بحث عن الموارد البشرية

كتابة دانا تيسير - تاريخ الكتابة: 14 نوفمبر 2020 , 22:11
بحث عن الموارد البشرية

بحث عن الموارد البشرية يعد من الأمور الهامة في سوق العمل، حيث تعد مطابقة الأشخاص للوظائف المناسبة فن وعلم، ويعتبر مدير الموارد البشرية خبير في السلوك التنظيمي وعنده الموهبة للتعرف على قدرات القوى العاملة. ويسعى مديرو الموارد البشرية إلى توظيف موظفين ذوي كفاءة والاحتفاظ بهم عن طريق تقديم أجور عادلة ومزايا وفرص للتطوير المهني وتقييمات الأداء المنتظمة.

بحث عن الموارد البشرية

نظرًا لأهمية دور الموارد البشرية، ندرج ضمن هذا المقال بحثًا مفصلًا عن الموارد البشرية، يشمل تعريفها وأهميتها وأهم أقسامها، كما يأتي:

مقدمة بحث عن الموارد البشرية

تعرف الموارد البشرية بأنها قسم الأعمال الذي يقوم بالعثور على الأشخاص المتقدمين للوظائف وفرزهم وتدريبهم، بالإضافة إلى  إدارة برامج مستحقات الموظفين، كما تلعب الموارد البشرية دورًا أساسيًا في إعانة الشركات على التعامل مع بيئة العمل سريعة التغير والطلب المتزايد على الموظفين المتميزين. [1]

موضوع عن الموارد البشرية وأهميته

صاغ مصطلح “الموارد البشرية” لأول مرة خبير اقتصادي أمريكي يسمى “جون روجرز كومنز” في كتابه “توزيع الثروة”، الذي نُشر في عام 1893. لكن لم يتم تطوير الموارد البشرية وتكليفها بمهامها إلى القرن التاسع عشر. إن العديد من وظائف إدارة الموارد البشرية هي مهمات يؤديها مديرو الأقسام بشكل عام، وهذا ما يجعل المعلومات عنها مهمة، بالرغم من المسار الوظيفي المتبع، حيث يتفق أكثر الخبراء على سبعة أدوار أساسية تقوم بها إدارة الموارد البشرية في المنظمات المختلفة.[2]

إن قيمة الموارد البشرية في المؤسسات التجارية ليست واضحة دائمًا، عندما يترافق ذلك مع وجود عدد قليل من الموظفين، لكن مع نمو الأعمال التجارية، يجد رؤساء الأعمال أنه لا وقت للتعامل مع الإدارة المستمرة للأفراد والتوظيف، كما يمكن بسهولة أن يضيع تركيز العمل على الأشخاص. وهذا الخطأ مكلف جدًا ويمكنه التأثير على عمل الموظفين ونجاحهم على المدى الطويل، فعندما لا يشعر الموظفون بالدعم، ولا يتم منحهم فرص، ويعملون لوقت طويل يتأثر دافعهم للأداء.[2]

خاتمة بحث عن الموارد البشرية

منذ بداية القرن العشرين، بدأت عدد من الشركات بالاستعانة بمصادر خارجية لوظائف الموارد البشرية الإدارية، في محاولة لتحرير القسم، وتنفيذ برامج ذات فائدة أكبر وقيمة مضافة تؤثر على الأعمال بشكل إيجابي. وتشمل الوظائف التي يتم الاستعانة بمصادر لتنفيذه؛ إدارة كشوف المرتبات، واستحقاقات الموظفين، والتوظيف، والتحقق من الخلفية، ومقابلات الخروج، وإدارة المخاطر، وحل النزاعات، وفحص السلامة، وسياسات المكتب. وكل ذلك يؤدي في النهاية لتحقيق مصلحة أكبر ودعم للشركات على مختلف الأصعدة.[1]

قواعد الموارد البشرية

من المعروف أن هناك سبع تقسيمات للموارد البشرية، سأفصل فيها قليلًا فيما يأتي:[3]

التوظيف والاختيار

تشمل وظائف الموارد البشرية المجندين الذين يملأون الوظائف الشاغرة في المنظمة. فهم يتبعون سياسات التوظيف ويلتزمون بالقوانين التي تحظر ممارسات التوظيف التمييزية، كما يكتب محترفو الموارد البشرية إعلانات الوظائف، ويعملون مقابلة مع المرشحين ويقدمون توصيات التوظيف للمدراء، وهذه المهمة تشمل أخصائي التوظيف ومدير التوظيف.[3]

التعويضات والحوافز

وهذا مثال على نوع آخر من وظائف الموارد البشرية، وهؤلاء يضمنون دفع الأجور للموظفين بشكل تام،. ويعملون على تزويد الموظفين بميزات من التأمين الصحي. وقد يقوم المحترفون في هذا المجال بعمل استطلاعات عن الرواتب، وتحليل البيانات المتعلقة برواتب الصناعة، وإعداد تقارير التعويضات ومن ثم توزيعها على الموظفين والتفاوض بما يخص حزم المزايا مع العملاء الخارجيين.[3]

الصحة و السلامة

يعمل أخصائيو الصحة والسلامة على عمل ما يساعد على منع حوادث العمل والأمراض المهنية. كما يوفرون برامج السلامة العامة، وينفذون سياسات الصحة والسلامة، ومراقبة الامتثال للوائح السلامة. وتشمل هذه الوظيفة منسق السلامة ومدير السلامة، ومنسق برنامج صحة الموظف، ومدير صحة الموظف.[3]

علاقات العمل والموظفين

وهي تشمل العلاقات بين صاحب العمل وموظفيه، وهم يمنعون ويحلون المشاكل المرتبطة بأداء الموظفين، كما يعملون على الحفاظ على علاقات جيدة بين صاحب العمل والموظف، من أجل منع انخفاض الروح المعنوية للموظفين وانخفاض الإنتاجية. وتشمل هذه الوظيفة مدير علاقات العمل، وأخصائي علاقات الموظفين، وممثل علاقات الموظفين.[3]

التدريب والتطوير

ومهمتهم تقييم الاحتياجات التدريبية للمؤسسة وتقديم التدريب وتقييم نتائج برامج التدريب المكتملة للموظفين، ويقوم هؤلاء أيضًا بإجراء برامج تدريبية للموظفين الجدد، وتشمل هذه الوظيفة اختصاصي تدريب، ومدير تدريب وتطوير، ومصمم تعليمي، وتخصص تعليم إلكتروني، ومدير للتعلم والتطوير.[3]

إدارة المخاطر

وهي نهج عمل لتقليل المخاطر التنظيمية في مجال الموارد البشرية ، وتتضمن تحليل كل مجال وتحديد إمكانية حدوث الأضرار، فمثلًا قد يقوم أخصائي إدارة المخاطر بفحص ممارسات التوظيف في المؤسسة وتحديد ما إن كان أي منها تمييزيًا، وذلك يمكن أن يؤدي إلى دعوى قضائية. وتشمل المخاطر احتمالية إساءة الاستخدام، وفقدان الممتلكات، والإصابة الجسدية، والإضرار بسمعة الشركة. وتشمل هذه الوظيفة أخصائي إدارة المخاطر، ومدير إدارة المخاطر.[3]

المدراء

يشرف ومديرو الموارد البشرية على متخصصي الموارد البشرية الآخرين، وقد يعمل المديرون مثل حلقة وصل بين الموظفين والإدارة العامة، بالإضافة إلى المشاركة في جلسات إستراتيجية وتقديم توصيات للتوظيف وسياسات التعويض. ويكون مدير الموارد البشرية لديه معرفة بكل جوانب إدارة الموارد البشرية؛ حيث يضعون أهداف الإدارات ويساعدون في تحقيق تلك الأهداف، وتتطلب هذه الوظيفة مهارات ممتازة في حل النزاعات والقضاء على الوساطة، وأيضًا حل المشكلات المثيرة للجدل أو الحساسية.[3]

وظيفة الموارد البشرية

هناك ستة أنشطة رئيسية متعلقة بالأفراد على الموارد البشرية القيام بها بكفاءة لإضافة قيمة إلى الشركة. وتشمل: [4]

  • إدارة الناس واستخدامهم بشكل فعال.
  • ربط تقييم الأداء والتعويض بالكفاءة.
  • تطوير الكفاءات التي تحسن الأداء الفردي والمؤسسي.
  • زيادة الابتكار والمرونة اللازمة لتقوية القدرة التنافسية.
  • تطبيق مناهج جديدة من أجل تصميم عمليات العمل، وتخطيط التعاقب الوظيفي، والتنقل بين المنظمات.
  • إدارة تنفيذ ودمج التكنولوجيا وتحسين التوظيف والتدريب والتواصل مع الموظفين.

كتبنا فيما سبق بحث عن الموارد البشرية يشمل أكثر المعلومات المهمة التي تخص هذا الموضوع، من بيان التعريف، والأقسام والأهمية، بالإضافة إلى ذكر أهم أنشطة مدراء الموارد البشرية.

المراجع

  1. ^ investopedia.com , Human Resources (HR) , 14/11/2020
  2. ^ breathehr.com , Why is HR so important? , 14/11/2020
  3. ^ work.chron.com , Types of Human Resources Management Jobs , 14/11/2020
  4. ^ open.lib.umn.edu , What Is Human Resources? , 14/11/2020
2373 مشاهدة