اعراض الناسور العصعصي .. الأشخاص المعرضين للإصابة بالناسور العصعصي

كتابة علي - آخر تحديث: 4 نوفمبر 2020 , 02:11
اعراض الناسور العصعصي .. الأشخاص المعرضين للإصابة بالناسور العصعصي

ما هي اعراض الناسور العصعصي ؟  حيث يعرّف الناسور العصعصي أو الناسور الشعري بأنه قناة أو كيس يحتوي على الشعر ومخلفات الجسم الأخرى ويتشكّل أعلى الردفين في منطقة المنتصف تمامًا في الشقّ الذي يفصل الردفين عن بعضهما البعض، ومن الممكن للجراثيم أن تتجمع ضمن هذا الكيس مما يؤدي إلى التهابه وتشكّل الخرّاج، وفي هذا المقال سيتم الإجابة حول التساؤل المطروح حول اعراض الناسور العصعصي، كذلك التطرق لأسبابه وطرق علاجه والوقاية من حدوثه.[1]

أسباب الناسور العصعصي

لا يوجد سبب واضح للإصابة بالناسور العصعصي، حيث تمّ الاعتقاد سابقًا أنّ هذه المشكلة تحدث بسبب ارتكاز بعضًا من الخلايا الجنينية في منطقة خاطئة عند الولادة، وتمّ الاعتقاد سابقًا أنّ مرض الناسور العصعصي ينتج بسبب الإصابات المتكرّرة على منطقة العصعص.

إلّا أنّه يعتقد في هذا الوقت بأن مجموعات صغيرة من الجلد والشعر مثل المناطق التي تحتوي على الجلد الميت والبكتيريا؛ قد تتراكم في المنطقة بين الردفين، وتعمل على سد المسامات الجلدية التي توجد في الجهة العلية من المنطقة ما بين الردفين، وبالتالي تشكّل ما يعرف بالناسور العصعصي أو الناسور الشعري، والذي يكبر حجمه وينمو ليؤدّي في الناهية إلى تشكيل القيح أو الخرّاج، حيث ينمو تحت الجلد، والذي قد يؤدّي إلى تكوين الندبات التي بدورها قد تصاب بالإنتانات على شكل متكرر[2].

اعراض الناسور العصعصي

قد لا يعاني المريض بأعراض واضحة وجليّة في البداية، إلّا بوجود منطقة صغيرة الحجم على سطح البشرة ضمن المنطقة التي يظهر الناسور العصعصي بها، ولكن عند إصابة هذه المنطقة بالإنتان؛ يؤدي ذلك بدوره إلى تتطورها لتشكّل كيسًا أو قناةً مليئة بالخراج أو القيح، ومن أبرزأعراض الناسور العصعصي ما يأتي:[3]

  • الشعور بألم عند المشي لفترات طويلة، والجلوس لفترات طويلة.
  • الشعور بألم عند زيادة الحركة مثل الانحناء وصعود السلالم.
  • احمرار المنطقة المصابة وتورمها والشعور بألم متزايد فيها.
  • زيادة حرارة المنطقة المصابة.
  • تصريف مادة قيحية أو مخاطية من المنطقة المصابة وعدم تحمل الضغط حولها.

الأشخاص المعرضين للإصابة بالناسور العصعصي

يمكن لأي شخص أن يصاب بالكيس الشعري، لكنها أكثر شيوعًا عند الرجال من النساء، ويمكن أن يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بكيس شعري في الحالات التالية:[4]

  • الذين يولدون بغمازة أو حفرة في منطقة العصعص.
  • الذين يقضون الكثير من الوقت في وضعية الجلوس.
  • الذين يعانون من زيادة الوزن.
  • الذين لديهم الكثير من شعر الجسم، وخاصةً إذا كان الشعر سميكًا أو خشنًا ارتداء ملابس ضيقة تضغط على المنطقة ما بين الردفين.
  • وجود تاريخ عائلي من الإصابة بالناسور العصعصي.

علاج الناسور العصعصي

تتضمن خيارات علاج الناسور العصعصي ما يأتي:[5]

  • المضادات الحيوية: إذا تم تشخيص الحالة من الإصابة بالناسور العصعصي مبكرًا ولا يوجد ألم شديد، ولا توجد علامة على وجود التهاب، فمن المحتمل أن يقوم الطبيب بوصف مضادًا حيويًا واسع النطاق، والذي يعمل على محاربة مجموعة كبيرة من البكتيريا، وتجدر الإشارة إلى أنّ العلاج بالمضاد الحيوي للبكتيريا لا يعمل على شفاء الحالة، بل يعمل على محاربة العدوى وتفاقم الأعراض وعدم الراحة، كذلك سيوصي الطبيب بإجراء فحص للمتابعة وإزالة الشعر بانتظام وإيلاء اهتمام خاص للنظافة.
  • الإستئصال والإغلاق: إذا كان الشخص يعاني من الناسور العصعصي بشكل متكرر أو لديه أكثر من ناسور عصعصي فسوف يوصي الطبيب بالإجراء الجراحي، سيقوم الطبيب بإعطاء المريض مخدرًا موضعيًا في بداية الأمر، وبعد ذلك سيفتح الطبيب الجرّاح الأكياس ويزيل كل الصديد والخرّاج منها، وبمجرد اكتمال هذه العملية سيقوم الطبيب بخياطة الجروح لإغلاقها، وبعد الجراحة سيشرح الطبيب للمريض حول كيفية تغيير الضمادات وسيوصي بحلق المنطقة لمنع نمو الشعر في الجرح.
  • الإستئصال الواسع: يخفف هذا الإجراء من الأعراض الناتجة عن الخراج أو تجمع القيح في المنطقة المصابة، وقبل هذا الإجراء سيقوم الطبيب بإعطاء المريض مخدرًا موضعيًا، ثم يقوم باستخدام شرطًا لفتح الخراج ، وتنظيف أي شعر ودم وصديد من داخل الخراج، وبعد ذلك سيقوم طبيبك بتعبئة الجرح بضمادة معقمة والسماح للجرح بالشفاء من الداخل إلى الخارج ولا يقوم الطبيب في هذه الحالة بخياطة الجرح وتسكيره، بل يتركه لكي يشفى من تلقاء نفسه، وعادةً ما يلتئم الجرح في غضون 4 أسابيع، ولا يحتاج الكثير من الناس إلى أي علاج آخر.
  • حقن الفينول: بالنسبة لهذا النوع من العلاج، سوف يقوم الطبيب بإعطاء المريض مخدرًا موضعيًا في بداية الأمر، وبعد ذلك يقوم بحقن الفينول، وهو مركب كيميائي يستخدم كمطهر، وقد يلزم تكرار هذا الإجراء عدة مرات، وفي نهاية الأمر سيؤدي هذا العلاج إلى تصلب الآفة وإغلاقها.

الوقاية من الناسور العصعصي

تتضمن سبل الوقاية من الناسور العصعصي ما يأتي:[6]

  • استخدم نظافة جيدة حول منطقة الأرداف
  • الحافظ على جفاف المنطقة بين الردفين.
  • تجنب استخدام المرطبات أو المراهم في منطقة ما بين الردفين.
  • إزالة الشعر المتساقط الذي قد يتراكم في المنطقة.
  • استخدم ملابس ماصة للرطوبة في أوقات التعرق المفرط، وتجفيف منطقة العجز.
  • إزالة الشعر يوميًا من منطقة ما بين الردفين، واستخدام التحليل الكهربائي لإزالة الشعر.
  • فحص المسام المفتوحة في المنطقة عن الشعر الناشئ بانتظام.
  • إزالة الشعر الناشئ بالملقط.

وختامًا، تمّ التحدث في هذا المقال حول اعراض الناسور العصعصي، وأسباب حدوثه وخيارات العلاج الممكنة لتخلص منه وسبل الوقاية من الإصابة به، كذلك الفئة من الأشخاص المعرضين للإصابة به.

المراجع

  1. ^ healthline.com , Treating Pilonidal Cysts at Home , 11/3/2020
  2. ^ medicinenet.com , Pilonidal Cyst , 11/3/2020
  3. ^ texaschildrens.org , Pilonidal Cyst , 11/3/2020
  4. ^ connecticutchildrens.org , Pilonidal Cyst , 11/3/2020
  5. ^ healthline.com , Pilonidal Sinus , 11/3/2020
  6. ^ texaschildrens.org , Pilonidal Cyst , 11/3/2020
177 مشاهدة