كيفية حساب الميراث بالرياضيات وطريقة حل مسائل الميراث بالتفصيل

كتابة دانا تيسير - تاريخ الكتابة: 10 يناير 2021 , 08:01 - آخر تحديث : 10 يناير 2021 , 08:01
كيفية حساب الميراث بالرياضيات وطريقة حل مسائل الميراث بالتفصيل

كيفية حساب الميراث في الرياضيات من الأشياء التي لا بد من معرفتها وفهمها بدقة كبيرة؛ لما يترتب عليها من الحقوق الواجبة للورثة حسب ما هو منصوص عليه في الشرع، لكن قبل البدء بتقسيم الميراث لا بد لنا من إدراك كل ما يتعلق بتركة الميت من حقوق وهي خمسة كما سنذكرها في هذا المقال، حيث أن الإنسان حال حياته تقدم الحقوق المترتبة عليه للعباد على حقوق المتعلقة بالله سبحانه وتعالى، أما حال موته فيتقدم حق الله عند الشافعية، وذلك لأن حق الله مبني على المسامحة أما حق العباد فمبنية على المشاحاة. وفي هذا المقال سوف نشرح لكم بالتفصيل كيفية حساب الميراث في الرياضيات.  

معنى الميراث في الإسلام

الإرث لغة تعني: البقاء، وانتقال الشيء من ملك قوم إلى ملك قوم آخرين، أما شرعًا: فهو حق، قابل للتجزي يثبت للمستحقين بعد موت من له ذلك؛ بسبب قرابة بينهما أو نحو ذلك. وقولنا أنه حق يشمل المال، وحق الخيار، والشفعة والقصاص ونحو ذلك، أن

ما معنى قابل للتجزي فهو أن يكون الموروث مما يمكن تجزئته بحيث يأخذ كل واحد من الورثة حقه؛ ويخرج منه بذلك ولاية النكاح، لأن كل واحد من الأخوة بعد الأب مثلا له ولاية كاملة دون أن تتجزأ على الأخوة كلهم. أما قولنا أن الميراث يثبت بالقرابة فقد خرج منه الوصية؛ لأنها تثبت بالموت لكن تجوز في غير القريب.

أركان الميراث

للميراث أركان ثلاثة نعددهم لك فيما يأتي باختصار:

  • وارث: الحي الذي يستحق الميراث من المتوفي.
  • مورث: الإنسان الذي مات وانتقل ماله لغيره.
  • حق موروث: الحقوق والمال المنقولة من الميت للورثة.

قد يهمك أيضًا: حكم التبني في الاسلام

كيفية حساب الميراث بالرياضيات

الميراث يحسب بناء توزيع الحقوق على أصحاب الفروض والعصبات، فالفرض هو نصيب مقدر من الشارع للوارث، أي أن الفروض هي ما ورد فيها نص في الكتاب أو السنة وعددها سبعة، أما العصبة فهي تشمل كل وارث ليس له نصيب مقدر ويأخذ كل المال إذا انفرد، أو يأخذ الباقي بعد أصحاب الفروض. والعصبات هم الذكور وترتيبهم في العصبة كترتيبهم في النسب، ويرثون الباقي بعد أن يأخذ أصحاب الفروض حقهم، وهذه هي العصبة بالنفس.

والنوع الثاني فهو العصبة بالغير؛ وتطلق على الإناث اللاتي يرثن فرض النصف عند الإنفراد والثلثان عند الاجتماع، إن وجد معهنّ ذكر في درجتهن فينتقل إرثهن إلى مبدأ ( للذكر مثل حظ الأنثيين )، والحالة الأخيرة هي العصبة مع الغير؛ و هي أن كل انثى تصبح عَصَبَة مع أنثى غيرها، فمثلًا كل أخت شقيقة أو أخت لأب تصبح عَصَبَة مع البنت أو بنت الابن.

الحل باستخدام جدول تقسيم الميراث

حتى تتعلم كيفية حساب الميراث بالرياضيات ينبغي أن تتعلم جدول تقسيم الميراث، وهو الجدول الذي يضم أصحاب الفروض والعصبات مع نصيب كل منهم، ويتم الحل فيه بالاعتماد على الأسهم التي يتم إيجادها من خلال ضرب الكسر بالمخرج، كما يحسب مقدار السهم بقسمة التركة على المخرج في حال عدم وجود الرد أو العول في المسألة، وإلا اختلف الحال. وفيما يأتي نبين لك كيف يكون هذا الجدول:

الوارث نصيبه المقدر / عصبة عدد الأسهم النصيب من الميراث
الوارث الأول نصيبه / عصبة  ……. عدد الأسهم * مقدار السهم
الوارث الثاني  نصيبه / عصبة …….. عدد الأسهم * مقدار السهم
الوارث الثالث  نصيبه / عصبة …….. عدد الأسهم * مقدار السهم

مخارج الفروض في المواريث

مخارج الفروض في المواريث كما يأتي:

  • اثنان: مخرج النصف.
  • ثلاثة: مخرج الثلث والثلثان.
  • أربعة: مخرج الربع.
  • ستة: مخرج السدس، ومخرج النصف والثلث إذا اجتمعا.
  • ثمانية: مخرج الثمن
  • اثنا عشر: مخرج السدس والربع إذا اجتمعا، والثلث والربع إذا اجتمعا.
  • الأربعة والعشرون: مخرج الثمن والسدس إذا اجتمعا.

أصحاب الفروض في الميراث

قد ورد في القرآن الكريم عددًا من الفروض المقدرة وهي ستة فروض، أما في السنة فقد ورد واحدًا منها، نذكرها لكم فيما يأتي: 

أصحاب فرض النصف من ميراث الميت

يفرض النصف لخمسة كما يأتي: 

  • الزوج إن لم يكن للزوجة فرع وارث. 
  • بنت الصلب، مع عدم وجود المعصب، أو المماثل.
  • بنت الأب، مع عدم وجود ولد صلب للميت، ولا ولد ابن أعلى منها، ولا معصب ولا مماثل.
  • الأخت الشقيقة، مع عدم وجود الفرع الوارث، ولا معصب ولا مماثل، ولم يوجد للميت أب.
  • الأخت لأب: مع عدم وجود الفرع الوارث، ولا أشقاء، ولا معصب، ولا مماثل، ولا يوجد للميت أب.

أصحاب فرض الربع من ميراث الميت

يفرض الربع لاثنين كما يأتي: 

  • الزوج: إن كان للزوجة فرع وارث.
  • الزوجة: إن لم يكن للميت فرع وارث.

أصحاب فرض الثمن من ميراث الميت

وهذا يفرض لصنف واحد؛ وهو الزوجة أو الزوجات، إذا كان للزوج فرع وارث.

أصحاب فرض الثلثين من ميراث الميت

يفرض الثلثان لأربعة أصناف كما يأتي: 

  • بنتي الصلب فأكثر، إذا لم يكن لهن معصب.
  • بنتي الابن: إن لم يكن للميت ولد صلب، وليس لهن معصب.
  • الاختين الشقيقتين فأكثر إن لم يكن للميت ولد صلب، ولا ولد ابن، وليس لهن معصب.
  • الاختين لأب فأكثر إن لم يكن للميت ولد صلب، ولا ولد ابن، ولا أخوة أشقاء، وليس لهن معصب.

أصحاب فرض الثلث من ميراث الميت

ويفرض ثلث التركة لاثنين من الأصناف، نذكرهما فيما يأتي:

  • الأم: إن لم يكن للميت فرع وارث، ولا عدد من الأخوة والأخوات يزيد عن اثنين فأكثر.
  • الاثنين فأكثر من الإخوة أو الأخوات للأم إن ورثوا، وذلك عندما لا يكون للأب أصل ذكر ولا فرع وارث.

أصحاب فرض السدس من ميراث الميت

ويفرض سدس التركة لسبعة أصناف، نذكرهم فيما يأتي:

  • الأب: إن كان للميت فرع وارث.
  • الجد: إذا لم يكن للميت أب، وكان للميت فرع وارث.
  • الأم: إذا كان للميت فرع وارث، أو عدد من الإخوة والأخوات يبلغ اثنين أو أكثر.
  • الجد: إن لم يكن للميت أم أو جدة أقرب منها، أو أب أدلت به.
  • بنت الابن فأكثر، مع بنت الصلب.
  • الأخت لأب فأكثر مع الأخت الشقيقة.
  • الأخ أو الأخت لأم إن ورثا.

طريقة حل مسائل الميراث 

سنضع لكم هنا بعض المسائل وحلها في الميراث بالتفصيل:

مسألة في الميراث (1)

اطلع على السؤال وحاول أن تفكر فيه ثم انظر إلى الحل:

مسألة: مات رجل وله ولدين وبنت ومعه ١٠٠٠ دينار، قسم الميراث بينهم. 

الحل: في هذه الحالة نطبق قاعدة: ” للذكر مثل حظ الأنثيين” بسبب وجود الأولاد الذكور والإناث معًا. فيكون لكل ذكر سهمان وللأنثى سهم، والمجموع هو ٥ أسهم للجميع. نقسم المبلغ الكامل على عدد الأسهم، فينتج لدينا: ١٠٠٠/ ٥= ٢٠٠ دينار

  • الأنثى لها سهم واحد فيكون نصيبها من التركة: ٢٠٠* ١= ٢٠٠ دينار
  • الذكر له سهمان، فيكون نصيب كل واحد منهما من التركة= ٢٠٠* ٢= ٤٠٠ دينار 

ويكون الحل من خلال جدول كما يأتي:

الوارث  الأسهم  نصيب الوارث 
ابنة  1 1 * 200 = 200
2 ابن  2*2= 4 2 * 200 = 400 لكل وارث
ولهما معًا 800
المجموع  5

مسألة في الميراث (2)

اطلع على السؤال وحاول أن تفكر فيه ثم انظر إلى الحل:

مسألة: توفي وله أب وابنة فقط، وله من المال ١٠٠٠ دينار: 

الحل: للبنت هنا نصيب مقدر في الفرض وهو نصف التركة؛ فيكون نصيبها هو : ١/٢ * ١٠٠٠= ٥٠٠ دينار، ويأخذ الأب الباقي تعصيبًا، فيكون نصيبه: ٥٠٠ دينار ، مع العلم أن المخرج هنا هو اثنان.

الحل من خلال جدول:

الوارث  النصيب  الأسهم  نصيب الوارث 
ابنة  1/2 1 1 * 500 = 500
جد عصبة 1 1 * 500= 500
المجموع  2

مسألة في الميراث على العول (3)

اطلع على السؤال وحاول أن تفكر فيه ثم انظر إلى الحل:

مسألة : توفيت ولها زوج وأخت شقيقة، وأخت لأب، وله من المال 1400 دينار 

الحل: للزوج في هذه الحالة النصف من التركة لعدم وجود الفرع الوارث، وللأخت الشقيقة النصف، وللأخت لأب السدس، والمخرج هنا هو 6، كما يأتي: 

الوارث  النصيب  الأسهم  نصيب الوارث 
زوج  1/2 3 3*200= 600
اخت شقيقة  1/2 3 3*200= 600
اخت لأب  1/6 1 1*200= 200
المجموع  7

في هذه المسألة كان عدد الأسهم أكبر من المخرج، وهذا يسمى عول؛ وهو زيادة في سهام ذوي الفرض ونقصان من مقادير أنصبائهم في التركة. وفي هذه الحالة نقسم التركة على عدد الأسهم الكلي وليس على المخرج كما سبق، ( 1400/7=200)، ونعود إلى الجدول لنكمل الحل.

الحقوق المتعلقة بتركة الميت 

هناك خمسة من الحقوق التي تتعلق بتركة الميت لا بد من معرفتها حين تكون في صدد دراسة المواريث، نذكرها لك فيما يأتي:

  • الحق المتعلق بعين التركة؛ مثل الزكاة، والرهن.
  • مؤن التجهيز بالمعروف؛ بحسب يسار الميت وإعساره.
  • الديون المرسلة في الذمة. 
  • الوصايا بالثلث مما بقي بعد الدين وما ذكرناه من مؤن التجهيز، فما دون ذلك لأجنبي؛ أي لمن هو ليس بوارث للميت بالفعل.
  • الإرث

الوارثون من الرجال عددهم باختصار

عدد الوارثين من الرجال هو خمسة عشر، وهم كما يأتي: 

  • الابن وابنه وإن سفل.
  • الأب وأبوه وإن علا.
  • الأخ الشقيق.
  • الأخ لأب.
  • الأخ لأم.
  • ابن الأخ الشقيق.
  • ابن الأخ لأب.
  • العم الشقيق.
  • العم لأب.
  • ابن العم الشقيق.
  • ابن العم لأب.
  • الزوج.
  • ذو الولاء؛ وهو المعتق او معتق المعتق.

الوارثون من النساء عددهم 

عدد الوارثات من النساء هو عشرة، وهم كما يأتي: 

  • البنت.
  • بنت الابن وإن شغل.
  • الأم.
  • الجدة للأب والجدة للأم وإن علتا.
  • الأخت الشقيقة.
  • الأخت لأب.
  • الأخت للأم.
  • الزوجة.
  • المعتق.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال، وقد سلطنا الضوء فيه على كيفية حساب الميراث بالرياضيات وطريقة توزيعه، بالإضافية إلى بيان تعريف شامل للميراث، وذكر كل من الوارثون من الرجال والنساء، وما يجب من حقوق في عين التركة.

المراجع

  1. ^ كتاب الياقوت النفيس في مذهب ابن إدريس , للمؤلف: الإمام أحمد الشاطري، طبعة دار المنهاج، الصفحات ( 199- 208)
102 مشاهدة