كم يبعد كوكب الزهرة عن الشمس

كتابة مفيدة محمد -
كم يبعد كوكب الزهرة عن الشمس

كم يبعد كوكب الزهرة عن الشمس ، ألمع الكواكب وأشدها بريقًا، فاستحق بشدة بريقه ولمعانه لقب نجم الصباح والمساء، وهو آلهة الحب والجمال في العصور الرومانية القديمة، وقد ارتبطت العديد من الأساطير اليونانية القديمة بهذا الكوكب الجميل، وفيما يلي سيتم شرح معلومات هامة عن كوكب الزهرة وأبعاده عن الشمس والكواكب الأخرى.

لمحة عامة عن كوكب الزهرة

كوكب الزهرة هو أحد كواكب المجموعة الشمسية والتي تتكون من الشمس وما يدور حولها من أجرام بما فيها الأرض، وهي من الكواكب الخمس الأكثر قدمًا: عطارد والمريخ والمشتري وزحل، والتي تم اكتشافها في عصور قديمة جدًا قبل اختراع الأدوات الفلكية الحديثة، وكوكب الزهرة هو الكوكب الثاني في المجموعة الشمسية من حيث البعد عن الشمس، وهو الكوكب السادس في المنظومة الشمسية من حيث الحجم والكتلة، وهو أقرب الكواكب إلى الأرض بعد القمر، ولأن كوكب الزهرة يدور في مدار قريب إلى الشمس أكثر من الأرض فهو يقع بين الأرض والشمس، ولذلك فإنه دومًا يرى بقربها ويقع باتجاهها، ولذلك فإن كوكب الزهرة لا يمكن رؤيته إلا في الساعات الأولى لشروق الشمس أو ساعات الغروب، حيث يبدو أشد لمعانًا من جميع الكواكب الأخرى ولذلك فقد تمت تسميته نجم الصباح والمساء منذ قرون.[1]
ومن الجدير بالذكر أن كوكب الزهرة هو الكوكب الأكثر لمعانًا في المجموعة الشمسية، ولا يعود سبب ذلك قربه من الشمس فكوكب عطارد أقرب للشمس من كوكب الزهرة، ولكن كوكب الزهرة يملك غلافًا جويًا غائمًا كثيفًا، وهذا الغلاف يعكس ضوء الشمس بشكل كبير جدًا، لذلك يبدو كوكب زهرة أكثر كوكب لماع في الفضاء، وأكثر من كوكب عطارد الذي يمتلك سطحًا صخريًا لا يمكنه أن يعكس الضوء بنفس الكمية.[2]

شاهد أيضًا: تتكون المجموعة الشمسية من نجم واحد وهو الشمس

كم يبعد كوكب الزهرة عن الشمس

تدور معظم كواكب المجموعة الشمسية بما فيها كوكب الأرض حول الشمس في مدارات إهليليجية بيضاوية، ولكن كوكب الزهرة يدور حول الشمس في مدار شبه دائري وهو المدار الدائري الوحيد من بين مدارات كوكب المجموعة الشمسية، يبلغ متوسط بعد كوكب الزهرة عن كوكب الشمس 67 مليون ميل أو 108 مليون كيلومتر، حيث تبلغ المسافة من الزهرة للشمس في أقرب نقطة من مدارها شبه الدائري، في ما يسمى نقطة الحضيض الشمسي 66.7 مليون ميل أو 107 مليون كيلو متر، بينما يبلغ بعد كوكب الزهرة عن الشمس في أبعد نقطة في مدارها او ما يسمى نقطة الأوج حوالي 67.7 مليون ميل أي 108 مليون كيلو متر.[2]

دوران كوكب الزهرة حول الشمس

يدور كوكب الزهرة حول الشمس بمدار يقع ضمن مدار دوران الأرض حول الشمس، ولذلك فإن لكوكب الزهرة أطوار متشابهة مع الأطوار التي يملكها القمر، وبينما تدور جميع الأجرام السماوية حول نفسها باتجاه واحد هو عكس دوران عقارب الساعة وهو الاتجاه التقدمي، بينما يدور كوكب الزهرة بالاتجاه المعاكس حول أقطابه مع اتجاه عقارب الساعة، لذلك فإن شروق الشمس بالنسبة لمراقب على سطح كوكب الزهرة يتم من الغرب بينما يكون غروب الشمس فيها من الشرق، ويدور كوكب الزهرة ببطء شديد حول نفسه، وتستغرق دورة كوكب الزهرة حول نفسه 243 يومًا أرضيًا، ونظرًا لأن كوكب الزهرة ينحرف عن مداره بمقدار 3 درجات فقط، بالتالي فليس هنالك مواسم وفصول متنوعة في كوكب الزهرة، كما إن حركة كوكب الزهرة متباطئة خلال عشر سنوات وليس هنالك تفسير واضح لظاهرة تباطؤ الزهرة بل يردع العلماء ذلك إلى أن هنالك كوكب كبير اصطدم بكوكب الزهرة عند بداية تشكله ويسبب دومًا استمرار تباطؤ حركته.[1]

شاهد أيضًا: من الخصائص المشتركة بين كواكب المجموعة الشمسية أنها تدور حول نفسها

بنية الغلاف الجوي لكوكب الزهرة

يمتلك كوكب الزهرة على أضخم وأكبر وأكثف غلاف جوي للكواكب في المجموعة الشمسية، وهو أكبر من الغلاف الجوي  لكل من عطارد والأرض والمريخ، يطلق على الغلاف الجوي لكوكب الزهرة بأنه غلاف كربوني، حيث يشكل غاز ثاني أوكسيد الكربون معظم حجمه وما يقارب نسبة 96 بالمئة، كما يشكل النتروجين الجزيئي حوالي 3.5 بالمئة، وهنالك نسبة 0.5 بالمئة من الغازات الأخرى، منها أول أكسيد الكربون وثاني أكسيد الكبريت وبخار الماء والأرجون والهيليوم، كما ويتنوع الضغط الجوي على سطح كوكب مع تزايد الارتفاع، وعند ارتفاع معين يكون الضغط الجوي على كوكب الزهرة كبير جدًا مقارنة بالضغط اجوي الموجود على سطح الأرض.[1]

شاهد أيضًا: كم يبعد كوكب عطارد عن الشمس

كوكب الزهرة وكوكب الأرض

يسمى كوكب الزهرة الكوكب التوأم للأرض، فهو يشابه إلى حد كبير كوكب الأرض في عدة ميزات، فهما متشابهان في الحجم والكتلة والكثافة، كما أنه يدور في الفضاء على بعد مناسب للحياة عن الشمس، كما يتشابهان في التراكيب الأساسية يدخل في تكوينه معادن وسيليكات، ويرجح العلماء أنهما تشكلتا من نفس نوع الصخور في السديم الشمسي. .[3][1]
ولكن كوكب الزهرة يختلف عن كوكب الأرض بغلافه الجوي فالغلاف الجوي لكوكب الزهرة حار جدًا، وهو الغلاف الأكثر حرارة في كواكب المجموعة الشمسية، بالإضافة إلى كثافته العالية مما يجعله غير صالح للعيش بالنسبة للكائنات الحية، وحيث يقع كوكب الزهرة بعد كوكب عطارد بالنسبة للشمس، فإن بعده عن الشمس يتجاوز 70 من بعد الأرض عن الشمس.[3]
وتوجد على كوكب الزهرة ظروف سطحية بيئية مشابهة جدًا للظروف الموجودة على سطح الأرض، وتشير الدراسات القديمة إلى أن الحياة كانت موجودة على سطح الزهرة وكان هنالك غابات ومستنقعات كربونية وفيرة في عصور ما قبل التاريخ، ولكن الظروف البيئية تغيرت جدًا على سطح الزهرة، وقد تساعد العلماء دراسة الظواهر البيئية التي سبب اختلاف سطح الزهرة عبر العصور في فهم تغيرات الظروف البيئية على سطح الأرض.[1]
ويستغرق كوكب الزهرة 224.7 يومًا من أيام الأرض للقيام بدورة كاملة، كما أن كوكب الزهرة يتقارب جدًا من كوكب الأرض أثناء دورانهما حول الشمس ويلتقيان في النقطة الأقرب مرة كل  عام ونصف تقريبًا أي كل 584 يومًا.[2]

شاهد أيضًا: كم يبعد كوكب نبتون عن الشمس

كم يبعد كوكب الزهرة عن كوكب الأرض

على الرغم من أن كوكب الزهرة هي الكوكب الأقرب للأرض، إلا  أن المسافة الفاصلة بين هذين الكوكبين متغيرة دومًا، فهما يدوران في مدارين مختلفين، ويشكل هذان المداران قطعًا ناقصًا حول الشمس، ففي أبعد نقطة لكوكب الزهرة عن الأرض تبلغ المسافة بينهما 162 مليون ميل أي 261 مليون كيلومتر، ويتقارب هذان الكوكبان أثناء سفرهما حول الشمس، حيث يبلغ البعد بينمها في أقرب مسافة 24 إلى 25 مليون ميل أي 28 إلى 40 مليون كيلو متر مربع في نقطة اللقاء استنادًا إلى بيانات من وكالة ناسا الفضائية.[2]

شاهد أيضًا: اي الكواكب يستغرق زمنا اطول ليدور حول الشمس

وفي ختام المقالة تم إعطاء إجابة على السؤال كم يبعد كوكب الزهرة عن الشمس ، وقد تبين للقارئ أن المسافة الفاصلة بين الشمس وكوكب الزهرة متغيرة دومًا حسب المسار شبه الدائري الذي يتبعه كوكب الزهرة، كما تم إعطاء لمحة سريعة عن كوكب الزهرة، وأهم المعلومات عن بعده عن الأرض.

المراجع

  1. ^ britannica.com , Venus planet , 1/12/2021
  2. ^ space.com , How Far Away is Venus? , 1/12/2021
  3. ^ universetoday.com , How Far is Venus From the Sun? , 1/12/2021
127 مشاهدة