كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم

كتابة يسرى إيمان عيساوي - تاريخ الكتابة: 9 يوليو 2021 , 21:07 - آخر تحديث : 9 يوليو 2021 , 20:07
كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم

كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم سؤال يتضمن العديد من المعلومات والحقائق العلمية حول هذه الحيوانات، والتي تصنف ضمن مجموعة الزواحف، وهي فقاريات ذات دم بارد، كما تتميز الأفعى بظاهرة انسلاخ الجلد وتبديله مرة كل شهر، وتتكاثر بشكلٍ عام من خلال البيوض، إلا إن البعض منها يتكاثر بواسطة الولادة، وسيتم تخصيص هذا المقال للحديث عن أخطر الأفاعي، وسميتها، وصولًا في الختام إلى إحصائيات لدغات الثعابين والأفاعي.

أخطر أنواع الأفاعي

قبل تحديد كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم من الضروري البدء بالحديث عن أخطرها، وأكثرها فتكًا بالكائنات الحية، ونذكر من أبرزها ما يأتي:[1]

  • أفعى البحر بيلشر: ويصنفه البعض على أنه أكثر الثعابين سمًا في العالم، حيث إنها أفعى تسكن المحيط الهندي والهادي، وتتميز بلدغة قاتلة، تعد أقوى بمئة مرة من لدغة التايبان الداخلي، ومن الجدير بالذكر أنها نادرًا ما تلدغ البشر.
  • الثعبان العنيف: ويسمى أيضًا ثعبان التايبان الداخلي، حيث أن لدغته قد تودي بحياة الإنسان في أقل من ساعة، كنتيجة حتمية لنزيف الأنسجة العضلية، والأوعية الدموية.
  • ثعبان مامبا الأسود: وهو من أخطر أنواع الأفاعي في العالم، وأكثرها فتكًا بالبشر، فقد تقتل لدغته الإنسان في أقل من 30 دقيقة، إذ يعتمد على أنابيب فتاكة تطعن مرات متكررة وتقوم بحقن السم العصبي القاتل.
  • أفعى الحراشف المنشارية: وتحتل المرتبة الأولى في جدول الوفيات الناتجة عن لدغات الأفاعي والثعابين، حيث تتواجد في الهند ودول الشرق الأوسط، وتنتشر حتى داخل المناطق السكانية.
  • أفعى النمر: وتتميز بعناصر فيزيولوجية فتاكة، تعادل السلاح القاتل، ومنها نذكر مخثّرات الدم والسموم العصبية، وتنتشر في جنوب أستراليا وتسمانيا.
  • الكوبرا الملكية: وهي أطول الأفاعي السامة على وجه الأرض، وتستطيع الفتك بحيوانات أكبر منها حجمًا كالفيلة.

شاهد أيضًا: كم عدد فقرات العمود الفقري للأفعى

كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم

تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم 15% خطيرة على البشر، ومنها 7% قادرة على قتل إنسان، ويوجد على سطح الكرة الأرضية حوالي 3000 نوع من الأفاعي، منتشرة في كل قارة باستثناء القارة القطبية الجنوبية، وتنحصر الأفاعي السامة في عائلتين، وهما: العرابيد والأفعويات، ومن الجدير بالذكر أن الأفعى تقوم بقتل فريستها إما عن طريق حقن السم أو نفثه، أو الخنق أو الابتلاع بشكلٍ مباشر.[2]

إحصائيات لدغات الأفاعي

في ختام المقال من الجدير بالذكر أن الإبلاغ عن لدغات الأفاعي يعد إلزاميًا في بعض الدول، وذلك لأخد الإجراءات اللازمة، وحماية السكان من أي أخطار، وتشير بعض الإحصائيات إلى أن عدد لدغات الأفاعي في العالم يتراوح بين 1.2 و 5.5 مليون لدغة أفعى، بالإضافة إلى 421000 حالة تأثر بزعاف الحشرات، منها تقريبًا 20.000 حالة وفاة، مع إمكانية بلوغ 94000 حالة وفاة كعدد دقيق، كما تحدث معظم لدغات الثعابين والوفيات في جنوب آسيا، وجنوب شرق آسيا، وأفريقيا وجنوب الصحراء، وتحدث أغلبها في فصل الصيف.[3]

كم تبلغ نسبه الافاعي السامة في العالم سؤال يدعو إلى الإشارة إلى أن هنالك مئة نوع من الأفاعي مهددة بالانقراض بسبب الأنشطة البشرية، كالصيد لهدف صناعة الملابس والإكسسوارات، وتدمير المواطن الإيكولوجية، وبالرغم من كون بعضها سامًا، فإن الأفاعي حلقة أساسية وهامة في الهرم الغذائي والنظام الإيكولوجي المتوازن.

المراجع

  1. ^ livescience.com , What Are the World's Deadliest Snakes? , 09/07/2021
  2. ^ wikiwand.com , Snake , 09/07/2021
  3. ^ wikiwand.com , Epidemiology of snakebites , 09/07/2021
13 مشاهدة