النظام الذي يدار به الوطن

كتابة asma - تاريخ الكتابة: 15 سبتمبر 2021 , 08:09
النظام الذي يدار به الوطن

النظام الذي يدار به الوطن والذي يوجد في كل الدول ويعتبر ذلك النظام هو المسؤول الأول عن إدارة كافة شؤونها بصورة عامة والذي من خلال هذه الإدارة أن تتحكم في عملية النظام والأمان داخل هذا البلد، كما من خلاله يوضع عدة قوانين وعند العمل بها وكذلك اتباعها واللوائح الخاصة بها والالتزام بكل التعليمات.

 النظام الذي يدار به الوطن

النظام الذي يدار به الوطن هي الحكومة والتي تعد حاملة كافة المسؤولية لإدارة هذا النظام الكبير والتي توضع نظام خاص لكل دولة كما أنها تعتبر من أحد أقدم المؤسسات الحكومية والسياسية والتي تعد من أنواع فرض السلطة في الوطن أو البلاد.

شاهد أيضًا: نظام التنفيذ أمام ديوان المظالم الجديد وأهم ملامح هذا النظام

ما هي الحكومة

الحكومة هي القوي التي تتعلق بكافة الأمور السياسية والمسؤولة عن الإدارة العامة للوطن، والعمل على تنظيم وتقسيم المناطق إلى دوائر، ليتم تعيين كل مسؤول عن هذه الدائرة أو القسم وملزم بإدارته والتحكم به، وتعتبر كلمة حكومة منذ القدم يعود عمرها لأكثر من 2000 سنة، كما كان يطلق عليها اسم الملكية أو الديمقراطية وهي كلمة يعود أصلها إلى اليونان، حيث تعد الهيئة الحكومية هي المسؤول الأول عن وضع الخطة السياسية العامة لإدارة المجتمع الخاص في ذلك الوطن،

شاهد أيضًا: هل نظام الحكم في المملكة العربية السعودية جمهوري ملكي اتحادي

أهمية وظائف الحكومة

تتمثل أهمية وظائف الحكومة في النقاط الاتية:

  • حفظ النظام: يفضل وجود نظام لعامة الناس يسيروا عليه لعدم انتشار الجرائم والتعرض للهرج والسرقات، حيث من خلالها حفظ الأمن والأمان ويعم السلام على ذلك المجتمع، والغرض منه أن يسود الأمان والهدوء في ذلك الوطن، والذي يعد نظام شرطي يقود المجتمع للأمور الصالحة للعيش بسلام.
  • الدفاع ضد الأعداء: تعد من أهم مهمات الحكومة هي توفير الحماية الكاملة لذلك الوطن من تعدي أحد البلدان المجاورة عليه، حيث يسمى ذلك بالعدوان الخارجي، كما أن العدوان متواجد منذ قديم العصور ولكن يوجد دول قوية والتي تعتبر الأكثر خطرا على العالم لاستخدامها القنابل النووية.
  • إدارة الظروف الاقتصادية: تعد إحدى مسؤوليات الحكومة والتي من خلالها يتم عمل تهيئة للنهوض ونمو الاقتصاد وكذلك من خلال عملية التداول للبيع والشراء يرتفع المؤشر المالي بالوطن، ولكن ليس كل الحكومات التي تتعامل بذلك ومنها ما تنجح ومنها من يفشل، وفي بعض الحكومات أنها اتخذت قرار بترك تلك القرارات الخاصة بأمور عمليات البيع للسياسة الاقتصادية والتي تتعلق بالأسواق الخاصة بهذه العمليات، كما أنها تتابع نظرة مبعدية في عملية الضبط لكافة الأسواق وكذلك العمل على تنظيم الحقوق والملكيات، وكذلك قانون الصحة والسلامة بشأن المواطن وحماية المستهلك.
  • إعادة توزيع الدخل والموارد: من أحد مسؤوليات الحكومة هي فرض الضرائب والتي من خلالها يتم توزيع الاقتصاد لهذه الأموال بتوفير خدمات متنوعة المواطن وخدمته أيضا،
  • توفير البضاعة الجماعية: تعد أحد البضائع المتنوعة والتي تملكها الحكومة والتي عبر يتم تتحكم في السوق وكذلك السوق السوداء والبضائع التي تباع بها بأسعار خيالية، والحد من احتكار تلك السلع أو المنتجات المتنوعة، وكذلك توفير الأمن العسكري والذي يحمي المواطن من التعرض للسرقة أو الاستبداد وغيرها من الأمور التي تتم في الأسواق.
  • اتخاذ الإجراءات المناسبة: يجب التدخل في بعض الأمور العامة والتي تتعلق بسلامة المواطن مثل تلوث المصانع الذي من خلاله يؤثر بصورة سلبية على حياة الإنسان وتعايشه في جو ملوث ملئ بالمخاطر والأمراض، وتعرض المناطق السكنية المجاورة للمصانع لإلحاق الضرر بهم، وهنا من واجب الحكومة أن تتخذ قرار في صالح المواطن وهو قفل المصنع ونقله لمكان آخر بعيدا عن المناطق السكنية لحماية المواطن والحفاظ على صحته من الأمراض أو الموت.

ومن خلال السؤال عن النظام الذي يدار به الوطن هي الحكومة والتي من خلالها توفر الأمان والحماية والأمان للمواطن والحفاظ على سلامته من المخاطر وكذلك تنظيم العمل في الإدارات الحكومية بصورة صحية.

1 مشاهدة