المد اللازم الكلمي مثل

كتابة نور محمد -
المد اللازم الكلمي مثل

المد اللازم الكلمي مثل الكثير من الكلمات حيث يوجد الكثير من أحكام التجويد التي يجب أن تراعي عند قراءة القرآن الكريم، ومن تلك الأحكام حكم المد اللازم الكلمي، ويوجد الكثير من الأحكام الأخرى ولكن هنا سنتكلم عن المد اللازم الكلمي وبيان تعريفه وأحكامه.

المد اللازم الكلمي مثل

المد اللازم الكلمي مثل الطامة الصاخة، فأصل كلمة الطامة هو الطاممة والحاقة أصلها الحاققة، حيث أن المد اللازم هو الذي يقع بعد حرف ساكن ليس به تشديد في كلمة واحدة، والمد اللازم يعتبر هو الكلام الذي يقع بعد حرف ساكن غير مشدد في كلمة واحدة، وذلك بالإضافة إلى انه تم تسميته بالكلمى لوقوع الساكن الاصلي الغير مشدد ويأتي بعد حرف المد في كلمة واحدة فقط.

والمد اللازم مثل الحاقَّة وأصلها كان الحاققة الطامَّة، وأصلها هو الطامْمَة، والمد اللازم ممكن أن يكون في كلمة فيسمّى كلميًا وذلك مثل كلمة الضالّين، وممكن أن يكون في حرف فيسمى مد حرفيًا مثل الر ن، ق.

شاهد أيضًا: الفرق بين المد اللازم الكلمي، والمد العارض للسكون أن سبب المد في المد اللازم السكون الأصلي

ما هي أقسام المد اللازم

ينقسم المد اللازم إلى أربعة أقسام نذكرهم فيما يلي:

  • المد اللازم الحرفيّ المثقّل: تعريف المد اللازم الحرفي المثقل وهو أدغام آخر هجاء الحرف بحرف بعده مثل الم، طسم، وهنا في كلمة طسم نري أن الطاء مركبة من حرفين لفظاً والسين والميم كل منهما مركب من ثلاثة أحرف لفظاً ووسطهما حرف مدّ.
  • المد اللازم الحرفيّ المخفّف: تعريف المد اللازم الحرفي المخفف هو الذي لا يدغم آخر هجاء الحرف بحرف بعده، مثل حم، يس، عسق، الر، كهيعص، والحروف التي تقع في أوائل السّور هما أربعة عشر التي في تلك الجملة وهي” نص حكيم قاطع له سر ” ويقرأ باسم الحرف وذلك مثل “الم” فعند قراءتها نقول “ألفْ لامْ مّيم”.
  • المد اللازم الكلميّ المثقّل: وتعريف المد اللازم الكلمي المثقل هو مجيء حرف مدغم مشدد قبل حرف المد الطبيعي، ويمد مقدار ست حركات ولا يجوز مده أكثر من ذلك ولا أقل، وذلك كقوله تعالى: ” الْحَاقَّةُ مَا الْحَاقَّة وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحَاقَّةُ ” قوله تعالي ” فَإِذَا جَاءتِ الطَّامَّةُ الْكُبْرَى ” وكذلك أيضا قوله تعالي ” وَحَآجَّهُ قَوْمُهُ قَالَ أَتُحَاجُّونِّي فِي اللّهِ وَقَدْ هَدَانِ “.
  • المد اللازم الكلميّ المخفّف: تعريف المد اللازم الكلمي المخفف وهو أن يأتي قبل الحرف الساكن مخفف غير مشدد حرف المدّ الطبيعيّ، ويكون مقدار مدّه ست حركات ولا يجوز مدّه أكثر من ذلك ولا أقل، وذلك مثل ءالْئن ، ولم ترد هذه الكلمة في القرآن الكريم سوي مرتين في سورة يونس، فقال تعالى ” آلآنَ وَقَدْ كُنتُم بِهِ تَسْتَعْجِلُونَ ” وقوله تعالي ” آلآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ “

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن المد اللازم الكلمي مثل الطامة الصاخة  كما أن المد اللازم الكلمي له أربعة أقسام جميعها يحب مراعاتها عند القراءة بالتجويد، فهو يعد حكم أحكام التجويد الكثيرة.

234 مشاهدة