الخليفة الذي قضى على فتنة الخوارج هو

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 13 سبتمبر 2021 , 08:09
الخليفة الذي قضى على فتنة الخوارج هو

الخليفة الذي قضى على الخوارج هو أحد خلفاء الدولة الإسلامية حيث ظهرت الخلافة بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان الخليفة هو المسؤول عن نشر الدعوة الإسلامية بعد وفاة رسول الله، وكان أبو بكر الصديق رضي الله عنه هو أول خلفية يكمل الدعوة الإسلامية من بعد وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وجاء من بعده العديد من الخلفاء الراشدين.

الخليفة الذي قضي على الخوارج هو

إن الخليفة الذي قضي على الخوارج وفتنتهم هو الخليفة هارون الرشيد العباسي، وهارون الرشيد كان أحد الخلفاء العباسيين، وعاش بين الفترة ١٤٩ هجريًا إلى ١٩٣ هجريًا، وتعلم الفروسية على يد والده وهو صغير، وكذلك فنون الرمح بالرمح والقتال، وتم تعيينه قائد للجيش وهو في سن الشباب، حيث كان عمره لا يتجاوز الخمسة عشرة عام.

من هم الخلفاء الراشدين

أطلق مصطلح الخلفاء الراشدين على الخلفاء المسلمين بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم في بداية قيام وتأسيس الدولة الإسلامية، وتعاقبوا على الحكم وعرفوا بالخلافة الراشدة كذلك، والخلافة الراشدة مختلفة عن الخلافة الأموية التي جاءت بعدها، فتختلف الخلافة الراشدة عن الخلفاء الأمويين الذين ينحدرون من نبي أمية، وكانت مشتملة على أبي بكر وعمر وعثمان بن عفان وعلى بن أبي طالب رضي الله عنهم، وكانت عاصمة الدولة الإسلامية في زمانهم المدينة المنورة، حتى اتخذ الخليفة علي بن أبي طالب الكوفة بدلًا من المدينة المنورة عاصمة لها، وتوسعت الدولة الإسلامية في زمن الخلفاء الراشدين وسيطروا على أغلب البلاد حتى ذهبوا إلى خارج حدود شبه الجزيرة العربية.[1]

شاهد أيضًا: من هو الخليفة العباسي الذي بنى مدينة بغداد

من هم الخوارج

الخوارج هم جماعة إسلامية دينية خرجت في نهاية عهد عثمان وبداية عهد الخليفة علي بن أبي طالب، وذلك نتيجة للخلافات السياسية التي جاءت في عهده، وتميزت هذه الطائفة وعرفت بأنها أقوى طائفة دفاعًا عن نفسها، فكانوا دائمًا ما يزعمون رفضهم للخليفة علي بن أبي طالب و عثمان بن عفان ويزعمون براءتهم، وقد انقسمت الخوارج إلى سبع طوائف أو فرق، وهما الأزارقة والصفرية والنجدات والعجاردة والإباضية والثعالبة، وكل فرقة لها فروع كثيرة، ولكن جميعهم يتفقون على تكفير علي بن ابي طالب وعثمان بن عفان رضي الله عنهما، وكانوا يكفرون كل من حضر واقعة التحكيم، وكذلك كل من لم يرفض حكم الحكمين ويرفض هذه الواقعة.

من صفات الخوارج

وردت في أحاديث رسول الله صلى الله عليه وسلم العديد من صفات الخوارج، ومن هذه الصفات أنهم كانوا يحلقون رؤوسهم بالكلية، ويمرقون من الدين الإسلامي، ويخالفون عادة المسلمين، وهم شر الخلق والخلفية على الأرض، ويقتلون المسلمين ويقاتلونهم دون فعل الضرر بالكفار، ومن صفاتهم أيضًا أنهم يوم القيامة يكونون كلاب نار جهنم ومخلدين فيها، ولا يملكون القدرة على فهم القرآن الكريم، وعدم الوعي بمفاهيم الشريعة والدين.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن الخليفة الذي قضى على الخوارج هو هارون الرشيد حيث أن الصحابة رضوان الله عليهما كانوا دائمًا يساعدون رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل وفاته، فكانوا دائمًا بجانب رسول الله، وبعد وفاته أطلق عليهم اسم الخلفاء الراشدين وقاموا بحكم الدولة الإسلامية والتوسيع ونشر الدين الإسلامي، فكانوا يحاربون الكفار والمشركين، فالخليفة العباسي هارون الرشيد هو من قضي على الخوارج وإخراجهم من الدولة الإسلامية.

المراجع

  1. ^ marefa.org , الخلافة الإسلامية , 11\09\2021
22 مشاهدة