ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور

ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور

ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور ، وهو أحد أنواع الأمراض الخطيرة التي تصيب الطيور وتفتك بأعداد هائلة منها، وقد انتشر هذا المرض منذ عدة سنوات وقتل الكثير من الطيور حول العالم، وقد اختفى هذا المرض مؤخرًا وانحصر وجوده بأماكن محددة، وتكمن خطورته في تواجد سلالات محورة منه يمكن أن تصيب الإنسان وتسبب له أعراضًا خطيرة.

ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور

تحظى إنفلونزا الطيور باهتمام متزايد في جميع أنحاء العالم من السلطات  الطبية المعنية، وإن انفلونزا الطيور هو مرض يصيب جميع أنواع الطيور وقد ينتقل إلى بعض الأنواع المائية منها بدون أن يسبب لها أية أعراض، وتسمى هذه الحيوانات بالناقلة للمرض، ويرتبط هذا المرض بالدواجن بشكل كبير، ويمكن لنوع فرعي جديد من الفيروس يسمى H5N1 ، والذي أصاب الدجاج أولاً ثم البشر في هونغ كونغ في عام 1997 ، أن يسبب المرض مع ارتفاع معدل الوفيات (الموت) لدى البشر. وبالتالي إن الإجابة على ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور.[1]

  • الإجابة هي فيروس، يصيب نوعين منه البشر هما H5N1 وH7N9. وهي جزء من مجموعة تسمى فيروسات إنفلونزا الطيور A، حيث يرمز الحرفان H و N في اسم النوع الفرعي إلى البروتينات الموجودة على سطح الفيروس والتي تُستخدم للتمييز بين الأنواع الفرعية المختلفة، كما تسبب الأنواع الفرعية المختلفة للفيروس إما شكلاً خفيفًا من الحالة أو شكلًا شديد العدوى وخطيرًا للغاية ينتشر بسرعة.[1]

شاهد  أيضًا: الفرق بين كورونا والانفلونزا

ما هو مرض انفلونزا الطيور

هو عدوى فيروسية، يمكنها أن تصيب الطيور بشكل رئيسي، وتنتقل أيضًا إلى الإنسان والحيوانات الأخرى فتصيبهم بأشكال خطيرة من المرض، لكن معظم أشكاله تصيب الطيور فقط، أما الشكل الأكثر شيوعًا للمرض فهو H5N1 وH7N9، وهو مميت وقاتل بالنسبة للطيور ويمكنه أيضًا الانتشار بسرعة إلى الإنسان والحيوانات الأخرى التي تتلامس مع حيوان مريض أو مفرزاته.
حيث يحدث انتقال الفيروس بشكل أساسي من الطيور إلى الإنسان عندما يستنشق الشخص الذي يعمل عن كثب مع هذه الحيوانات المريضة جزيئات الغبار المحتوية على الفيروس أو بوسائل أخرى، كما يمكن أن ينتشر الفيروس في فضلات الطيور المهاجرة لأنها حاملة طبيعية للمرض، وإن الفيروس قادر على البقاء على قيد الحياة لمدة 3 أشهر في درجات حرارة منخفضة، ويمكنه أيضًا البقاء على قيد الحياة في الماء عند درجة حرارة 0 درجة مئوية لأكثر من 30 يومًا وعند درجة حرارة 22 درجة مئوية لمدة تصل إلى 4 أيام .[1][2]

شاهد  أيضًا: ما اوجه الشبه بين كل من المرض والوباء والجائحه

كيف ينتقل مرض إنفلونزا الطيور إلى الإنسان

ينتقل فيروس انفلونزا الطيور إلى الطيور الداجنة مثل الديوك الرومية والأوز والدجاج المنزلي من الطعام أو الماء أو الجزيئات الملوثة بالفيروس، وتنتقل إنفلونزا الطيور إلى الإنسان عندما ينتقل هذا الفيروس، عند تلامس الإنسان مع لعاب الحيوان المريض أو مفرزات أنفه، أو حتى برازه ثم يقوم الشخص بلمس الأغشية المخاطية له مثل العين والأنف والفم، كما يمكن أن يصاب البشر عن طريق استنشاق الفيروس، الذي يمكن أن يعيش في قطرات الهواء أو الغبار، أو لمس سطح يؤوي الفيروس ونقله إلى العين أو الأنف أو الفم، كما أن إمكانية انتقال المرض من إنسان إلى آخر لم يتم تحديدها بدقة، ففي حالات نادرة جدًا انتقل المرض من إنسان لآخر ولكن معظم حالات العدوى تأتي من الطيور للبشر، كما يذكر أن الفيروس لا ينتقل من لحم الحيوانات المريضة إلى الإنسان إذا تم طهوها بشكل جيد بدرجة 75 مئوية على الأقل لكنه ينتقل عن طريق البيض النيء.[1][2]

شاهد  أيضًا: أعراض انفلونزا الطيور وأهم طرق العلاج .. وما هي الأسباب التي تؤدي للإصابة به

ما هي أعراض انفلونزا الطيور

تتشابه جدًا أعراض انفلونزا الطيور مع أعراض الانفلونزا العادية، ويعاني كل مريض مصاب بأنفلونزا الطيور من الأعراض التالية:[2]

  • سعال.
  • أعراض هضمية مثل الإسهال
  • صعوبة في التنفس
  • حمى.
  • صداع وآلام الرأس.
  • آلام العضلات.
  • التعب والإرهاق.
  • سيلان الأنف.
  • التهاب الحلق.

شاهد  أيضًا: طرق الوقاية من فيروس كورونا

ما هي مضاعفات مرض انفلونزا الطيور

تظهر المضاعفات في المراحل المتقدمة من المرض التي لم يتم الكشف عنها أو علاجها مبكرًا، وتشمل مضاعفات مرض انفلونزا الطيور ما يلي:[3]

  • التهاب رئوي.
  • التهاب ملتحمة.
  • مشاكل قلبية.
  • ضعف الكلى.
  • إنتانات دموية.

الوقاية من أنفلونزا الطيور والعلاج

تتم الوقاية بالاتعاد عن كل مسببات المرض مثل الاهتمام بالنظافة وتجنب أسواق الطيور المغلقة، والابتعاد عن اللحوم والبيض غير المطهوة جيدًا.[3]
يمكن علاج أنفلونزا الطيور لدى البشر بالأدوية المضادة للفيروسات، والتي يمكن أن تعوق قدرة الفيروسات على التكاثر ومساعدة البشر على التعافي من المرض حيث يمكن أن تعمل الأدوية المضادة للفيروسات بشكل أفضل عندما يتم وصفها في أسرع وقت ممكن، ويفضل في غضون 48 ساعة بعد ظهور الأعراض، هنالك عدة أدوية مستخدمة في علاج أنفلونزا الطيور لكن فيروسات H7N9 و H5N1 أصبحت مقاومة للعقاقير المضادة للفيروسات.[3]

شاهد  أيضًا: بداية انتشار مرض كورونا

وفي الختام تمت الإجابة على سؤال ما الذي يسبب مرض انفلونزا الطيور ، كما تم تعريف هذا المرض وكيفية انتقاله إلى الطيور بالإضافة لكيفية انتقاله من الطيور للبشر، كما تم ذكر أهم أعراض الإصابة بمرض أنفلونزا الطيور، وما هي طرق تجنب الإصابة به، وما هي أهم الطرق المتعة في علاجه.

المراجع

  1. ^ medbroadcast.com , Avian Influenza , 12/11/2021
  2. ^ https://www.healthline.com/ , Bird Flu , 12/11/2021
  3. ^ https://www.everydayhealth.com/ , What Is Bird Flu? Symptoms, Causes, Diagnosis, Treatment, and Prevention , 12/11/2021
58 مشاهدة