لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 3 فبراير 2021 , 19:02
لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم

لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم سؤالٌ قد يجول في خاطر الكثير ممّن يسعون إلى الإلمام بعلوم القرآن الكريم وسوره، فقد قُسّم القرآن الكريم إلى مئةٍ وأربعة عشرة سورة، وتقسم هذه السور إلى مكيّة ومدنيّة، وذلك على حسب الزمان والمكان التي نزلت به هذه السور، وللسور كافّة مقاصد وخصائص تميّز كلّ واحدةٍ منها عن الأخرى، ومن هذه السور سورة الأعراف التي يتناولها موضوع هذا المقال.[1]

سورة الأعراف

قبل الخوض في بيان لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم لا بد من التعريف بشكل أكبر بهذه السورة، فسورة الأعراف من السور المكية، وذلك بإجماع غالبية أهل العلم، وقد تناولت هذه السورة العديد من الموضوعات منها:[2]

  • التنويه على أهمية وعظمة القرآن الكريم.
  • التحذير والترهيب من الشرك بالله.
  • وكذلك ذكر أوزان الأعمال يوم الحساب.
  • كما ذكرت السورة قصة خلق آدم.
  • وكذلك وصفت أهوال يوم القيامة على المذنبين.
  • كما ذكرت السورة قصة أصحاب الأعراف، وأحوال الرسل مع أقوامهم.
  • كذلك خوفت المؤمنين من غضب الله ومكره..
  • وذكرت البشارة ببعثة سيدنا محمّد صلّى الله عليه وسلّم.
  • ووصفت أحوال الضالين.
  • كما ذكرت أمر الله سبحانه لرسوله والمؤمنين بسعة الصدر والمداومة على الدعوة.

لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم

لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم ؟ فقد ثبت عن عائشة -رضي الله عنها- في الصحيح من الحديث أنّها قالت: “أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قرأ في صلاةِ المغربِ بسورةِ الأعرافِ ، فَرَّقها في ركعتينِ“،[3] وقد ثبت في الصحيح: “أنَّ زيدَ بنَ ثابتٍ قالَ : ما لي أراكَ تقرأُ في المغربِ بقصارِ السُّورِ ؟ قد رأيتُ رسولَ اللهِ يقرأُ فيها بأطول الطُّوليينِ ! قلتُ : يا أبا عبدِ اللهِ ، ما أطولُ الطُّوليينِ؟ قالَ : الأعراف“،[4] وهذا هو إثبات تسمية هذه السورة بهذا الاسم، وأمّا عن سبب التسمية فهو عائدٌ إلى أنّ السورة تناولت ذكر الأعراف، والأعراف هو سور كبير مضروب بين الجنة والنار ليكون حائل بين أهليها، وقد روي أن حذيفة سأل عن أصحاب الأعراف، فقيل فيهم أنّهم القوم الذين تساوت حسناتهم مع سيئاتهم فظلّوا فوق السور واقفين حتّى يقضي الله بهم أمره الذي كان مفعولا، والله ورسوله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: لماذا سميت سورة الجمعة بهذا الاسم

فضل سورة الأعراف

بعد بيان لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم لا بد من بيان الفضل الذي جعله الله سبحانه في هذه السورة، فللسور فضلٌ عامٌ كغيرها من سور القرآن الكريم، وفيما يأتي فضل سورة الأعراف كما وردت في الأثر:[6]

  • روي واثلة بن الأسقع قال: “أُعطِيتُ مكانَ التَّوراةِ السَّبعَ الطِّوالَ ، وأُعطِيتُ مكانَ الزَّبورِ المئين ، وأُعطِيتُ مكانَ الإنجيلِ المثانيَ ، وفُضِّلتُ بالمُفصَّلِ“.[7]
  • وكذلك روت السيدة عائشة -رضي الله عنها- قالت: “أنَّ النبيَّ قرَأَ في المغربِ بسورةِ الأعْرافِ فَرَّقَها في الركعَتَينِ“.[8]
  • وقد فسر سعيد بن جبير قول الله تعالى من سورة الحجر: {وَلَقَدْ ءَاتَيْنَٰكَ سَبْعًا مِّنَ ٱلْمَثَانِى وَٱلْقُرْءَانَ ٱلْعَظِيمَ}،[9] على أنّ السبع المثاني هي السبع الطوال، ومنها سورة الأعراف.

مقاصد سورة الأعراف

إنّ بيان لماذا سميت سورة الأعراف بهذا الاسم وبيان فضل السورة يقتضي الخوض في ذكر مقاصد هذه السورة، فقد أشارت السورة إلى العديد من المقاصد منها:[6]

  • أنّ القرآن الكريم هو نذير للعالمين.
  • والتأكيد على وجوب التوحيد والتحذير من الشرك بالله.
  • كذلك تقرير عظمة الخالق وقدرته على خلق السماوات والأرض والمخلوقات كافة.
  • كما قصدت التوجيه إلى مكنونات الكون الكبير وأسراره الكثيرة.
  • وكذلك حرصت السورة على الإشارة إلى عقيدة البعث والنشور.
  • كما بيّنت أصول التشريع وقواعده العامة.
  • وأمرّت المسلمين بالتزين عند كل مسجد.
  • وكذلك بينت سنة الخالق سبحانه في الأمم التي ترث الأرض.
  • وبيان لأصول الفضائل والدعوة إلى السماحة.
  • وأخيرًا وجهت المسلم لأدب الاستماع للقرآن الكريم والذكر الحكيم.

أسماء سورة الأعراف

بعد بيان لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم قد يتساءل البعض فيما إذا كان للسورة أسماء أخرى غير الأعراف، فقد بيّن المقال أنّ تسمية السورة باسم الأعراف كان قد ورد في السنّة النبوية الشريفة، وذلك لما تناولته السورة من قصة أصحاب الأعراف، وقد ورد كذلك أسماء أخرى لسورة الأعراف، ومنها:[6]

  • سورة الميقات: وهو الاسم الذي ذكره الفيروز أبادي في كتابه بصائر ذوي التمييز، وقد أفاد في بيان ذلك على اشتمال السورة على ميقات موسى عليه السلام.
  • سورة الميثاق: وهو الاسم الذي ذكره أيضًا كتاب بصائر ذوي التمييز، وقد أرجع ذلك إلى اشتمال السورة على حديث الميثاق، بقوله تعالى: {وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِنۢ بَنِىٓ ءَادَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَىٰٓ أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ ۖ قَالُواْ بَلَىٰ ۛ شَهِدْنَآ ۛ أَن تَقُولُواْ يَوْمَ ٱلْقِيَٰمَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَٰذَا غَٰفِلِينَ}.[10]

لماذا سميت سورة الاعراف بهذا الاسم مقالٌ فيه تمّ التعريف بسورة الأعراف على أنّها سورة مكيّة، وذكرت المواضيع التي تناولتها السورة، كما بيّن فضل السورة والمقاصد التي حملتها، وذكر الأسماء الأخرى التي تحملها هذه السورة.

المراجع

  1. ^ marefa.org , قائمة سور القرآن الكريم , 03/02/2021
  2. ^ dorar.net , سُورةُ الأعرافِ , 03/02/2021
  3. ^ تخريج مشكاة المصابيح , الألباني/عائشة أم المؤمنين/810/إسناده صحيح
  4. ^ صحيح النسائي , الألباني/مروان بن الحكم/989/صحيح
  5. ^ marefa.org , تسمية سور القرآن وأسباب النزول , 03/02/2021
  6. ^ islamweb.net , مقاصد سورة الأعراف , 03/02/2021
  7. ^ بداية السول , الألباني/واثلة بن الأسقع الليثي أبو فسيلة/59/صحيح
  8. ^ تخريج زاد المعاد , شعيب الأرناؤوط/عائشة أم المؤمنين/1/204/إسناده صحيح
  9. ^ سورة الحجر , الآية 87
1048 مشاهدة