افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 30 يوليو 2021 , 13:07 - آخر تحديث : 30 يوليو 2021 , 13:07
افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية

افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية هو السؤال المهم الذي تسأل عنه العديد من النساء اللواتي يرغبن في الحمل، حيث هناك أيام محددة بعد الدورة الشهرية تكون إحتمالية الحمل فيها أكبر ما يمكن، فمن هذا المنطلق سنتعرف على افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية  ، وما علامات وأعراض الحمل المبكرة.

افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية

تكون المرأة أكثر خصوبة وأكثر عرضة للحمل في وقت الإباضة أي عندما تخرج البويضة من المبيضين ، والذي يحدث عادةً قبل بدء الدورة الشهرية التالية بحوالي 12 إلى 14 يومًا، وهذا هو الوقت من الشهر الذي تزداد فيه احتمالية حدوث الحمل؛ وإذا تم ممارسة الجماع دون استخدام وسائل منع الحمل  فأنه يمكن حدوث الحمل في أي وقت بعد الدورة الشهرية، وهناك أوقات في الدورة الشهرية تكون فيها أكثر خصوبة وهذا هو الوقت الذي تزداد احتمالية حدوث الحمل فيه، إذ تبدأ الدورة الشهرية في اليوم الأول من نزول الحيض وتستمر حتى اليوم الأول من الدورة الشهرية التالية، ومن المهم معرفة أن الحيوانات المنوية يمكنها أحيانًا البقاء على قيد الحياة في الجسم لمدة تصل إلى 7 أيام بعد ممارسة الجماع، وهذا يعني أنه قد يكون من الممكن الحمل بعد فترة وجيزة من انتهاء الدورة الشهرية إذا كانت الإباضة مبكرة خاصة إذا كانت الدورة الشهرية قصيرة بشكل طبيعي. [1]

اقرأ أيضًا: اعراض الحمل قبل الدورة بعشرة ايام وطرق اختبار الحمل المنزلي

ما هي الاباضة

الإباضة هي إطلاق بويضة من المبيض إلى قناة فالوب وانتظار الاجتماع مع الحيوانات المنوية لحدوث الاخصاب وبالتالي حدوث الحمل، وتحدث هذه عادةً قبل حوالي 13-15 يومًا من بداية كل دورة شهرية، ويمكن أن يختلف توقيت الإباضة من دورة إلى أخرى، كما ويحدث تطور البويضة وإطلاقها في كل دورة استجابةً لتقلبات الهرمونات التناسلية المعقدة. وتولد كل امرأة بملايين البويضات غير الناضجة التي تنتظر إطلاقها عادة واحدة تلو الأخرى كل شهر. [2]

اقرأ أيضًا: أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

متى يكون موعد الاباضة

أن الإباضة تحدث عادةً في اليوم الخامس عشر من الدورة الشهرية  ولكنها ليست نفسها بالنسبة للجميع، حيث إن الدورة الشهرية تستمر ما بين 28 و 32 يومًا  وعادة ما تحدث الإباضة بين اليوم 10 و 19 من تلك الدورة اي حوالي 12 إلى 16 يومًا قبل الدورة التالية، لذلك إذا كانت مدة الدورة الشهرية لسيدة  35 يومًا فستحدث الإباضة في اليوم 21 من تلك الدورة، إما  إذا كانت دورة سيدة اخرى 21 يومًا  فستحدث الإباضة في اليوم السابع، لأنه من الممكن أن يختلف توقيت الإباضة من دورة إلى أخرى ومن امرأة إلى أخرى، ولهذا السبب من الجيد مراقبة الدورة الشهرية لمدة ثلاثة أشهر على الأقل أو نحو ذلك للمساعدة على تقدير دورة التبويض بشكل أفضل. [2]

كيفية تحديد يوم التبويض

سواء كانت السيدة تحاول الحمل أو ترغب فقط في التعرف على علامات الإباضة في الجسم  فإن هناك المؤشرات على الإباضة و كذلك الاختبارات في المنزل واختبارات OTC، والتي يمكن أن تساعد على معرفة ما إذا كانت السيدة في فترة الإباضة، وفي ما يأتي بعض الطرق لتوقع موعد التبويض الصحيح: [2]

  • مراقبة درجة حرارة الجسم الأساسية: ويشار إليها أحيانًا باسم BBT ، حيث درجة حرارة الجسم الأساسية هي درجة حرارة الجسم أثناء الراحة، ففي بداية الدورة تظل درجة حرارة الجسم الأساسية ثابتة ومع الاقتراب من الإباضة يصبح هناك انخفاض طفيف في درجة حرارة الجسم الأساسية تليها زيادة حادة عادة من حوالي 0.4 إلى 1.0 درجة بعد الإباضة مباشرة، وتتمثل إحدى طرق معرفة ما إذا كانت المرأة في فترة التبويض في تتبع درجة حرارة الجسم الأساسية على مدار عدة أشهر.
  • مخطط الدورة الشهرية: هناك طريقة أخرى بسيطة وغير مكلفة لتتبع التبويض وهي تسجيل الأيام التي تبدأ فيها الدورة الشهرية وتنتهي فيها لعدة أشهر، فإذا كانت الدورة الشهرية طبيعية ما بين 25 و 35 يومًا فمن المحتمل أن تكون الإباضة منتظمة، و مع حدوث الإباضة قبل حوالي 14 يومًا من الدورة الشهرية عندها يمكن تدوين اي أعراض من حدوث الإباضة التي يمكن أن تشمل: تقلصات وزيادة في مخاط عنق الرحم، وألم الثدي، واحتباس السوائل، وتغيرات في الشهية أو الحالة المزاجية.
  • اجهزة التبويض: تقيس مجموعات توقع الإباضة التي تصرف بدون وصفة طبية مستويات الهرمون اللوتيني (LH) والذي يمكن اكتشافه في البول، وتعمل هذه المجموعات لأن الإباضة تصل عادةً إلى حوالي 10 إلى 12 ساعة بعد ذروة LH  في اليوم 14 إلى 15 من الدورة الشهرية، وإذا كانت الدورة تستغرق 28 يومًا، فيجب أن يظل تركيز هرمون LH مرتفعًا لمدة 14 إلى 27 ساعة للسماح للبويضة بالنضج الكامل.
  • جهاز مراقبة الخصوبة: يمكن لجهاز مراقبة الخصوبة تحديد أكثر الأيام الخمسة خصوبة، حيث يقيس جهاز المراقبة مستويات الهرمون اللوتيني والإستروجين لتحديد يومي الذروة في الخصوبة بالإضافة إلى يوم إلى خمسة أيام خصوبة تسبقهما، كما وتخزن بعض إصدارات جهاز العرض معلومات من الدورات الست السابقة لتخصيص قراءة صحيحة للخصوبة، ولكن يعتبر جهاز مراقبة الخصوبة غالي التكلفة.

شاهد أيضاً: أعراض تلقيح البويضة بعد القذف ونصائح تساعد على الحمل

أعراض التبويض

هناك العديد من أعراض التبويض الشائعة التي قد تشعر بها السيدة قبل التبويض وأثناءه، حيث يمكن أن تؤثر التحولات الهرمونية على الجسم بالكامل مما يؤدي إلى ظهور أعراض الإباضة، وفي ما يأتي أبرز العلامات المحتملة الحدوث عند الاباضة: [2]

  • تغيرات مخاط عنق الرحم وزيادة الافرازات.
  • زيادة حساسية حاسة الشم والذوق.
  • ألم واحتقان الثدي.
  • ألم خفيف في الحوض أو في أسفل البطن.
  • حدوث إفرازات بنية أو بقع أثناء فترة التبويض.
  • الغثيان والصداع.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم أكثر من المعتاد.

اقرأ أيضًا: جدول ايام التبويض عند المرأة وكيفية معرفة الأيام المناسبة للحمل

علامات وأعراض الحمل المبكرة

قد تتضمن العلامات والأعراض المبكرة للحمل الأكثر شيوعًا ما يأتي: [3]

  • غياب الدورة الشهرية.
  • تورم في الثديين والشعور بألم وزيادة ظهور الأوعية الدموية عليهم.
  • الغثيان مع القيء أو بدونه.
  • زيادة التبول.
  • إعياء و التعب والشعور باليأس.
  • تقلبات المزاج.
  • الانتفاخ.
  • حدوث نزيف بسيط أو بقع بنية.
  • تشنجات وتقلصات في الرحم.
  • إمساك.
  • نفور الطعام.
  • إحتقان بالأنف.

وفي ختام هذه المقالة نلخص لأهم ما جاء فيها حيث تم التعرف على افضل وقت للحمل بعد الدورة الشهرية ، وما هي الاباضة، ومتى يكون موعد الاباضة، وكيفية تحديد يوم التبويض، بالإضافة إلى أعراض التبويض، وعلامات وأعراض الحمل المبكرة.

المراجع

  1. ^ nhs.uk , Can I get pregnant just after my period has finished? , 30/7/2021
  2. ^ thebump.com , Ovulation Symptoms: 9 Signs of Ovulation , 30/7/2021
  3. ^ mayoclinic.org , Symptoms of pregnancy: What happens first , 30/7/2021
73 مشاهدة