كم يوم نصوم في شهر ذو الحجة

كتابة ايمان مشاقبة -
كم يوم نصوم في شهر ذو الحجة

كم يوم نصوم في شهر ذو الحجة فكما نعرف جميعًا أن شهر ذي الحجة هو أحد الأشهر التي حثنا النبي -صلى الله عليه وسلم- أن نكثر فيها من العبادات والطاعات ومنها الصلاة والصيام والذكر، فكم عدد الأيام التي يستحب صيامها في شهر ذي الحجة، هذا سوف يكون موضوع مقالنا التالي.

كم يوم نصوم في شهر ذو الحجة

لقد حثّ النبي -صلى الله عليه وسلم- على القيام بالأعمال الصالحة في شهر ذي الحجة، وأفضل الأعمال هي صيام الأيام التسع الأوائل من شهر ذو الحجة وصيام عاشوراء يوم قبله أو يوم بعده، فقد ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يصوم العشر من ذي الحجة، ويحافظ على صيامهن، لذا يُندب للمسلم أن يصوم هذه الأيام العشر بقدر استطاعته، لأن أجر صيام التطوّع هو أجر عظيم عند الله تعالى، فإن اجتمع الصيام مع فضيلة الأيام العشر صار أجره مضاعفًا، وقد دلّت الكثير من الأحاديث الشريفة على استحباب صيامها، ومنها حديث عبد الله بن عباس عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: (ما من أيَّامٍ العملُ الصَّالحُ فيهنَّ أحبُّ إلى اللهِ من هذه الأيَّامِ العشرِ. قالوا: يا رسولَ اللهِ ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ؟ فقال رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم-: ولا الجهادُ في سبيلِ اللهِ إلَّا رجلًا خرج بنفسِه ومالِه، فلم يرجِعْ من ذلك بشيءٍ)[1].[2]

شاهد أيضًا: هل يجوز صيام العشر من ذي الحجة بنية القضاء

فضل صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

لقد دلت الكثير من الأحاديث النبوية على الأجر الكبير والثواب العظيم الذي يجنيه المسلم من صيام العشر من ذي الحجة، فهي أيام كريمة مباركة فيها يوم الحج الأكبر ويوم عرفة وغيرها من أيام كريمة مباركة، وصيام العشر من ذي الحجة يعني التسع الأول من شهر ذي الحجة، وتسمى بالعشر بعد إضافة يوم النحر إليه، وإلا فالمقصود التسع لأن يوم العيد منهي عن صيامه، وقد جاء فضل صيام التسع من ذي الحجة في الكثير من الأحاديث، فتسع من ذي الحجة هي أفضل أيام السنة، كما أن ليالي رمضان هي أفضل الليالي؛ لأن فيها ليلة القدر، وتسع من ذي الحجة أفضل الأيام؛ لأن فيها يوم عرفة ويوم النحر، لذا يستحب صيامها لعظم قدرها، ويستحب القيام ببعض الأعمال من تسبيح وتهليل وتحميد وتكبير وغيره من القربات.[3]

في الختام تعرفنا على كم يوم نصوم في شهر ذو الحجة فالأيام التي يستحب صيامها في شهر ذي الحجة هي العشر من ذي الحجة، وصيام عاشوراء يوم قبله أو يوم بعده، فالصيام من أفضل القربات إلى الله تعالى، وصيام هذه الأيام هو من باب التطوّع وليس من باب الفرض.

المراجع

  1. ^ aliftaa.jo , صيام عشر ذي الحجة , 12/06/2022
  2. ^ المغني , عبدالله بن عباس ،موفق الدين ابن قدامة ،المغني ، 4/443،  حسن صحيح 
  3. ^ binbaz.org.sa , من: (باب فضل الصوم وغيره في العشر الأوَّل من ذي الحجة) , 12/06/2022
72 مشاهدة