أربع أمهات ذكرن في القرآن

أربع أمهات ذكرن في القرآن

أربع أمهات ذكرن في القرآن هو ما سيتناوله موضوع هذا المقال، لكن قبل ذلك لا بدّ من الخوض في الحديث عن ذكر القرآن للنساء بشكلٍ عام، فقد ورد في القرآن الكريم ذكر نساء في التعريف والإنكار والتوضيح والإبهام والتصريح والتلميح والتذكير والتضمين، ومن النسوة اللواتي ذكرن في كلام الخالق عزّ وجلّ: حواء ومريم عليهما السلام، وامرأة لوط، وامرأة نوح، وزوجة زكريا عليه السلام، وزوجة ابراهيم عليه السلام، وزوجة عزيز مصر، ونسوة المدينة، وناقضة الغزل، وزوجة موسى عليه السلام، ووالدته وأخته، والمجادلة وحمالة الحطب، وبلقيس وامرأة فرعون.[1]

أربع أمهات ذكرن في القرآن

بعد بيان النسوة اللواتي ذكرهن القرآن الكريم لا بدّ من ذكر أربع أمهات ذكرن في القرآن الكريم، وذلك بعدما أثار لغزٌ مطروحٌ في مواقع التواصل الاجتماعيّ التساؤل حول هؤلاء الأمهات، وإجابة هذا اللغز هي أنّ هؤلاء الأمّهات هنّ:

  • أم القرى: وهي التي لم تلد ولم تولد ولم تتزوج.
  • السيدة حواء عليها السلام: وهي الأولى والتي لم تولد وإنّما تزوجت وأنجبت.
  • السيدة مريم العذراء عليها السلام: وهي التي ولدت وأنجبت ولكنّها لم تتزوج.
  • امرأة فرعون: وهي التي ولدت وتزوجت ولكنها لم تنجب.

شاهد أيضًا: متى أصبحت أم سلمة أمّاً للمسلمين

أم القرى

بعد ذكر أربع أمهات ذكرن في القرآن وبيان أنّ أم القرى هي واحدةُ من تلك الأمّهات، لا بدّ من الخوض في التعريف أكثر بهذه الأم، وقد ورد ذكرها في قوله تعالى من سورة الأنعام: {وَهَٰذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُّصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَىٰ وَمَنْ حَوْلَهَا ۚ وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ ۖ وَهُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ}،[2] والقصد بأمّ القرى ومن حولها هي مدينة مكة المكرمة ومن حولها من الأرض كافة، فقد أرسل النبي محمّد صلّى الله عليه وسلّم رحمةً للعالمين كافّة، وقد أطلق على أمّ القرى هذا الاسم لأنّ أوّل بيتٍ كان قد وضع فيها، والله ورسوله أعلم.[3]

حواء عليها السلام

أربع أمهات ذكرن في القرآن منهن حواء عليها السلام، ولم يذكر اسم حواء في القرآن الكريم بالنص الصريح، وإنّما ذكر ذلك في السنة النبوية، فقد روى أبو هريرة -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: “لَوْلَا بَنُو إِسْرَائِيلَ لَمْ يَخْنَزِ اللَّحْمُ، وَلَوْلَا حَوَّاءُ لَمْ تَخُنْ أُنْثَى زَوْجَهَا الدَّهْرَ“،[4] وهي أمّ ولد آدم كلّهم، فهي زوجة سيدنا آدم عليه السلام.[5]

شاهد أيضًا: من هي ام البشر

السيدة مريم العذراء

وهي الأم الثالثة التي ذكرت في القرآن فهي أمّ سيدنا عيسى عليه السلام، وهي مريم بنت عمران، والتي اصطفاها الخالق سبحانه على نساء العالمين، قال تعالى في سورة آل عمران: {وَإِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ}،[6] فقد رفع الله سبحانه من قدرها بأنّه لم يذكر اسمًا صريحًا في القرآن الكريم لامرأةٍ فيما سواها، قال تعالى في سورة التحريم: {وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ}،[7] وهي التي أنجبت سيدنا عيسى عليه السلام بكلمةٍ من الله سبحانه ومن غير أن تتزوج.[8]

امرأة فرعون

أربع أمهات ذكرن في القرآن الكريم ومنهن امرأة فرعون، والتي ضرب فيها الله سبحانه المثل للمؤمنين، قال تعالى في سورة التحريم: {وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِّلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِندَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِن فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ}،[9] وامرأة فرعون هي آسيا بنت مزاحم، وقد ضرب الله فيها المثل للمؤمنين لما ظهر منها منالصبر في الشدة والثبات على الدين، وذلك بالرغم من أنّ زوجها هو فرعون الذي ادّعى الربوبية.[10]

أربع أمهات ذكرن في القرآن مقالٌ فيه تمّ الحديث عن ذكر القرآن الكريم للنساء بشكلٍ عام، وللأمهات على وجه الخصوص: أم القرى وحواء ومريم وامرأة فرعون.

المراجع

  1. ^alukah.net , النساء في القرآن الكريم , 17/01/2021
  2. ^سورة الأنعام , الآية 92
  3. ^quran.ksu.edu.sa , سورة الأنعام الآية 92 , 17/01/2021
  4. ^صحيح البخاري , البخاري/أبو هريرة/3399/صحيح
  5. ^islamqa.info , إطلاق اسم " حواء " على زوجة آدم عليه السلام ثابت في السنة النبوية , 17/01/2021
  6. ^سورة آل عمران , الآية 42
  7. ^سورة التحريم , الآية 12
  8. ^alukah.net , من فضائل مريم عليها السلام , 17/01/2021
  9. ^سورة التحريم , الآية 11
  10. ^quran.ksu.edu.sa , سورة التحريم الآية 11 , 17/01/2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *