فضل صيام الأيام البيض من شعبان

فضل صيام الأيام البيض من شعبان

فضل صيام الأيام البيض من شعبان وهو الشهر الذي يسبق شهر رمضان، فلهذه الأيام ميزة خاصة غن باقي أيام الشهر، وفي مقالنا التالي سوف نتعرف على فضل صيام الأيام البيض، والأحاديث النبوية الشريفة التي تدلّ على فضل هذه الأيام.

ما هي الأيام البيض

الأيام البيض: هي الأيام الموجودة في كل شهر قمري، وهي الأيام التي يكون القمر موجودًا فيها من أول الليل إلى آخره، لأن لياليها تشبه النهار في بياضها بسبب اكتمال القمر دورته، وهذه الأيام هي: يوم الثالث عشر، ويوم الرابع عشر، ويوم الخامس عشر من كل شهر، وسمّيت بِيضًا لابيضاضها ليلاً بالقمر ونهارًا بالشّمس، وقيل سمّيت بيضًا: لأن الله تعالى تاب فيها على آدم عليه السلام وبيّض صفحته، وقد اختصت الأيام باستحباب صيامها، وقد جاء في الحديث النبوي الشريف عن ملحان القيسي قال: (كانَ رسولُ اللَّهِ -صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ- يأمرُنا أن نصومَ البيضَ ثَلاثَ عشرةَ وأربعَ عشرةَ وخَمسَ عَشرةَ قالَ وقالَ هُنَّ كَهَيئةِ الدَّهرِ)[1].[2]

شاهد أيضًا: لماذا سميت الايام البيض بهذا الاسم

فضل صيام الأيام البيض من شعبان

فضل صيام الأيام البيض من شعبان يُستحب صيام ثلاثة أيام من شهر شعبان أو غيره من الأشهر، وهذه الأيام هي الأيام البيض، والتي توافق يوم الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر من كل شهر، فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أمر عبدالله بن عمرو بن العاص بصيام هذه الأيام الثلاثة، كذلك أوصى أبو هريرة بصيامها، وإذا صام المسلم هذه الثلاثة أيام من بعض الشهور دون بعض، أو صامها تارة وتركها تارة فلا بأس بذلك، لأن صيامها نافلة يثاب على فعلها المسلم، وليست فريضة، والأفضل أن يستمر عليها في كل شهر إذا استطاع ذلك، لما لهذه الأيام من فضل كبير وأجر عظيم، فصيام هذه الأيام الثلاثة كصيام الدهر بأكمله، وتضاعف الحسنة بعشرة حسنات مثلها.[3]

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام يومين من الايام البيض

أحاديث نبوية عن فضل صيام الأيام البيض

صيام الأيام البيض فيه الأجر الكبير والثواب العظيم، ومن أهم الأحاديث النبوية الشريفة عن صيام الأيام البيض نذكر:[4]

  • عن جرير بن عبدالله عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (صيامُ ثلاثةِ أيَّامٍ من كلِّ شَهْرٍ صيامُ الدَّهرِ أيَّامُ البيضِ صبيحةَ ثلاثَ عشرةَ)[5].
  • عن أبو ذر الغفاري قال: (أمرنا رسولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم أن نصومَ منَ الشَّهرِ ثلاثةَ أيَّامِ البيضِ ثلاثَ عشرةَ وأربعَ عشرةَ وخمسَ عشرة)[6].
  • عن عبدالله بن العباس قال: (كان لا يدعُ صومَ أيامِ البيضِ، في سفرٍ ولا حضرٍ)[7].

  • عن عبدالله بن مسعود قال: (كانَ رسولُ اللهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ يصومُ ثلاثةَ أيَّامٍ من غرَّةِ كلِّ شَهرٍ ، وقلَّ ما يفطرُ يومَ الجمعةِ)[8].

شاهد أيضًا: متى الأيام البيض لهذا الشهر

أحكام صَوْم التطوّع

صيام التطوّع مثل صيام الفرض من حيث أدائه، فهو لا يحتاج إلى النيّة، لكنه لا يلزم تثبيت النية ليلاً قبل الصيام، ولكن يكفي إذا لم يكن المرء مفطرًا، فيباشر في الصيام مباشرة، وهذا ما ذهب إليه جمهور العلماء، ولكن يُشترط في صيام التطوّع الإمساك عن المفطرات من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، لكنه لو أراد الإفطار، فلا حرج عليه في ذلك، لأن المتطوّع أمير نفسه إن شاء أفطر، وإن شاء أكمل صيامه، قل الشوكاني: “الأحاديث المذكورة في باب التطوّع تدل على أنه يجوز لمن صم تطوّعًا أن يفطر … لى أن قال: وتدل على أنه يُستحب للمتطوع قضاء اليوم الذي أفطر فيه، وقد ذهب إلى ذلك جمهور العلماء”.[9]

شاهد أيضًا: النية في الصيام .. اهم الاحكام المتعلقة بالصيام

أنواع صَوْم التطوّع

يُستحب صوم التطوّع المُطلق ما عدا الأيام التي ورد النهي فيها عن الصيام، وأنواع صوم التطوّع هي:[10]

  • صوم الستة من شوال: يُسنّ للمسلم صوم الستة أيام من شهر شوال بعد صوم رمضان، وهو مذهب الشافعيّة، والحنابلة، وبعض الحنفيّة.
  • صوم الأيام الثمانية الأول من ذي الخجة: فيستحب صوم الأيام الثمانية في شهر الأول من ذي الحجة، وهذا باتفاق العلماء الأربعة.
  • صوم يوم عرفة لغير الحاج: يُستحب صيام يوم عرفة لغير الحاج، وهو يوم الناسع من ذي الحجّة، هذا باتفاق المذاهب الفقهيّة الأربعة.
  • صوم شهر مُحرّم: ففي الحديث النبوي الشريف عن أبي هريرة قال: (سُئِلَ [أي النبي صلى الله عليه وسلم]: أَيُّ الصَّلَاةِ أَفْضَلُ بَعْدَ المَكْتُوبَةِ؟ وَأَيُّ الصِّيَامِ أَفْضَلُ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ؟ فَقالَ: أَفْضَلُ الصَّلَاةِ بَعْدَ الصَّلَاةِ المَكْتُوبَةِ الصَّلَاةُ في جَوْفِ اللَّيْلِ، وَأَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ صِيَامُ شَهْرِ اللهِ المُحَرَّمِ)[11].
  • صوم يوم عاشوراء: وهو اليوم العاشر من شهر محرّم.
  • صوم أكثر شهر شعبان: فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يصوم أكثر شهر شعبان.
  • صوم الإثنين والخميس: فيستحب صيام الإثنين والخميس، لأن أعمال العباد تُعرض على الله تعالى في هذين اليومين.
  • صوم الأيام البيض: وهن اليوم الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر، فصيامهنّ كصيام الدّهر كلّه.

شاهد أيضًا: افضل صيام التطوع هو صيام

في نهاية مقالنا تعرفنا على فضل صيام الأيام البيض من شعبان يُستحب صيام ثلاثة أيام من شهر شعبان أو غيره من الأشهر، وهذه الأيام هي الأيام البيض، والتي توافق يوم الثالث عشر، والرابع عشر، والخامس عشر من كل شهر.

المراجع

  1. ^صحيح أبي داوود , ملحان القيسي وقيل المنهال،الألباني ، صحيح أبي داود ، 2449، صحيح 
  2. ^islamonline.net , ماهي الأيام البيض ؟ , 2/03/2022
  3. ^binbaz.org.sa , حكم صيام الأيام البيض من شعبان , 2/03/2022
  4. ^dorar.net , الأيام البيض , 2/03/2022
  5. ^فتح الباري لابن حجر , جرير بن عبدالله، ابن حجر العسقلاني،  فتح الباري لابن حجر ،4/266،  إسناده صحيح
  6. ^صحيح النسائي ,  أبو ذر الغفاري ،الألباني، صحيح النسائي ،2422،  حسن
  7. ^الجامع الصغير , عبدالله بن عباس ، السيوطي،  الجامع الصغير ، 6869 ،حسن 
  8. ^صحيح النسائي , عبدالله بن مسعود، الألباني، صحيح النسائي 2367،  حسن
  9. ^islamweb.net , أحكام صوم التطوع , 2/03/2022
  10. ^dorar.net , أنواعُ صَوم ِالتطوُّعِ , 2/03/2022
  11. ^صحيح مسلم , أبو هريرة ،مسلم ، صحيح مسلم ،1163، [صحيح]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *