حقنة افيل avil لعلاج الحساسية

كتابة يسرى ياسر -
حقنة افيل avil لعلاج الحساسية

حقنة افيل avil لعلاج الحساسية، حيث يعاني الكثير من الناس من الحساسية والأعراض المختلفة التي تسببها وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن هذا الموضوع كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذه الحقنة ودواعي استعمالها وكذلك أضرارها وآثارها الجانبية وكيفية التعامل معها والعديد من المعلومات الأخرى عبر موقع محتويات بالتفصيل.

حقنة افيل avil لعلاج الحساسية

تعتبر حقنة أفيل من الحقن الشهيرة في علاج الحساسية والأعراض التي تسببها بشكل سريع، حيث يتعرض الكثير من الناس للإصابة بالحساسية والأعراض المصاحبة لها والتي قد تكون طارئة وتستدعي العلاج في الحال وتعتبر هذه الحقنة هي الخيار الأمثل لذلك لأنها تدخل إلى مجرى الدم مباشرةً حيث تحتوي هذه الحقنة على مادة من مضادات الهيستامين وبالتالي فهي تحارب الهيستامين الطبيعي الذي يفرز في الجسم عند الإصابة بحساسية مما يؤدي إلى ظهور أعراض مثل الحكة وسيلان الأنف والطفح الجلدي، كما قد تتطور هذه الأعراض إلى بعض الأعراض الخطيرة الأخرى مثل ضيق التنفس وعدم انتظام ضربات القلب وقد يدخل الشخص في صدمة مما يستدعي أخذ هذه الحقنة للقيام بتقليل مفعول الهيستامين في الجسم، ولكن في حالة أخذ هذه الحقنة لا بد من إخبار الطبيب عن المشاكل والأمراض التي يعاني منها الشخص قبل أخذ هذه الحقنة وكذلك إخبار الطبيب عن أي أدوية يتناولها من أجل تجنب التداخلات الدوائية.[1]

شاهد أيضًا: العلاج الطبيعي للحساسية عند الأطفال

كيف تعمل حقنة أفيل ضد الحساسية

تحتوي حقنة أفيل على المادة الفعالة التي تسمى فينيرامين والتي تعمل على عمل تضاد لمستقبلات الهيستامين من النوع H1 وهو ما يعمل بدوره على تقليل تأثير مادة الهيستامين التي توجد في الجسم والتي تؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية، حيث أنه عند التعرض لأي سبب من مسببات الحساسية مثل تناول نوع طعام معين أو دواء معين يحفز ذلك الهيستامين في الجسم مما يؤدي إلى ظهور أعراض الحساسية على الشخص، ويساعد الارتباط بمستقبلات الهيستامين على تقليل كميته في الجسم وبالتالي علاج الحساسية وأعراضها بشكل سريع.[1][2]

دواعي استعمال حقنة أفيل

تستخدم هذه الحقنة بشكل أساسي في حالات الحساسية الشديدة والتي تتطلب الإسعاف الفوري والطارئ حيث لا تجدي معها أدوية الحساسية التي تؤخذ عن طريق الفم وتتمثل أهم الحالات التي يتم فيها أخذ حقنة أفيل ما يلي:[1]

  • حالات الحساسية المزمنة التي تؤدي إلى التهاب الجلد والطفح الجلدي والتورم وعدم القدرة على التنفس وعدم انتظام ضربات القلب.
  • حالات الارتكاريا التي تسبب الحكة وعدم الراحة وظهور الطفح الجلدي والاحمرار.
  • الحساسية الشديدة التي تنتج من نزلات البرد والأنفلونزا والتي تؤدي إلى الرشح وسيلان الأنف.
  •  لدغ الحشرات الذي يؤدي إلى حساسية شديدة أو تناول نوع من أنواع الأطعمة أو نوع من أنواع الأدوية التي تسبب حساسية للشخص مثل المضادات الحيوية.
  • تخفيف الأعراض المصاحبة لمشاكل الأذن الداخلية والدوار والدوخة الناتجان عن داء مينيير.

موانع استعمال حقنة أفيل

على الرغم من أن حقنة أفيل من الحقن التي لها أهمية كبيرة  إلا أن هناك مجموعة من الحالات يمنع فيها استخدام هذه الحقنة وتتمثل أهم موانع الاستخدام فيما يلي:[1][2]

  • وجود حساسية تجاه المادة الفعالة الموجودة في الدواء حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى سوء الأعراض والعلامات الخاصة بالحساسية مثل الطفح الجلدي والحكة وضيق التنفس.
  • الأطفال أقل من سن ست سنوات حيث إن الأطفال أقل من هذا السن لا يتحملون قوة المادة الفعالة الموجودة في الحقنة وهو ما يسبب لهم العديد من المضاعفات الخطيرة.
  • المعاناة من مشكلة تضخم البروستاتا حيث يمكن أن تحدث بعض المضاعفات الخطيرة في حالة أخذ هذه الحقنة مع تضخم البروستاتا.
  • تناول الأدوية التي تحتوي على أحد مثبطات أوكسيداز أحادي الأمين مع، أو قبل أسبوعين من أخذ هذه الحقنة.

شاهد أيضًا: اسباب حساسية الجلد المفاجئة

احتياطات استعمال حقنة أفيل

هناك بعض الاحتياطات والتعليمات المهمة التي يجب اتباعها عند استخدام حقنة أفيل، ومن أهم الاحتياطات والتعليمات التي يجب اتباعها عند استخدام هذه الحقنة ما يلي:[1]

  • حالات الحمل والرضاعة الطبيعية حيث يجب الامتناع بقدر المستطاع عن استخدام هذه الحقنة خلال فترة الحمل والرضاعة الطبيعية، وذلك لأنها من الممكن أن تضر بالجنين أو بالطفل الرضيع ولا يتم تناولها إلا في الحالات التي تستدعي ذلك حيث يمكن أخذ هذه الحقنة في بعض الحالات التي تصاب فيها المرأة بالحساسية ولكن تحت إشراف الطبيب.
  • تناول الأدوية المختلفة أو الإصابة ببعض المشاكل الصحية حيث لا بد من إخبار الطبيب عن المشاكل والأمراض التي يعاني منها الشخص قبل أخذ هذه الحقنة وكذلك إخبار الطبيب عن أي أدوية يتناولها من أجل تجنب التداخلات الدوائية.
  • عمل اختبار حساسية تجاه المادة الفعالة التي توجد داخل هذه الحقنة حيث يمكن أن يعاني الشخص من حساسية تجاه مكونات الحقنة.
  • الإصابة بمشاكل الجهاز التنفسي مثل الربو والحساسية الصدرية حيث يجب الحذر عند تناول هذه الحقنة من قبل الأشخاص المصابين بهذه الأمراض.
  • الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية حيث قد تسبب هذه المشكلة تداخلات مع مكونات هذه الحقنة وبالتالي قد يصاب الشخص بمشاكل واضطرابات خطيرة.
  • المعاناة من مشكلة الزرق أو ما يعرف باسم الجلوكوما وهي حالة تصيب العين، وتؤدي إلى العديد من الاضطرابات والمشاكل التي قد تتداخل مع هذه الحقنة ولذلك لا بد من استشارة الطبيب وأخذ الاحتياطات اللازمة.
  • شرب الكحول أو تناول المهدئات من الأشياء التي تمنع في حالة تناول هذه الحقنة وعلى الأقل يجب التقليل منها.

الآثار الجانبية لحقنة أفيل

في بعض الأحيان قد تسبب حقنة أفيل بعض الآثار الجانبية لبعض الأشخاص الذين يتناولونها، وليس من الضروري أن تحدث جميع هذه الآثار الجانبية مع بعضها البعض حيث يمكن أن يعاني الشخص من عرض جانبي واحد فقط من هذه الأعراض ومن أهم هذه الآثار الجانبية ما يلي:[1]

  • الشعور بالنعاس والرغبة في النوم وذلك لأن معظم الأدوية التي تحتوي على المواد المضادة للهيستامين تؤدي إلى الشعور بتأثير مهدئ للمخ وبالتالي الشعور بالنعاس.
  • احتباس البول وحدوث اضطرابات في المثانة مما يؤدي إلى صعوبة في التبول.
  • المعاناة من اضطرابات في الجهاز الهضمي مثل الشعور بألم في البطن وكذلك الغثيان والتقيؤ.
  • حدوث التهيجات خاصةً عند الأطفال.
  • التأثير على الجهاز العصبي في الجسم في بعض الأحيان مثل الإصابة بالهلاوس والتهيؤات، ولكن هذا من الآثار الجانبية النادرة.
  • ارتفاع ضغط العين ولذلك يجب أخذ الاحتياطات اللازمة عند إعطاء هذا الدواء للأشخاص المصابين بالجلوكوما أو الزرق.
  • الدوار والدوخة.
  • ضعف في الانتباه وعدم القدرة على التركيز بسبب تأثير هذا الدواء على الجهاز العصبي في بعض الأحيان.
  • الشعور برنين أو طنين في الأذن.
  • الرؤية المزدوجة.
  • جفاف الفم.
  • تورم الشفتين.
  • عدم انتظام ضربات القلب.

ما هي جرعة حقنة أفيل

تختلف جرعة حقنة أفيل حسب العديد من العوامل حيث يحدد الطبيب الجرعة المناسبة من هذا الدواء على حسب السن ووزن الشخص والحالة الصحية له وأيضًا مدى خطورة حالة الحساسية التي يعاني منها الشخص حيث تزداد الجرعة في حالة كانت الحالة خطيرة والعكس صحيح أيضًا، ولكن في حالة الحساسية الحادة والشديدة يقوم الطبيب بأخذ ١ أو ٢ أمبول من هذه الحقنة ويقوم بحقنها للشخص المصاب في الوريد، أما في حالة إصابة الطفل بنوع من أنواع الحساسية الحادة يتم أخذ نصف أمبول فقط ويتم حقنه في العضل من أجل التغلب على أعراض الحساسية الشديدة.[1]

شاهد أيضًا: ما هو العلاج النهائي للارتكاريا

حقنة أفيل والنوم

من الآثار الجانبية المهمة والشائعة لحقنة أفيل هي الشعور بالنعاس والرغبة في النوم وذلك لأن معظم الأدوية التي تحتوي على المواد المضادة للهيستامين تؤدي إلى الشعور بتأثير مهدئ للمخ وبالتالي الشعور بالنعاس، وبما أن هذه الحقنة تحتوي لمادة مضادة للهيستامين فإنها تؤدي إلى الشعور بالنعاس كأثر جانبي لها، ولكن لا يجب استخدام هذه الحقنة لهذا الغرض وذلك لأن هذا قد يؤدي إلى العديد من الأعراض والآثار الجانبية الخطيرة ولكن هذه الحقنة لا تستخدم إلا في حالة الحساسية الشديدة والمزمنة.[1][2]

التداخلات الدوائية لحقنة أفيل

بالطبع توجد العديد من التداخلات والتفاعلات المختلفة التي يمكن أن تحدث مع تناول هذه الحقنة مما يسبب العديد من المشاكل والاضطرابات عند تداخلها مع هذه الأدوية ومن أهم الأدوية التي تتداخل مع حقنة أفيل ما يلي:[1]

  • الأتروبين.
  • المشروبات الكحولية.
  • مثبطات أوكسيداز أحادي الأمين مع أو قبل أسبوعين من أخذ هذه الحقنة.
  • الأدوية المهدئة أو المنومة.

حقنة أفيل والإدمان

تعتبر مشكلة الإدمان هي أحد الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث نتيجة تناول حقنة افيل avil لعلاج الحساسية لفترة طويلة وبشكل مستمر ولكن هذا الأثر الجانبي ليس من الآثار الجانبية الشائعة ولكنه من الممكن أن يحدث، لذلك يجب أن يتم استخدام هذه الحقن فقط تحت إشراف الطبيب وعندما ينصح بذلك فقط كما يجب أن يقوم الطبيب بتحديد الجرعة المناسبة للشخص من أجل تجنب الآثار الجانبية والمضاعفات التي قد تحدث نتيجة أخذ الجرعة غير المناسبة مثل الإدمان.[1]

شاهد أيضًا: الحساسية هي تفاعل قوي للجهاز

هل حقنة أفيل تحتوي على الكورتيزون

يعتقد الكثير من الناس أن حقنة أفيل تحتوي على مادة الكورتيزون في تكوينها وهو ما يجعلها فعالة في القضاء على التورم والالتهاب المصاحب للحساسية، وذلك لأن الكورتيزون معروف بأن له خصائص مضادة للالتهابات، ولكن في الحقيقة فإن حقنة آفيل لا تحتوي على مادة الكورتيزون بينما المادة الأساسية الموجودة في هذه الحقنة هي مادة الفينيرامين وهي نوع من أنواع الأدوية المضادة للهيستامين والتي تعمل على عمل تضاد لمستقبلات الهيستامين من النوع H1 وبالتالي تقليل أعراض الحساسية والتي من أهمها التورم والالتهابات.[1]

تخزين حقنة أفيل

يجب أن يتم تخزين هذه الحقنة بطريقة صحيحة من أجل الحفاظ عليها حيث يجب أن يتم تخزينها في درجة حرارة لا تتجاوز ٢٥ درجة مئوية بل يجب أن تحفظ في درجة حرارة أقل من ذلك، كما يجب أن تحفظ بعيدًا عن الحرارة والرطوبة وكذلك بعيدًا عن متناول الأطفال من أجل الحفاظ على الحقنة من التلف.[1]

سعر حقنة أفيل

يمكن الحصول على حقنة أفيل من معظم الصيدليات في جمهورية مصر العربية حيث تباع في شكل عبوة تحتوي على ٦ أمبولات من الحقن وحجم كل أمبول هو ٢ مللي ويبلغ سعر العبوة ٢٧ جنيه مصري تقريبًا، ويمكن الحصول على هذه الحقن بسهولة لكثرة استخدامها وفعاليتها السريعة في القضاء على الحساسية.

شاهد أيضًا: علاج حساسية الصدر وضيق التنفس .. الاعراض والاسباب

ختامًا نكون قد تعرفنا على حقنة افيل avil لعلاج الحساسية؟، كما تعرفنا على أهم الحالات التي تستخدم فيها هذه الحقنة وموانع استعمالها والآثار الجانبية وكذلك التداخلات الدوائية المختلفة والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ 1mg.com , Avil injection , 16/04/2022
  2. ^ Practo.com , Avil 25 mg Injection , 16/04/2022
174 مشاهدة