كم عمر الأضحية من الغنم

كتابة حنين شودب - تاريخ الكتابة: 6 يوليو 2021 , 16:07 - آخر تحديث : 6 يوليو 2021 , 16:07
كم عمر الأضحية من الغنم

كم عمر الأضحية من الغنم ؟ هو أحد الأسئلة المهمّة التي يبحث عن إجابتها الكثير من المسلمين وبخاصّة قبيل عيد الأضحى المبارك، وعيد الأضحى هو اليوم الذي يوافق يوم العاشر من ذي الحجة من كلِّ عام، وسُمِّي بعيد الأضحى لأنَّه يوم يتقرَّب فيه العباد إلى الله تعالى بذبح الأضاحي؛ لذلك يُسمَّى هذا اليوم يوم النحر، وينتهي عيد الأضحى في الثالث عشر من شهر ذي الحج، وفي هذا المقال سنتعرّف على شروط الأضحية من الغنم وبخاصّة عمر الأضحية.

ما هي الأضحية

لقد سنَّ الله سبحانه وتعالى المسلمين بالذبح، والذبح هو أن يذبح المسلم ما أراد من بهيمة الأنعام في يوم عيد الأضحى، تقرُّبًا وحبًّا لله سبحانه وتعالى، والأضحية شعيرة من شعائر الدين الإسلامي المعروفة والمنصوص عليها في القرآن الكريم، قال تعالى في سورة الكوثر: “فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ”[1]، وقال تعالى في سورة الأنعام: “قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ”[2]، والنُسك في الآية السابقة هو الذبح كما فسَّرها المفسرون، كما أنَّ مسألة الأضحية وردت في قول الله سبحانه وتعالى في سورة الحج: “وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِّيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۗ فَإِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا ۗ وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ”[3]، وهذه الآية الكريمة أيضًا جاءت على ذكر النسك والذي هو الأضحية أو الذبح، ويبدأ وقت ذبح الأضحية بعد صلاة عيد الأضحى، وينتهي وقت الذبح مع غروب شمس اليوم الثالث عشر من شهر ذي الحجة، وبناء على هذا يكون وقت الذبح أربعة أيام، والله تعالى أعلم.[4]

شاهد أيضًا: هل الأضحية واجبة إسلام ويب

كم عمر الأضحية من الغنم

ورد في الصحيح من حديث النبيّ على الصلاة والسّلام قوله: لا تَذْبَحُوا إلَّا مُسِنَّةً، إلَّا أنْ يَعْسُرَ علَيْكُم، فَتَذْبَحُوا جَذَعَةً مِنَ الضَّأْنِ”[5]، وهو يتحدث عن السنّ الأدنى للأضحية، ومعنى المسنّة هي الثنية من كل شيء من الإبل والبقر والغنم فما فوقها، وهذا تصريح بأنه لا يجوز الجذع من غير الضأن في حال من الأحوال، ويكون بذلك عكر الأضحية من الغنم كحدّ أدنى ستة أشهر وهي الجذع من الغنم، أما من الماعز فالثنية ما أتمت السنة، ومن البقر والجاموس ما تم سنتان،  ومن الإبل ما تم خمس سنين، وقيل ما تم له اربع سنين وطعن في الخامسة.[6]

شاهد أيضًا: هل يجوز ذبح الأضحية رابع يوم العيد

شروط الأضحية من الغنم

هناك العديد من الشروط التي لا بدّ أن تتوافر في الأضحية في حال كانت من الغنم والشروط هي كالآتي:[7]

  • أن تكون الغنم في سِنّ معينة: وتشمل الغنمُ الضأنَ والمَعز؛ فإن كانت من الضأن فيجب أن تكون جذعة؛ أي بلغت من العمر ستّة أشهر فأكثر، وإن كانت من المعز فيجب أن تكون ثنية؛ أي عمرها سنة أو أكثر.
  • ألّا تكون مَعيبة: يُشترَط في الأضحية أن تكون خالية مِمّا يعيبها عَيباً يُضرّ فيها؛ فيُقلّل من قيمتها، أو يُفسد لَحمها؛ لأنّ كلّ ما يُؤدّي إلى وجود إفساد في لحم الأضحية، أو جعله مكروهاً، يجعلها غير مقبولة، وينطبق ذلك أيضاً على ما يُقلّل من قيمتها بشكل واضح، والعيوب إمّا أن تكون عيوباً واضحة؛ وهي التي وردت بشكل صريح في النصوص الشرعية، وإمّا أن تكون مُلتحقة بالعيوب التي نصّ عليها الشرع.
  • أن تكون عن شخص واحد: اتّفق الفقهاء على أنّ المُضحّي بالشاة أو الماعز ينبغي أن يكون شخصاً واحداً؛ فلا تجوز فيها المشاركة من قِبل اثنين أو أكثر، وقد بيّن الإمام مالك أنّ التضحية بالشاة تكون عن المُضحّي وعن أهل بيته جميعاً.
  • أن تكون ملكاً للمُضحّي: يُشترَط في الأضحية أن تكون ممّا يملكه المُضحّي، أو أن يملك الإذن في ذَبحها شرعاً، أو يملك إذن صاحبها إن كانت ملكاً لغيره، فلا يملك الشخص أن يُضحّي بما ليس له؛ كأن يكون قد حصل عليها بالسرقة، أو الغصب، أو غيرها من الطرق غير المشروعة؛ فهي تُعَدّ معصية، والمعصية لا تُستخدَم في الوصول إلى الطاعة.
  • أن يضحّي بها في الوقت المحدّد شرعاً: يبدأ وقت الأضحية يوم العيد بعد صلاة عيد الأضحى، ويستمرّ وقتها إلى غروب شمس اليوم الرابع من أيّام العيد؛ أي ثالث أيّام التشريق، وتجاوُز وقت ابتدائها أو وقت انتهائها يُبطل صحّتها.

شاهد أيضًا: هل يجوز الأضحية عن الميت

كم شخص يشترك في أضحية الغنم

اتّفق الفقهاء على أنّ المُضحّي بالشاة أو الماعز ينبغي أن يكون شخصاً واحداً؛ فلا تجوز فيها المشاركة من قِبل اثنين أو أكثر، وقد بيّن الإمام مالك أنّ التضحية بالشاة تكون عن المُضحّي وعن أهل بيته جميعاً، والأفضل ذَبح شاة عن كلّ فرد من أفراد العائلة للقادر، وتُجزئ الشاة الواحدة عن الواحد مع أهل بيته عند الحنابلة، وبيّن الشافعية أنّ الشاة الواحدة لا تُجزئ إلّا عن واحد، أمّا فيما يتعلّق بأهل البيت فيكونون قد نالوا أجر القيام بشعيرة من شعائر الله تعالى؛ فهي سُنّة على الكفاية لأهل البيت، بينما قال الحنفية إنّها تُجزئ عن أهل البيت الواحد وإن كَثر عددهم، ولا تتعدّى إلى أكثر من بيت، وقِيل إنَّ أهل البيت الواحد هم الذين يعتمدون في النفقة على شخص واحد حتى لو لم تلزمه نفقتهم؛ أي كان مُتبرِّعاً بتلك النفقة، وقِيل هم الذين تلزم نفقتهم شخصاً مُعيَّناً.[8]

وهكذا نكون قد أجبنا على السؤال كم عمر الأضحية من الغنم، كما تعرفنا على شروط الأضحية من الغنم، وأخيرًا تعرّفنا على حكم المشاركة في أضحية الغنم بين أكثر من شخص.

المراجع

  1. ^ سورة الكوثر , الآية 2
  2. ^ سورة الأنعام , الآية 162
  3. ^ سورة الحج , الآية 34
  4. ^ islamqa.info , تعريف الأضحية وحكمها , 06-07-2021
  5. ^ صحيح مسلم , جابر بن عبدالله،مسلم،1963،صحيح
  6. ^ islamweb.net , الحد الأدنى لسن الأضاحي , 06-07-2021
  7. ^ islamqa.info , شروط الأضحية , 06-07-2021
  8. ^ islamweb.net , حكم المشاركة في أضحية الغنم , 06-07-2021
47 مشاهدة