ما الدرس الذي يستفيده المسلم من حدوث الصواعق والزلازل

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 10 أكتوبر 2021 , 00:10
ما الدرس الذي يستفيده المسلم من حدوث الصواعق والزلازل

ما الدرس الذي يستفيده المسلم من حدوث الصواعق والزلازل فتلك الظواهر الكونية التي خلقها عز وجل لكي يتم تسخيرها له لكي يعاقب بها المذنبين والعاصيين وأيضًا لكي تكون عبرة وعظة للصالحين لكي يطلبوا العفو من الله والنجاة من تلك الكوارث.

ما الدرس الذي يستفيده المسلم من حدوث الصواعق والزلازل

إن حدوث البراكين والصواعق والزلازل يعد من الكوارث الطبيعية التي تنهي حياة الكثير من البشر وذلك لحكمة وعظة من عند الله، والدروس المستفادة من الصواعق والزلازل كما يلي:-

  • يُسخر الله هذه الكوارث الطبيعية لكي يجازي المذنبين ويبتلي بها الصالحين ليرى مدى صبرهم وتحملهم وعبرة أيضًا للناجين لكي يحمدوا الله ويشكروه ويلزموا الاستغفار.
  • الزلازل والصواعق والبراكين هي ظواهر طبيعية وهي جند من جنود الله وهي من المخاطر الكثيرة التي تحدث في الحياة وأن كثرة الزلازل والبراكين تعد من أشهر علامات قيام الساعة.

كيف يستقبل الإنسان المؤمن الكوارث

يجب على الإنسان المسلم الرضا بقضاء الله وقدره فتلك الكوارث هي من تسخير الله عزو وجل ولوجودها حكمة لا يعلمها إلا هو.

  • على الرغم من أن تلك الزلازل والصواعق والبراكين لها أيضًا أسباب ميكانيكية وحتى لو استطاع الناس التنبؤ بها أو عملوا على اختراع العديد من الوسائل لمقاومتها فكل هذا لن يكون له قيمة أمام إرادة الله عزو وجل.
  • على المسلم التقرب من الله واستغفاره لكي ينجى من أي مكروه أو مخاطر تصيبه، فالحياة محاطة دائمًا بالكوارث والمخاطر التي قد تفنى بحياة جميع الأشخاص في هذا الكوكب لكن الله قادر على أن يهلك من يشاء وينجي من يشاء.
  • فيجب على جميع المسلمين عندما يرون تلك الظواهر تتكاثر أن يتوبوا إلى الله وأن يحذروا من فعل المحرمات والمعاصي لكي ينجيهم الله ويرفع عنهم البلاء.
  • إن كثرة الزلازل والفيضانات والبراكين والصواعق علامة من علامات غضب الله عز وجل على عبادة لكي يشعر عباده بالخوف من عقاب الله ويسارعوا في التوبة والاستغفار والإكثار من الدعاء والاستقامة في دينهم.

شاهد أيضًا: أي أنواع البراكين التاليه يتكون من تعاقب طفوح من اللابه والمقذوفات البركانيه

أضرار الزلال والبراكين

الزلازل والبراكين من الظواهر الطبيعية المتواجدة في الكثير من الأماكن

وسوف يستمر حدوثها على مر العصور، ومن أبرز أضرارها ما يلي:-

  • تم تسمية الزلال والبراكين بالكوارث الطبيعية لأنها ينتج عنها تدمير شامل لجميع مظاهر الحياة وتحصد أرواح ملايين الأشخاص وتدمر البيئة والكائنات الحية والمساحات الزراعية.
  • ومن ضمن كوارث الزلال والبراكين أنها أدت إلى اختفاء العديد من الكائنات الحية والعديد وتسببت أيضًا في العديد من الأضرار المادية لأنشطة الإنسان.

معلومات الزلال والبراكين

الزلازل والبراكين هم عبارة عن نشاطات طبيعية ترتبط بـ قشرة الأرض وتتكون من العديد من الطبقات الداخلية، ومن أهم المعلومات عنها ما يلي:-

  • يعتبر العامل الرئيسي لحدوث الزلال والبراكين هو حدوث حركة تغير في القشرة الأرضية وقد يرتبط حدوث زلزال بحدوث بركان يتبعه.
  • فيبدأ ظهور البراكين عندما تبدأ المواد المنصهرة في إرتفاع درجة حرارتها داخل الأرض وذلك ينتج بسبب الضغط الشديد عليها.
  • أما حدوث الزلازل فهو عبارة عن هزات تحدث في باطن الأرض ويكون سببها كثرة التغيرات التي تحدث فوق سطح الأرض.
  • قد يأتي الزلزال في معظم الأحيان بصورة هزات خفية لا يشعر بها الإنسان وقد يأتي أيضًا بصورة هزات قوية وعنيفة تؤدي للعديد من الكوارث وتلحق ضرارًا كبيرًا من حدوث تشققات للأرض ومن تساقط البنايات وموت الكثير من الضحايا.

وفي نهاية المقال نكون قد علمنا ما الدرس الذي يستفيده المسلم من حدوث الصواعق والزلازل وكيف يجب أن يستقبل المسلم تلك الكوارث الطبيعية والتعامل معها والتسليم لأمر الله عز وجل ووضحنا أيضًا كيفية نشأت الزلازل والبراكين وما هي الأضرار الناتجة عنهم.

20 مشاهدة