كم مدة حمل الغنم والماعز

كتابة ربا سليمان -
كم مدة حمل الغنم والماعز

كم مدة حمل الغنم والماعز ، تختلف طرق التكاثر من صنف من الحيوانات لآخر، فالطيور تتكاثر بالبيوض، بينما تتكاثر الثديات بالولادة، ولكل نوع من الحيوانات الثدية مدة حمل محدد، تتراوح بين عدد من الأشهر ، فمن الممكن أن تصل إلى 12 شهرًا، ثم تضع بعدها الأم صغارها وتقوم بتغذيهم بالإرضاع.

كم مدة حمل الغنم والماعز

كم مدة حمل الغنم والماعز الإجابة هي: حوالي خمسة أو ستة أشهر ، حيث أن الأغنام  والماعز  تتشابه في دورة حياتها وحملها، إذ ينتمي كلاهما إلى سلالة الحيوانات الثدية، وتحديدًا إلى الفصيلة البقرية، ومن اشهر الحيوانات التي يفضل الإنسان تربيتها، وذلك بسبب إمكانية الاستفادة من حليبها وشعرها ولحمها، تتكاثر كل منهما بالولادة، حيث تحمل الأنثى لنفس المدة الزمنية لكلا الصنفين، ولكن بالنسبة للماعز قد يختلف الطول الحقيقي لمدة الحمل باختلاف نوعه، فالماعز الصغير تكون مدة حمله حوالي 145 يومًا، بينما عند الماعز ذو الحجم العادي فهي 150 يومًا.[1]

 شاهد أيضًا: كم مدة حمل الفيل بالاشهر والايام.

معلومات عن حيوان الماعز

يعتبر الماعز من الحيوانات الثدية، وينتمي إلى رتبة شفعيات الأصابع، التي تنتمي إلى فصيلة البقريات، حيث تضم أيضا هذه الفصيلة كل من الجواميس والغزلان والجمال والوعول، ويتميز الماعز بقدرته على العيش في مختلف مناطق العالم، فهو يتمتع بقدرة عالية على التحمل لمختلف الظروف البيئية والمناخية والتأقلم معها، بالإضافة إلى قدرته الجسدية، فهو يستطيع العيش في الجبال والصحراء، وكذلك الأمر في السفوح الصخرية الجبلية والمناطق الوعرة، ومن الممكن أن يعيش كحيوان داجن تتم تربيته عند الإنسان،  لتتم الاستفادة من حليبها ولحمها وشعرها، وكل ذلك حسب السلالة التي ينتمي إليها.

أنواع الماعز

توجد الكثير من أنواع الماعز التي تنتشر بشكل عام في مناطق مختلفة من أنحاء العالم، ومن هذه الأنواع نذكر:

  • ماعز جبال الألب: يتلون شعره باللون الفاتح، وله بنية جسدية ضخمة، حيث يصل وزن الذكر منه لحوالي 57 كيلو غرامًا، والأنثى لحدود ال50 كيلو غرامًا، ويتميز هذا النوع بآذانه وقرونه المنتصبة، ويعتبر من سلالات الماعز الأكثر إنتاجًا للحليب.
  • الماعز الشامي أو القبرصي: تنتشر هذه السلالة في بلاد الشام، وهي معروفة بشعرها الكثيف وأنفها الحاد، كما تمتلك آذان طويلة متدلية على وجهها، ومن الممكن أن يصل وزن الذكر من هذه السلالة إلى 90 كيلو غرامًا، بينما الأنثى منها لا يتجاوز وزنها ال 60 كيلو غرامًا، ويعرف عن الماعز الشامي وفرة إنتاجه للحليب، بحيث يتراوح معدل الإنتاج في اليوم الواحد بين 2 إلى 4 كيلو غرام.
  • ماعز البور: تعتبر هذه السلالة من السلالات المنتخبة، حيث كانت تعيش في منطقة جنوب إفريقيا، ومن ثم انتشرت في باقي أنحاء العالم، ويعرف عن هذه السلالة قدرتها على تحمل الظروف البيئية والمناخية الصعبة والتأقلم معها، كما تتميز بجودة لحمها واحتوائه على نسبة منخفضة من الدهون.
  • الماعز المصري: نشأت هذه السلالة من تهجين الماعز المصري مع سلالة الأنجلونوبيان الأوروبية، وتعتبر من السلالات المصرية البلدية، حيث تتميز بالإنتاج الوفير للحليب، كما بجودة لحمها، حيث يصل معدل إنتاجها السنوي إلى 325 كيلو غرامًا من الحليب.

شاهد أيضًا: نطلق على قطيع الماعز في منطقة محددة مسمى.

حمل الماعز

لا يوجد موسم محدد لتزاوج الماعز، فهي تتزاوج على مدار العام، وتكون مدة الحمل عندها بشكل تقريبي حوالي خمسة أشهر وعشرة أيام، لتضع بعدها الأم إما مولودًا واحدًا، أو توأم، وممكن أن يصل عدد الصغار إلى ثلاثة في كل بطن، لتسمى الذكر منها باسم الجدي، بينما تدعى الأنثى بالسخلة، تستمر الصغار بالرضاعة من أمها لحوالي شهرين تقريبًا، لتبدأ بعدها بتناول الأعشاب الخضراء الطرية، وبعض وجبات الحبوب المقدمة لها، حيث يصل وزن الواحد منها إلى 17 كيلو غراما وذلك بعد مرور حوالي 6 أشهر من ولادتها، وتبلغ أنثى الماعز عندما تتم العشرة أشهر، لتصبح قابلة للتخصيب والحمل، تستطيع أنثى الماعز أن تحمل كل شهرين على الأقل.

شاهد أيضًا: كم مدة حمل الناقة؟

علامات حمل الماعز والغنم

توجد بعض العلامات التي تعتبر دليلًا على أن أنثى الماعز أو الغنم حاملًا، ومن هذه العلامات نذكر:[2]

  • ازدياد كميات الطعام التي تقوم بتناولها، مع النقص في كمية الحليب المنتج، مما يستوجب على المزارع أن يتوقف عن حلبها بعد 120 يومًا من بداية الحمل.
  • تضخم بطن الماعز الحامل، ويصبح مشدودًا.
  • تصبح أنثى الماعز أكثر هدوءًا ولطفًا مع صاحبها، ويعود السبب بذلك لإفراز هرمون البروجسترون.
  • التغير في شكل بطن الماعز، فالأنثى الحاملة بتوأم ينتفخ بطنها من اليمين إلى اليسار، بينما ينتفخ البطن من جهة اليمين أكثر إذا كانت حاملًا بمولود واحد.
  • التضخم في الثدي بشكل ملحوظ.
  • الشخير أثناء النوم.

علامات قرب الولادة عند الماعز

توجد بعض العلامات تدل على اقتراب وقت ولادة الماعز، ومن هذه العلامات نذكر:

  • ظهور بعض الإفرازات، التي تدل على ارتخاء سدادة عنق الرحم، وأن الماعز أصبحت جاهزة للولادة.
  • انحناء وانتفاخ فرجها بشكل أوضح من قبل.
  • انتفاخ بطنها بشكل أكبر.
  • امتلاء أثداء الماعز بالحليب.
  • القيام بحركات تدل على عدم راحتها، مثل ضرب الأقدام بالأرض، وعدم النوم.

ما هو الفرق بين الأغنام والماعز

ينتمي كل من الغنم والماعز إلى الفصلية البقرية، لكن الفرق بينهما هو أن الماعز ينتمي لجنس الوعول، على خلاف الأغنام التي لا تنتمي لهذه الجنس، حيث تختلف الأغنام والماعز عن بعضها بالتركيب الجيني، فلكل منها مجموعة خاصة من الكروموسومات التي تحدد الصفات الجسدية والسلوكية، فالماعز يمتلك في تركيبته الوراثية 60 كروموسوم، بينما الغنم يمتلك 54 كروموسوم، وذلك وفق الدراسات والأبحاث الجينية التي أجريت على كل منهما، وليس الاختلاف بالعدد فقط، بل وجد اختلاف بالمادة الوراثية التي تحملها كل من كروموسومات هذان النوعان، لذلك سنجد أن الماعز مثلا تبقى ذيلها إلى الأعلى، بينما الأغنام تمتلك ذيلًا صغيرًا متدليًا، وكذلك يوجد فرق واضح بين الغنم والماعز من حيث شكل اللحية، ونعومة الفراء ورقته ولونه، كما فترة القص اللازمة لشعر كل منهما، فالأغنام ذات شعر أسمك ويجب قص صوفها مرة سنويًا على الأقل، وهذا ما يميزها عن الماعز ذات الشعر الرقيق الناعم، ومع البحث والتعمق أكثر سيتم إيجاد الكثير من الصفات الأخرى التي نستطيع من خلالها التمييز بين هذين الحيوانين.

وفي الختام تكون قد تمت معرفة كم مدة حمل الغنم والماعز ، كما تم ذكر أهم علامات الحمل والولادة الخاصة بالماعز، وأهم أنواعه، بالإضافة إلى أوجه الاختلاف بين كل من الغنم والماعز.

المراجع

  1. ^ britannica.com , goat , 21/01/2022
  2. ^ britannica.com , sheep domesticated animal , 21/01/2022
194 مشاهدة