تشرع قراءة سورتي الفلق والناس

كتابة نور محمد -
تشرع قراءة سورتي الفلق والناس

تشرع قراءة سورتي الفلق والناس متى، حيث أنه من رحمة الله عزو وجل بعباده أن شرع لهم العديد من السور القرآنية التي تحميهم من الضرر والشرور فقد شرع للمسلم التعوذ بسورة الفلق وسورة الناس من أي مكروه أو حسد او ضرر وذلك لفضلهما العظيم  فمن داوم على قراءتهما لن يصيبه أي مكروه.

تشرع قراءة سورتي الفلق والناس

لقد شرعت قراءة سورتي الفلق والناس ثلاث مرات دبر كل صلاة وذلك لعظيم فضلها فمن يقرأها بعد الإنتهاء من صلاته يحميه الله من الفتن وشرور الناس وذلك وفقًا لقول عقبة بن عامر حيث قال أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال) ألم ترى آيات نزلت هذه الليلة لم أرى مثلهن قط قل أعوذ برب الفلق، قل أعوذ برب الناس).

فضل سورتي الفلق والناس

هاتين السورتين لهما الكثير من الخصائص والفضائل التي أخصهم الله بها مثل:

  • تشريع قراءتهما بعد الإنتهاء من الصلاة.
  • قراءتهما كل يوم صباحًا ومساءً ثلاث مرات.
  • قراءتهما عند النوم ثلاث مرات والنفث في اليد والمسح بهما ما استطاع من الجسد.

شاهد أيضًا: من خصائص سورتي الفلق والناس

ما سبب نزول سورة الفلق والناس

قد أنزل الله سورة الفلق والناس لحماية الناس من الحسد والسحر وقد نزلوا عندما قام لبيد بن الأعصم بعمل سحر للرسول صلى الله عليه فقد نزلت هاتين السورتين لشفاء النبي صلى الله عليه وسلم لذلك فهي نزلت كعلاج لكل مسحور أو محسود ويكفيان المسلم من كل شيء.

مكان نزول سورة الفلق والناس

اختلفت علماء الآراء في مكان نزول السور فهناك من يقول إن سورة الفلق قد نزلت في المدينة المنورة وهناك يقول إنها قد نزلت في مكة أما نسبةً لسورة الناس فهي قد نزلت في مكة المكرمة لذلك أرجح الأقوال تقول إن السورتين قد نزلوا مع بعضها في مكة المكة وأن نزولهم كان بعد نزول سورة الفيل وقبل نزول سورة الصمد.

في نهاية المقال نكون قد عرفنا أنه تشرع قراءة سورتي الفلق والناس ثلاث مرات دبر كل صلاة وذلك لأنها تحمي المسلم من كل ضرر أو حسد أو سحر كما ذكرنا  فضل سورتي الفلق والناس وسبب نزولهما والمكان الذي قد نزلًا فيه.

9 مشاهدة