاركين أموالهم ومتاعهم فرارًا بدينهم، وملجأً للأنصار الذين بايعوا رسول الله-صلى الله عليه وسلم- على النّصرة والجهاد، وفيما يأتي أقوال ملوك المملكة العربية في عبارات وطنية سعودية:[4]

  • قول الملك عبد العزيز رحمه الله:
    “أنا أدعو لدين الإسلام، ولنشره بين الأقـوام، و أنا داعية لعقيـدة السَّلف الصَّالح و عقيدة السَّلف الصَّالح هي التَّمسك بكتاب الله، و سنذَة رسوله -صلى الله عليه وسلم- أنا ترعرعت في البادية فلا أعرف أصول الكلام و تزويقه ولكن أعرف الحقيقة عارية من كل تزويق إنَّ فخرنا و عزنا بالإسلام ،المشورة لها أساس و هو النُّصح بالتزام الحق، ولها مِزية ورونق، تحصل بهما الفائدة، أمَّا السَّير على غير مشورة فهو مجلبة للنَّقص، مُجلبةً للهوى ونحن نريد المشورة أن تجمع بين السُّنة و بين ما أمرنا الله به “
  • قول الملك سعود رحمه الله :
    “جـاء الإسلام فنقلنا من الضَّعة و المهانة إلى أعلى الدرجات فكنـا أمنع النّاس جانبًا، وكنَّا القادة، وكنَّا الهداة الدَّاعين إلى الله، إنَّ اجتماع كلمة المسلمين و توحيد صفوفهم، ولم شعثهم هو أعظم ما يجب على كل مسلم أن يعمل لتحقيقه، و إنَّني أدعو المسلمين جميعًا أن يجمعوا على الحق صفوفهم و أن يوحدوا كلمتهم و أن يكونوا كالبنيان المرصوص “
  • قول الملك فيصل رحمه الله :
    “يجب على المسلمين عامةً و على العرب بصفة خاصَّة أن يتصلوا ببعضهم، و أن يتفاهموا و أن يعتصموا بحبل الله، معاذ الله أن يعترض الإسلام سبيل التَّقدم فهو دين التَّطور و دين العزِّة و دين الكرامة، و لنغتنم الحجَّ فرصةً لبحث سبيل النُّهوض بالمسلمين “.
  • قول الملك خالد رحمه الله :
    “لأنَّ المؤمن القوى خير من المؤمن الضعيف فإنَّنا نحرص على بناء قاعدة اقتصادية قوية أساسها و قاعدتها الإنسان السُّعودي الذي نبني فيه القدرة على تحديات التَّعامل مع منجزات العصر، تلك القدرة التي أصبحت في مستوى رفيع من الأداء،إنَّ المملكة العربية السُّعودية لفخورة جدًا أن تضع كل إمكاناتها، و تجند كل طاقاتها من أجل خدمـة حُجاج بيت الله الحـرام، الذين يحلُّون في بلادهـم و بين أشقائهـم و إخوانهم”.
  • قول الملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله:
    المملكة العربية السعودية هي واحدة من دول أمة الإسلام هي منهم و لهم، نشأت أساسًا لحمل لواء الدَّعوة إلى الله، ثمَّ شرفها الله بخدمة بيته وحرَم نبيه فزاد بذلك حجم مسئوليتها، و تميزت سياستها وتزايدت واجباتها، و هي إذ تُنفِّذ تلك الواجبات على الصَّعيد الدُّولي تتمثل ما أمر الله به، نحن لا ندَّعى التّفوق و لكنَّني أؤكد أنَّ هذا البلد يعتمد بعد الله على عقيدته الإسلاميَّـة و من اعتمد على عقيدته الإسلاميَّة الصحيحة لا يمكن بأي حال من الأحوال إلا أن يكون نصيبه كبيرًا جدًا من الرُّقى و الاندفاع لما فيه خير مواطنيه في جميع المجالات”.
  • قول خادم الحرمين الشريفين عبد الله بن عبد العزيز رحمه الله:
    “ليعلم كل مواطن كريم على أرض هذا الوطن الغالي بأنّني حملت أمانتي التّاريخيّة تجاهكم واضعًا نصب عيني همومكم وتطلعاتكم وآمالكم, فعزمت متوكلًا على الله في كلِّ أمرٍ فيه مصلحة ديني ثمَّ وطني وأهلي مجتهدًا في كلِّ ما من شأنه خدمتكم، فأن أصبت فمن الله وتوفيقه وسداده وإن أخطأت فمن نفسي وشفيعي أمام الخالق- جلّ جلاله- ثمَّ أمامكم اجتهاد المحب لأهله الحريص عليهم أكثر من نفسه”.

وفي ختام الكلام عن أجمل عبارات وطنية سعودية، نُهديك يا وطن الأمان كل معاني العزِّ والسّلام، في ظلّ راية الإسلام.

المراجع

  1. ^ my.gov.sa , رئاسة المملكة لمجموعة العشرين , 21-9-2020
  2. ^ .dorar , الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : ابن عبدالبر | المصدر : التمهيد الصفحة أو الرقم: 6/33 | خلاصة حكم المحدث : من أصح الآثار , 21-9-2020
  3. ^ ar.wikipedia , الإسلام في السعودية , 21-9-2020
  4. ^ tawwater.com , أقوال ملوك المملكة العربية السعودية , 21-9-202
364 مشاهدة