دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية

كتابة اريج - تاريخ الكتابة: 29 نوفمبر 2020 , 15:11
دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية

دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية ؟ يعد هذا السؤال أحد أكثر الأسئلة الشائعة لدى المسلمين عن الصلاة، فالصلاة أحد أركان الإسلام الخمسة، التي يجب على المسلم المحافظة عليها، والتأكد بأنه يقوم بها بأركانها وشروطها الصحيحة، فإذا أخل بأحد الاركان أو الشروط اعتبرت صلاته باطله، ويجب عليه إعادة صلاته.

دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية

إذا ترك المصلي واجباً من واجبات الصلاة عمداً بطلت صلاته، وإن تركه ناسياً بعد مفارقة محله وقبل أن يصل إلى الركن الذي يليه رجع فأتى به، ثم يكمل صلاته، ثم يسجد للسهو، ثم يسلم، وإن ذكره بعد وصوله إلى الركن الذي يليه سقط ولا يرجع إليه، ويسجد للسهو، ثم يسلم، فهل يعد دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية ؟ دعاء الاستفتاح ليس بواجب بل هو سنة، فلا تبطل الصلاة بتركه لا في النافلة ولا في الفريضة، ودعاء الاستفتاح يأتي بعد الإحرام، بعد التكبيرة الأولى وقبل قراءة سورة الفاتحة، وأسهل صيغ الاستفتاح وأحضرها: (سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، وَتَبَارَكَ اسْمُكَ، وَتَعَالَى جَدُّكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ)[1].

صيغ دعاء الاستفتاح

أدعية الاستفتاح ثلاثة أنواع: أعلاها ما كان ثناءً على الله كـ «سبحانك اللهم…»، ويليه ما كان خبراً من العبد عن عبادة الله كـ «وجهت وجهي…»، ثم ما كان دعاء من العبد كـ «اللهم باعد…»، وفيما يلي صيغ دعاء الاستفتاح:[2]

  • عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: (كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إذا كبر في الصلاة سكت هُنَيَّةً قبل أن يقرأ، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، بأبي أنت وأمي أرأيتك سكوتك بَيْنَ التَّكْبِيرِ وَالقِرَاءَةِ، مَا تَقُولُ؟ قَال: أَقُولُ: اللَّهُمَّ بَاعِدْ بَيْنِي وَبَيْنَ خَطَايَايَ كَمَا بَاعَدْتَ بَيْنَ المَشْرِقِ وَالمَغْرِبِ، اللَّهُمَّ نَقِّنِي مِنَ خَطَايَاي كَمَا يُنَقَّى الثَّوْبُ الأَبْيَضُ مِنَ الدَّنَسِ، اللَّهُمَّ اغْسِلْني من خَطَايَايَ بِالْثلج وَالماء وَالبَرَدِ).[3]
  • عن عائشة رضى الله عنها قالت: كان النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم إِذا افتتح الصلاة قال: (سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ، وَتَبَارَكَ اسْمُكَ، وَتَعَالَى جَدُّكَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ).[4]
  • عن علي بن أبي طالب، عَنْ رسول اللهِ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ كان إذا قام إِلَى الصلاة قال: (وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا، وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ، اللهُمَّ أَنْتَ الْمَلِكُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ أَنْتَ رَبِّي وَأَنَا عَبْدُكَ ظَلَمْتُ نَفْسِي وَاعْتَرَفْتُ بِذَنْبِي فَاغْفِرْ لِي ذُنُوبِي جَمِيعًا إِنَّهُ لَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ، وَاهْدِنِي لِأَحْسَنِ الْأَخْلَاقِ لَا يَهْدِي لِأَحْسَنِهَا إِلَّا أَنْتَ، وَاصْرِفْ عَنِّي سَيِّئَهَا لَا يَصْرِفُ عَنِّي سَيِّئَهَا إِلَّا أَنْتَ لَبَّيْكَ وَسَعْدَيْكَ وَالْخَيْرُ كُلُّهُ فِي يَدَيْكَ، وَالشَّرُّ لَيْسَ إِلَيْكَ، أَنَا بِكَ وَإِلَيْكَ، تَبَارَكْتَ وَتَعَالَيْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ).[5]
  • عَن حذيفة ابن اليمان، أنه صلى مَع النبي صلى الله عليه وسلم من الليل، قال: فَلَمَّا دخل في اصلاة قال: (اللَّهُ أَكْبَرُ ذُو الْمَلَكُوتِ وَالْجَبَرُوتِ، وَالْكِبْرِيَاءِ وَالْعَظَمَةِ).[6]
  • عن أبي سلمة بن عبد الرحمن بن عوف، قال:(سَأَلْتُ عَائِشَةَ أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ رضي الله عنها، بِأَيِّ شَيْءٍ كَانَ نَبِيُّ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَفْتَتِحُ صَلَاتَهُ إِذَا قَامَ مِنَ اللَّيْلِ؟ قَالَتْ: كَانَ إِذَا قَامَ مِنَ اللَّيْلِ افْتَتَحَ صَلَاتَهُ: اللهُمَّ رَبَّ جَبْرَائِيلَ، وَمِيكَائِيلَ، وَإِسْرَافِيلَ، فَاطِرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ، عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ، أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ فِيمَا كَانُوا فِيهِ يَخْتَلِفُونَ، اهْدِنِي لِمَا اخْتُلِفَ فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِكَ، إِنَّكَ تَهْدِي مَنْ تَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ).[7]
  • عن جبير بن مطعم، أنه رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي صلاة، فقَالَ: (اللَّهُ أَكْبَرُ كَبِيرًا – ثَلَاثًا – وَالْحَمْدُ اللَّهِ كَثِيرًا – ثَلَاثًا – وَسُبْحَانَ اللَّهِ بُكْرَةً وَأَصِيلًا – ثَلَاثًا – أَعُوذُ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ مِنْ نَفْخِهِ وَنَفْثِهِ وَهَمْزِهِ).[8]
  • عن أنس :أن رجلًا جاء فدخل الصف وقد حفزه النفس، فقال: (الْحَمْدُ لِلَّهِ كَثِيرًا طَيِّبًا مُبَارَكًا فِيهِ، فَلَمَّا قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم صَلَاتِهِ قَالَ: أيكم المتكلم بالكلمات؟، فأرم القوم، فقال: أيكم المتكلم بها فإنه لم يقل بأسًا، فقال رَجُلٌ جئت وقد حفزني النفس فقلتها فقَالَ: لَقَدِ رأيت اثَنَى عَشْرَ مِلَكًا يبتدرونها أَيُّهُمْ يَرفعها).[9]
  • عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إِذَا قام من الليل يتهجد قَال: (اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الحَمْدُ، لَكَ مُلْكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَ‏مَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَوَاتِ وَالأَرْضِ، وَلَكَ الحَمْدُ أَنْتَ الحَقُّ وَوَعْدُكَ الحَقُّ، وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ، وَالجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ، وَمُحَمَّدٌ صلى الله عليه وسلم حَقٌّ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ، وَبِكَ آمَنْتُ، وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ، وَبِكَ خَاصَمْتُ، وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ، أَنْتَ المُقَدِّمُ وَأَنْتَ المُؤَخِّرُ، لاَ إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ – أَوْ : لاَ إِلَهَ غَيْ‏رُكَ).[10]

الصيغ التي سبق ذكرها في الأحاديث، منها ما جاء عاماً من غير تقييد بصلاة الليل، فهذه تقال في الفريضة والنافلة ، وأما ما جاء من الاستفتاحات فيه التنصيص على صلاة الليل – وهو الغالب في الأدعية الطويلة -، فالسنة والأفضل أن يأتي بها الشخص في قيام الليل .[11]

دعاء الاستفتاح في صلاة الجنازة

دعاء الاستفتاح سنة مؤكدة في كل صلاة فيها ركوع وسجود، كالفرائض والنوافل والعيدين والكسوف وغيرها، أما الصلاة التي ليس فيها ركوع ولا سجود، كالصلاة على الميت، فإن العلماء اختلفوا في مشروعية الاستفتاح فيها على قولين :[12]

  • القول الأول : وهو قول الجمهور من المالكية والشافعية والحنابلة، أن دعاء الاستفتاح لا يسن في صلاة الجنازة، واستدلوا، بأنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه استفتح في صلاة الجنازة، وأن صلاة الجنازة شرع فيها التخفيف، فناسب ترك الاستفتاح فيها .
  • القول الثاني : وهو قول الأحناف، أن دعاء الاستفتاح يسن في صلاة الجنازة، وعللوا ذالك بأنها صلاة، فيستفتح لها، كما يستفتح لسائر الصلوات، واختار بعض الأحناف – كالطحاوي رحمه الله – أنه لا استفتاح لها.

وبهذا نكون قد أجبنا عن سؤال دعاء الاستفتاح من واجبات الصلاة القولية ؟ ووضحنا بأن حكمه سنة، ولاتبطل الصلاة عند اسقاطه، وبينا أن صيغ دعاء الاستفتاح متعددة ومتنوعة، كما بينا حكم قراءة دعاء الاستفتاح في صلاة الجنازة.

المراجع

  1. ^ www.binbaz.org.sa , حكم دعاء الاستفتاح في الفرائض والنوافل , 2020-11-28
  2. ^ www.alukah.net , دعاء الاستفتاح في الصلاة , 2020-11-28
  3. ^ البخاري، صحيح البخاري، أبو هريرة، الرقم: 744، صحيح. , صحيح البخاري , 2020-11-28
  4. ^ الترمذي، سنن الترمذي، عن عائشة أم المؤمنين، الرقم: 243. , سنن الترمذي , 2020-11-28
  5. ^ البزار، البحر الزخار، علي بن ابي طالب، الرقم: 169، أتم كلاماً وأصح إسناداً. , البحر الزخار , 2020-11-28
  6. ^ ابن حجر العسقلاني ، نتائج الأفكار، حذيفة بن اليمان، الرقم: 62، حسن. , نتائج الأفكار , 2020-11-28
  7. ^ مسلم،صحيح مسلم، عن عائشة رضي الله، الرقم:770، صحيح. , صحيح مسلم , 2020-11-28
  8. ^ أبو داود، سنن أبي داود، جبير بن مطعم، الرقم: 764، سكت عنه. , سنن أبي داود , 2020-11-28
  9. ^ ابن كثير،الأحكام الكبير، أنس بن مالك، الرقم : 408، صحيح. , لأحكام الكبير , 2020-11-28
  10. ^ البخاري، صحيح البخاري، عبدالله بن عباس، الرقم: 1120، صحيح. , صحيح البخاري , 2020-11-28
  11. ^ www.islamqa.info , دعاء الاستفتاح والصيغ الواردة فيه , 2020-11-28
  12. ^ www.islamqa.info , دعاء الاستفتاح في صلاة الجنازة , 2020-11-28
1730 مشاهدة