دعاء الوتر مكتوب بالتفصيل

كتابة ريم بركات - آخر تحديث: 2 يوليو 2020 , 17:07
دعاء الوتر مكتوب بالتفصيل

دعاء الوتر من السنن النبوية التي يحرص عليها المسلم في كل ليلة، حيث يربط الدعاء العبد بربه ويجعله يشعر بالسكينة ويستمتع بلذة الاقتراب منه تبارك وتعالى، حيث أنّ دعاء الوتر يرتبط بصلاة الوتر وهي الركعة الفردية الأخيرة في صلاة العشاء وقد أوصى النبي محمد صل الله عليه وسلم بالحرص علي هذه الصلاة وترديد دعاء الوتر بعد الانتهاء من الركوع، بعده يبتهل المسلم بما يريد من دعاء لله عز وجل وهو يشعر بالطمأنينة وانشراح الصدر.

صلاة الوتر

الوتر هي صلاة يختتم بها المسلم صلاة قيام الليل، ويمكن أن تكون في أول الليل أو في وسطه أو في آخره، وسميت بصلاة الوتر لأن ركعاتها فردية، ويمكن أن يكون عدد ركعات صلاة الوتر ثلاث أو خمس أو عشر أو إحدى عشر أو ثلاثة عشر ركعة، ووفق جمهور الفقهاء فهي تُصلى مثنى مثنى، وصفة صلاة الوتر كالتالي:

  • صلاة الوتر يصليها المسلم ركعتين ركعتين ثم يسلم ليصلي ركعة واحدة منفردة، يسلم بعدها.
  • وقت صلاة الوتر يكون بعد الانتهاء من صلاة العشاء ويستمر وقها حتى طلوع الفجر.
  • صلاة الوتر يمكن أن تكون إحدى عشر أو ثلاثة عشر ركعة وفي هذه الحالة يفصل بين كل ركعتين تشهد وسلام، ثم تنتهي بركعة فردية يسلم بعدها.
  • صلاة الوتر يمكن أن تكون ثلاث ركعات يتم الفصل بينها بسلام بعد الانتهاء من صلاة ركعتي الشفع، ثم يصلي المسلم ركعة واحدة يأتي فيها بالتشهد ثم يسلم.
  • صلاة الوتر يمكن أن تكون ثلاث ركعات بتسليمة واحدة وتشهد واحد، وذلك وفق علماء الحنفية.
  • صلاة الوتر يمكن أن تكون ركعة واحدة مفردة، وهذا ما أجازه الشافعية لكن بكراهة وأجازها فقهاء الحنابلة دون كراهة.
  • صلاة الوتر يمكن أن تكون ثلاثة عشر ركعة، يسلم المسلم بين كل ركعتين حتى الركعة الثامنة، بعدها يصلي المسلم خمس ركعات وذلك بتسليمة واحدة، وهذا وفق فقهاء الحنابلة والمالكية.

دعاء الوتر

الدعاء بعد الانتهاء من صلاة الوتر هو سنّة مؤكدة ومحببة ويطلق عليه اسم دعاء القنوت، والدعاء يكون بعد قيام المصلي من ركوع صلاة الوتر، وتوجد صيغ عديدة لدعاء الوتر من السنة النبوية الشريفة، ومن أشهر هذه الأدعية ما يلي:

  • ورد عن عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه ما يلي:

” أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ كان يقولُ في وترِهِ اللهم إِنَّي أعوذُ برضاكَ من سخَطِكَ وأعوذُ بمعافاتِكَ من عقوبَتِكَ وأعوذُ بك منكَ لا أُحْصي ثناءً عليكَ أنتَ كما أثنيتَ على نفسِكَ”.

  • كما جاء عن الحسن رضي الله عنه أيضًا ما يلي:

“علَّمَني رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ كلِماتٍ أقولُهنَّ في الوِترِ في القنوتِ: اللَّهمَّ أهدني فيمَن هديتَ، وعافِني فيمن عافيتَ، وتولَّني فيمن تولَّيتَ، وبارِك لي فيما أعطيتَ، وقني شرَّ ما قضيتَ، إنَّكَ تقضي ولا يقضى عليْكَ، وإنَّهُ لا يذلُّ من واليتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليتَ ولا منجا منك إلا إليك.”

  • ورد عن عبد الرحمن بن أبزى رضي الله عنه قال:

” صلَّيتُ خَلفَ عمرَ بنِ الخطَّابِ رضيَ اللَّهُ عنهُ صلاةَ الصُّبحِ فَسَمِعْتُهُ يقولُ بعدَ القِراءةِ قبلَ الرُّكوعِ : اللَّهمَّ إيَّاكَ نَعبُدُ، ولَكَ نصلِّي ونَسجُدُ وإليكَ نَسعَى ونَحفِدُ، نَرجو رَحمتَكَ، ونَخشَى عذابَكَ، إنَّ عذابَكَ بالكافِرينَ مُلحِقٌ، اللَّهمَّ إنَّا نَستعينُكَ ونَستغفِرُكَ، ونُثني عَليكَ الخيرَ، ولا نَكْفرُكَ، ونؤمنُ بِكَ، ونخضَعُ لَكَ، ونَخلَعُ مَن يَكْفرُكَ.”

اقرأ أيضًا: دعاء الشفاء للمريض .. أدعية الشفاء للمريض مكتوبة

دعاء القنوت في صلاة الوتر

دعاء الوتر يطلق عليه دعاء القنوت وكما سبق القول أنه يكون في الركعة الأخيرة في صلاة الوتر بعد القيام من الركوع ولا بأس من أن يقوله المصلي قبل الركوع.

وصفة دعاء القنوت كما يلي:

  • يرفع المصلي يديه لصدره قليلاً دون مبالغة دون ابتهال ويبسط يديه ويضمهما معًا.
  • يدعو المسلم دعاء الوتر السابق ذكره، وهو:

” اللَّهمَّ أهدني فيمَن هديتَ، وعافِني فيمن عافيتَ، وتولَّني فيمن تولَّيتَ، وبارِك لي فيما أعطيتَ، وقني شرَّ ما قضيتَ، إنَّكَ تقضي ولا يقضى عليْكَ، وإنَّهُ لا يذلُّ من واليتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليتَ ولا منجا منك إلا إليك.”

  • يصلي المسلم على الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ويثني عليه.
  • يقول المصلي بعد أن ينتهي من الصلاة ويسلم ” سبحان الملك القدوس رب الملائكة والروح ” ثلاث مرات ويمد صوته في الثالثة.

دعاء القنوت في صلاة الوتر مكتوب للسديس

دعاء القنوت له أهمية كبيرة في صلاة الوتر خاصة في صلاة التراويح التي يصليها المسلمون كل ليلة في شهر رمضان بعد صلاة التراويح، ويحب الكثير من الناس قراءة الدعاء الذي يردد الشيخ السديس في الحرم المكي لما له من مكانة كبيرة في القلوب، وهو كالتالي:

” اللهم إياك نعبد ولك نصلي ونسجد وإليك نسعى نرجو رحمتك ونخشى عذابك إن عذابك بالكفار ملحق اللهم أعنا ولا تعن علينا وأنصرنا ولا تنصر علينا وأهدنا ويسر الهدى لنا و أنصرنا على من بغى علينا.

اللهم تقبل توبتنا وأغسل حوبتنا واجب دعوتنا وثبت حجتنا واهد قلوبنا وسدد ألسنتنا وأسلل سخينة قلوبنا، اللهم إنا نسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك والسلامة من كل إثم والغنيمة من كل بر والفوز بالجنة والنجاة من النار.

يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث اللهم اصلح لنا شأننا كله ولا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين ولا أقل من ذلك اللهم نسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم ونعوذ بك من الشر كله عاجله و آجله ما علمنا منه وما لم نعلم.

اللهم إنا نسألك صحة في إيمان وإيمان في حسن خلق ونجاح يتبعه فلاح ورحمة منك وعافية ومغفرة منك ورضوانا اللهم إنا نسألك إيمانا لا يرتد ونعيما لا ينفد وقرة عين لا تنقطع ومرافقة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم في أعلى جنان الخلد.

اللهم اعطنا ولا تحرمنا وزدنا ولا تنقصنا وأكرمنا ولا تهنا آثرنا ولا تؤثر علينا.

اللهم يا فالق الحب والنوى و يا منشئ الأجساد بعد البلاء اللهم رغبنا فيما يبقى وزهدنا فيما يفنى واغفر لنا الآخرة والأولى اللهم إنا نعوذ بك من جهد البلاء ودرك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الأعداء.”

اقرأ أيضًا: دعاء عن العلم .. ربي زدني علما

هل يجوز صلاة الوتر بدون دعاء

دعاء الوتر هو الدعاء الذي يردده المسلمون بعد صلاة الوتر وهي صلاة سنة عن النبي صلي الله عليه وسلم، حيث أشار في أحاديث كثيرة إلى أنه يستحب أن يكون آخر صلوات اليوم وتراً، وأكد العلماء أنه من يقوم الليل في آخره يمكنه تأخير صلاة الوتر حتى يصلي صلاة التهجد، وإذا كان لا يقوم الليل فيمكنه الوتر قبل أن ينام.

وفيما يتعلق بدعاء الوتر أو دعاء القنوت فقد أجمع الفقهاء على أنه ليس واجبًا ولا ينبغي المداومة عليه في كل ليلة، فيمكن أن يقنت المسلم أحيانًا ويترك أحيانًا أخرى، وهذا معناه جواز أن يصلي المسلم صلاة الوتر دون دعاء.

اقرأ أيضًا: دعاء التوفيق والنجاح

خلاصة القول أن دعاء الوتر هو ما يطلق عليه دعاء القنوت، وهو ما يردده المسلم بعد الانتهاء من صلاة الوتر والقيام من الركوع، في هذه اللحظات يكون المسلم قريبًا جداً من الله عز وجل ويمكنه الدعاء بما يريد، خاصةً وأن صلاة الوتر هي سنة مؤكدة عن الرسول صلى الله عليه وسلم وجزاءها كبير وبها يحصل المسلم على الكثير من الحسنات ويشعر بالراحة النفسية الكبيرة وهو بين يدي الله.

212 مشاهدة