جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا .. الجهود الاقتصادية والصحية لدولة قطر

كتابة ايمان - آخر تحديث: 20 سبتمبر 2020 , 13:09
جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا .. الجهود الاقتصادية والصحية لدولة قطر

جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا جهودٌ عظيمة الشأن في ظلِ جائحة كورونا، حيث تكاتفت الجهود ووحدت الصفوف في كافةِ دول العالم ومن بينها قطر لمجابهةِ الفيروس الذي بات يفتك بأرواحِ البشر، فأُغلقت المطارات والمدارس وعم الفراغ في الشوارع بعد أن أغلقت أبواب محلاتها، تسابقت الدول لحماية الشعوب من شر الوباء جاهدةً الحيلولة دون التفشي بغية الوصول إلى الانحسار.

جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا

جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا جاءت إيمانًا بضرورة الحفاظِ على صحة المواطن القطري وتوفير أعلى درجات الرعاية له، فقد ترأس الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير قطر عددًا من اجتماعات اللجنة العليا لإدارة الأزمات، وقد جاء ذلك في مساعٍ لتكثيف الجهود وتوحيدها في مجابهة وباء كورونا المستجد، إضافةً إلى منح المواطن القطري والمقيم الاهتمام الصحي والخدمي على حدِ سواء.

الإجراءات الصحية في مكافحة فيروس كورونا في قطر

ساهمت جهود قطر في مكافحة فيروس كورونا المستجد بتعزيز مكانتها المرموقة عالميًا، وتمثلت الجهود على الصعيد المحلي والدولي على النحو الآتي:

  • إغلاق المطارات وإيقاف الرحلات الجوية القادمة إلى الدوحة اعتبارًا من شهرِ آذار.
  • إيقاف خدمات النقل العام داخل البلاد مثل الحافلات والمترو.
  • الانتقال إلى التعلم عن بعد في قطر منذ شهرِ آذار للحفاظِ على سلامتهم ووقايتهم من خطر تفشي الوباء.
  • الإمدادات الطبية لمختلفِ دول العالم، حيث وصلت المساعدات لأكثر من 20 دولة (معدات طبية، شخصية، مستشفيات ميدانية).
  • التبرع المالي 20 مليون دولار أمريكي للتحالف الدولي لدعمِ اللقاحات والتحصينات لمكافحة الفيروس.
  • التوجيه لتأمين المقيمين والوافدين وتعزيز الحماية لهم.
  • الفحوصات الطبية المجانية بأعلى درجات الجودة والكفاءة.
  • تجهيز فنادق الحجر الصحي في مختلفِ أنحاء قطر.

الجهود القطرية الاقتصادية

مجهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا بُذِلت على الصعيد الاقتصادي والصحي ومختلف المجالات، وتتمثل بما يلي:

  • رفد القطاع الخاص بحوافزٍ مالية تجاوزت 75 مليون ريال قطري.
  • إعفاء كافةِ أنواع السلع الطبية والغذائية ولمدةِ 6 أشهر من أي رسومٍ جمركية.
  • تأجيل جميع أقساط القروط البنكية، ومنح فترة سماحٍ تتجاوز 6 أشهر.
  • تعزيز استثمار الصناديق الحكومية في البورصة بمبلغ 10 مليار ريال قطري.
  • إعفاء القطاعات لمدة 6 أشهر من رسوم الماء والكهرباء.

نتائج جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا

جهودٌ عظيمة بُذلت في عامٍ غريب الأطوار، عام 2020 المحمل بفيروس كورونا الفتاك الذي أزهق أرواح الملايين حول العالم دون رحمة، إلا أن ثمرة المجهود القطري في مجابهة فيروس كورونا قد قُطِفت ثمارها في فترةٍ وجيزة وما زالت تُقطف بفضل الله، ومنها:

  • الحد من انتشار الوباء بين المواطنين والمقيمين في البلاد.
  • تدني أعداد الوفيات بفيروس كورونا في قطر مقارنةً مع وفيات دول العالم بالسبب ذاته.
  • بدء الإعلان عن انحسار فيروس كوفيد 19 في البلاد في نهايةِ حزيران بالتزامنِ مع الوتيرة المتسارعة لانتشاره عالميًا.
  • الاطمئنان لأعداد الإصابات بالفيروس في البلاد، إلا أن ذلك لا يعني الانتهاء.
  • تراجع أعداد المصابين المحتاجين للرقود على الأسرة في المستشفيات.
  • الانفتاح التدريجي للحياة في قطر، كانت المرحلة الأولى في حزيران، والثانية في مطلع أيلول.

جهود دولة قطر في مكافحة فيروس كورونا لم تقف إلى حد هنا أبدًا، بل ما زالت مبذولة حتى اللحظة ومستمرة حتى انتهاء الوباء تمامًا، ما زالت تتخذ الإجراءات الاحترازية للحيلولة دون تفشي الوباء، كما أن فرق التقصي الوبائي تمارس أعمالها على أكمل وجه للكشفِ عن الحالات المصابة، وكانت قطر قد حددت مسبقًا مراحل رفع القيود في البلاد وكان آخرها المرحلة الرابعة في قطر بدأت منذ مطلع أيلول الحال.

المراجع

  1. ^ aljazeera.net , تشديد إجراءات مواجهة كورونا.. أمير قطر يوجه بقرارات تشمل إعفاءات وتسهيلات مالية , 19/9/2020
  2. ^ qrcs.org.qa , قطر تكافح الوباء لمصلحة البشرية جمعاء , 19/9/2020
220 مشاهدة