تتكون المجموعة الشمسية من

كتابة amnasaleh - تاريخ الكتابة: 9 سبتمبر 2021 , 13:09
تتكون المجموعة الشمسية من

تتكون المجموعة الشمسية من ؟، كثيرًا ما نسمع عن المجموعة الشمسية ولكن لا نعلم بالتحديد مما تتكون، ولكن في مقال اليوم سنتعرف على مكونات المجموعة الشمسية، كما سنتعرف على كل مكون على حِدة، وفي نهاية المقال سنقدم عدد من الحقائق الغريبة عن نظامنا الشمسي.

تتكون المجموعة الشمسية من

يمكننا تعريف المجموعة الشمسية، بأنها نظام كوكبي يضم الشمس وجميع ما يدور حولها من أجرام سماوية ويشمل ذلك الأرض وباقي الكواكب البالغ عددها 7 كواكب، بالإضافة لعدد من الكواكب الصغيرة التي يُطلق عليها اسم الكواكب القزمة مثال عليها كوكب بلوتو.

وفيما يلي سنعدد مكونات المجموعة الشمسية، وهي كالتالي[1]:

  • الشّمس.
  • الأقمار.
  • الكواكب التي تدور حولها وعددها 8.
  • عدد لا يحصى من الكويكبات أو الكواكب القزمة.
  • مساحات شاسعة من الغبار والغاز.
  • الأجسام الجليدية.
  • المذنبات.

شاهد أيضًامن العوامل الخارجية المؤثرة في تشكيل سطح الأرض

معلومات عن كل مكون من مكونات المجموعة الشمسية

فيما يلي سنتطرق للحديث عن كل مكون من مكونات المجموعة الشمسية المذكورة سابقًا[2]:

  • الشمس: وهي المصدر التي تستمد منه الكواكب الضوء والحرارة، وتحتل الشمس مساحة 99.85% من كتلة المجموعة الشمسية.
  • القمر: فالأرض لها قمر واحد وهو الذي نراه بالعين المجردة، ويأتي في المرتبة الثانية بعد الشمس كمصدر للضوء، كما يمتلك المريخ قمرين.
  • الغبار: فنظامنا الشمسي يحتوي على عدة جزيئات من الغبار صغيرة الحجم، ويمكن مشاهدة الغبار من الأرض بالعين المجردة في الأيام التي تكون فيها السماء صافية.
  • المذنبات: وهي خليط من الغازات، والماء، والثلج، ويعتقد العلماء بأن المذنب هو عبارة بقايا المادة التي تشكل منها النظام الشمسي.
  • الكويكبات أو الكواكب القزمة: وهي أجرام سماوية تدور حول الشمس ويتواجد منها العشرات ولكن لم يكتشفها العلماء جميعها، ومن أبرز الكواكب القزمة وأكثرها شهرة الموجودة في مجموعتنا الشمسية هو كوكب بلوتو.
  • الكواكب الثمانية: وهي كالتالي:
  • الأرض، وهو الكوكب الذي نعيش عليه، ويأتي في المرتبة الثالثة من حيث قربه من الشمس.
  • المشتري، وهو أكبر الكواكب ويحتل المركبة الخامسة من حيث قربه من الشمس.
  • المريخ أو الكوكب الأحمر، وهو كوكب صغير الحجم سُمي المريخ بالكوكب الأحمر؛ لأن المعادن الغنية تغطي سطحه ومن أبرزها الحديد الذي يغطي مساحة كبيرة من سطحه، ويصنف المريخ بالمرتبة الرابعة من حيث بعده عن الشمس.
  • عطارد، وهو أصغر الكواكب وأقربها من الشمس.
  • زحل، وهو كوكب صغير تم اكتشافه في عام  193، ويأتي ترتيبه في المرتبة السادسة من حيث بعده عن الشمس.
  • نبتون، وهو كوكب عملاق  بحلقة من جزيئات الجليد، تم اكتشافه في عام 1846، ونبتون هو أبعد كوكب عن الشمس.
  • أورانوس، وهو كوكب عملاق يحتل المرتبة السابعة من حيث بعده عن الشمس.
  •  الزهرة، وما يميزه بأنه يدور حول الشمس بشكل بطيء وعكس الكواكب الأخرى باستثناء كوكب أورانوس، ويصنف بأنه الكوكب الثاني من حيث بعده عن الشمس.

شاهد أيضًاتنتمي المجموعة الشمسية مجرة درب التبانة

5 حقائق غريبة عن المجموعة الشمسية، تعرفوا عليها

فيما يلي سنتعرف على أهم الحقائق الغريبة عن مجموغتنا الشمسية[3]:

  • تبعد الأرض عن الشمس مسافة 150 مليون كم/ 93 مليون ميل، ويحتاج ضوء الشمس لمسافة تقدر بـ 8 دقائق و20 ثانية لعبور هذه المسافة والوصول إلى الأرض.
  • تنقسم الكواكب الثمانية لمجموعتين، الأولى تُسمى الكواكب الداخلية وهي الأرض، والزهرة، والمريخ، وعطارد، وتتكون من المعادن والصخور، والمجموعة الثانية الكواكب الخارجية وهي نبتون، أورانوس، المشتري، زحل، وتتكون من عدد من الغازات أبرزها الهيليوم والهيدروجين.
  • كلما اقترب الكوكب من الشّمس كلما ارتفعت درجة حرارته، فعلى سبيل المثال كوكب عطارد وهو الأقرب للشمس تبلغ درجة حرارته 427 درجة مئوية، بينما تبلغ درجة حرارة نبتون وهو الأبعد عن الشمس -200 درجة مئوية، ولكن في الحقيقة فإن كوكب الزهرة وهو الكوكب الثاني من حيث بعده عن الشّمس تزيد متوسط درجة حرارته عن كوكب عطارد وهو الأقرب للشمس إذا تبلغ متوسط حرارة الزهرة 460 درجة مئوية، والسبب في ذلك هو امتلاك الزهرة غلاف جوي  سميك من ثاني أكسيد الكربون وهو الذي يخلق تأثير الاحتباس الحراري، على خِلاف كوكب عطارد الذي يمتلك غلاف جوي رقيق لا يمكنه حبس الحرارة بسهولة.
  • تستغرق الأرض عامًا واحدة وهو 360 يوم لتُكمل دورتها حول الشمس، بينما يحتاج عطارد وهو الأقرب للشمس 88 يوم فقط لإكمال دورانه حول الشمس، وفي المقابل فإنّ كوكب نبتون وهو الأبعد عن الشمس يحتاج لرحلة سنوية مدتها 165 عام.
  • في العصور القديمة كان العلماء يعتقدون بأنّ النظام الشمسي هو النظام الوحيد في مجرة درب التبانة وهو يمثل الكون بأكمله، ولكن مع ظهور الثورة العلمية التي بدأت منذ عام 1543، قدر العلماء بأنّ هناك ما يقارب 100 مليار نظام شمسي في مجرة درب التبانة لوحدها، وخلال الـ 17 عامًا الماضية فقط عثر العلماء على 4000 كوكب يدور حول نجوم بعيدة.

شاهد أيضًاأين نزل آدم وحواء في الأرض

تتكون المجموعة الشمسية من، في نهاية مقالنا الذي تحدثنا فيه عن مكونات المجموعة الشمسية نتمنى أنّ تكون المعلومات المذكورة مفيدة لجميع القراء الأعزاء.

المراجع

  1. ^ britannica.com , Solar system , 09/09/2021
  2. ^ thefreedictionary.com , Solar system , 09/09/2021
  3. ^ astronomytrek.com , Top 10 Facts About The Solar System , 09/09/2021
11 مشاهدة