اين يقع وادي الملوك

كتابة ميرنا عيد قره - تاريخ الكتابة: 10 مايو 2021 , 06:05 - آخر تحديث : 10 مايو 2021 , 02:05
اين يقع وادي الملوك

اين يقع وادي الملوك؟ أو كما يعرف باسم وادي بيبان الملوك، والوادي العظيم، وهو أحد أهم وأشهر المواقع الأثرية والسياحية في العالم . كما وقد تم إدراجه بكل مكتشفاته وموجوداته على قائمة حفظ التراث العالمي التابعة لمنظمة اليونسكو . وسنأتي على عرض بعض المعلومات الخاصة بالموقع ولا سيما مكان وجوده ومحتوياته .

اين يقع وادي الملوك

يقع وادي الملوك في جمهورية مصر العربية وتحديداً في مدينة الأقصر في البر الغربي لنهر النيل خلف جبل طيبة. كما وهو المقبرة الرئيسية الخاصة بالفراعنة من المملكة الحديثة التي حكمت مصر بين عامي 1539-1075 قبل الميلاد. من ملوك الأسرة 18-20 . في حين ينقسم الوادي إلى قسمين الوادي الشرقي، والوادي الغربي كما أصبح وادي الملوك أرضاً للدفن الملكي للفراعنة مثل: توت عنخ آمون، وسيتي الأول، ورمسيس الثاني، وكذلك الملكات وكبار رجالات الدولة والكهنة.

اقرأ أيضاً: من هم الهكسوس

أوصاف وادي الملوك

يقع وادي الملوك في وادٍ ضيق تم بناؤه محفوراً في الصخر، على مدى ما يقرب من 500 عام من القرن السادس عشر إلى القرن الحادي عشر قبل الميلاد . فيما يلي نستعرض بعض أوصاف الموقع:

  • يحتوي وادي الملوك على 63 مقبرة وحجرة ، تتفاوت أحجامها وأغراضها بين حفرة بسيطة، إلى مقبرة معقدة تضم أكثر من 120 غرفة.
  • تم تزيين المقابر الملكية بنقوش ورسومات مشاهد مستوحاة من الأساطير المصرية القديمة.
  • تعرض المكتشفات في وادي الملوك أدلة على المعتقدات والطقوس الجنائزية التي كانت سائدة في تلك الحقبة.
  • قام الملك ست نخت بالاستيلاء على مقبرة الملكة توسرت رقم ١٤، بعد أن اعترضته مشكلة تشققت خلالها الطبقات الصخرية في طريق الدخول إلى مقبرة الملك آمون مسو. الأمر الذي انتبه له الملك رمسيس الثالث واعتبره مشكلة ملحة . في حين لجأ إلى إعادة ترميم المقبرة رقم ١١ الخاصة بوالده الملك ست نخت.
  • تم بناء مقبرة الملك رمسيس الثاني على التصميم المعماري المقوس، نتيجة حفر المقبرة في صخور رسوبية ناتجة من انهيار صخري بوادي الملوك بعد فيضان نهر النيل. كذلك تعرض وادي الملوك لمجوعة من الفيضانات الكثيرة بنهاية عصر الاسرة ١٨ الفرعونية، حيث تعرضت جميع مقابر الاسر الملكية للطمر تحت ترسيبات مياه نهر النيل بعد الفيضان.
  • جميع المقابر الملكية في وادي الملوك بالأقصر منحوتة بنسبة ١٠٠٪ من الصخر.
  • تحتوي المقابر الملكية على أكثر من ٢١٠٠ نقشاً فرعونياً على الجدران.
  • تحتوي المقبرة رقم ٩ والخاصة بالملك رمسيس الخامس والملك رمسيس السادس على ١٠٠ نقش فرعوني . كما ويعود بناءها عام ٢٧٨ قبل الميلاد.
  • معظم المقابر الملكية ذات مساحات صغيرة، حيث تتكون من غرفة واحدة للدفن يمكن الوصول إليها من خلال درج يصل لممر نحو الأسفل أو عن طريق لبئر محفور تحت الأرض أو مجموعة من الممرات المعقدة، لتصل في النهاية إلى غرفة دفن ناووس (تابوت) الملك.

أهم المكتشفات في مقابر الوادي الفرعونية

فيما يلي نتطرق إلى أشهر المكتشفات التي تم العثور عليها  من قبل بعثات التنقيب ، في المقابر حيث يقع وادي الملوك ونذكر منها:

  • مقبرة الملك خپر خپرو رع آي: و تحمل رقم ٢٣ . كما وتمّ اكتشافها عام ١٨١٦ ميلادي .
  • مقبرة الملك سيتي الأول: وتحمل رقم ١٧. كما وتم اكتشافها من قبل عالم الآثار الشهير بلزوني. ذلك كان في عام ١٨١٧ ميلادي.
  • المقبرة الخاصة بالملكة حتشبسوت: وتحمل رقم ٤٢.
  • ومقبرة الملك تحتمس الأول: والتي تحمل رقم ٢٠. كما وتم اكتشافها من قبل عالم الآثار الإنجليزي هوارد كارتر. ذلك كان في عام ١٩٠٨ ميلادي.
  • كذلك مقبرة الملك تحوتمس الرابع : والتي تحمل رقم ٤٣.
  • ومقبرة الملك يويا وتيويو: التي تحمل رقم ٤٦.
  • وأيضاً مقبرة الملك حوب محب : وتحمل رقم 57. كما وتم اكتشافها من قبل المحامي الأمريكي ثيودور ديفيز. وذلك عن طريق بعثة عالم الآثار الإنجليزي إدوارد راسل آيرتون.
  • بالإضافة إلى مقبرة الملك توت عنخ أمون: و التي تحمل رقم ٦٢ . كما وتم اكتشافها في عام ١٩٢٢ ميلادي من قبل عالم الآثار هوارد كارتر ومجموعة من الباحثين والخبراء في علم المصريات.

معلومات عن موقع وادي الملوك الأثري

هناك العديد من المعلومات المتعلقة  بحيث يقع وادي الملوك الأثري ، ونورد منها ما يلي:

  • تعتبر مقبرة الملك تحوتمس الأول أول المقابر التي تم بناءها في منطقة وادي الملوك بالأقصر.
  • تم رسم أول خريطة معتمدة لوادي الملوك عام ١٧٩٩ ميلادي، بواسطة عالم الآثار الفرنسي دومينيك ڤيڤانت والبعثة الفرنسية المرافقة له.
  • من المؤسف أن جميع المقابر في الوادي، قد تم فتحها وسرقتها في العصور القديمة باستثناء مقبرة توت عنخ آمون الشهيرة.
  • تم إنتاج عدة أفلام وثائقية من جميع المخرجين حول العالم. وخصوصاً أفلام عن مقبرة الملك توت عنخ أمون.
  • في الوادي أيضاً مقابر خاصة بالنبلاء والشخصيات المقربة للملوك الفراعنة. كذلك توجد مقابر وادي الملكات الخاص بزوجات وبنات الملوك الفراعنة ومجموعة من الوزراء . كما وتجدر الإشارة إلى أن الملك رمسيس الأول بنى مقابر وادي الملكات بجوار منطقة وادي الملوك في عام ١٣٠١ قبل الميلاد.
  • تم حفر مجموعة من الآبار لسحب مياه الأمطار والسيول . في حين كان المصريون القدماء يعتقدون أن الآبار المحفورة تبتلع الأرواح الشريرة. كذلك و تبعد اللصوص ممن يسرقون كنوز المقبرة والمومياوات .
  • تم العثور على هياكل ومومياوات لحيوانات مدفونة في إحدى المقابر دون غيرها.
  • عثرت البعثات التنقيبية في الوادي على مجموعة من المقابر الفارغة. في حين لم يتم استخدامها ولم يدفن فيها أحد.

من خلال التعريف باين يقع وادي الملوك ، وبكل المعلومات المتعلقة بهذا المعلم التاريخي والسياحي بامتياز في مصر الذي يحكي عن حضارة عريقة قامت في بلاد النيل ومن خلال الموجودات التي تم العثور عليها: كالأدوات التي سوف يحتاجها الملك في حياته الثانية بعد الموت. كما في التمائم والتعاويذ السحرية كتمثال الأوشتبتي. كذلك في تماثيل الآلهة. ناهيك عن كل مقتنيات الملك الخاصة التي استخدمها في حياته الأولى. لا عجب أن يعتمد الموقع عالمياً كموقع تراث علمي، يقصده الباحثون والدارسون في علم المصريات وعلوم الآثار حول العالم.

المراجع

  1. ^ ancientegyptcivilization.com , وادي الملوك في الأقصر مصر | حقائق وتاريخ مقابر الملوك الفراعنة بالمدينة الجنائزية الملكية الاثرية الفرعونية.10/ , 10/5/2021
  2. ^ theculturetrip.com , عوامل جذب لا تفوت في مصر , 10/5/2021
191 مشاهدة