ما العلاقة بين عمارة الأرض ونشوء الحضارات فيها

كتابة أمنية - تاريخ الكتابة: 31 أغسطس 2020 , 12:08 - آخر تحديث : 7 سبتمبر 2020 , 15:09
ما العلاقة بين عمارة الأرض ونشوء الحضارات فيها

ما العلاقة بين عمارة الأرض ونشوء الحضارات فيها والتي تعد من الأمور التي زادت عملية البحث عنها في الآونة الأخيرة من قِبل أولئك الذين يهتمون بنشأة الحضارات قديمًا لمعرفة خطوات بناء النهضة والتقدم في المستقبل، فهنالك البعض الذين يرون أن الحضارة هي أسلوب معيشي يألفه الفرد ويعتاد على التعامل مع كل تفاصيله الصغيرة منه والكبيرة، وذلك ليس فقط في إستخدامه أحدث الأساليب المعيشية، ولكن أيضاً في تعاملاتها الإنسانية مع الأشياء المادية والمعنوية.

أسباب نشوء الحضارات والعلاقة بينه وبين إعمار الأرض

تعتبر الظروف المناخية هي من أهم الأسباب التي ساهمت في نشأة الحضارة؛ حيث أن المناخ في هذه الفترة كان يساعد في ممارسة الإنسان للأنشطة البشرية المختلفة، حيث كانت بداية حضارة العصر الحجري والتي تعد  أولى الحضارات في عصر البليستوسين؛ حيث شهدت الأرض في هذا العصر المرور بأربعة فترات طويلة من الزحف الجليدي في المناطق الموجودة في الكرة الشمالية من الكرة الأرضية. كانت هذه الفترات تناظرها في المناطق الإستوائية أربع فترات من الأمطار السيلية الغزيرة، وكان الإنسان يحاول بشتى الطرق التصدي لهذه الفترات. ولكن على الرغم من ذلك؛ فهي تعتبر من الأسباب الرئيسية والقوية في نشأة الحضارات.

تعتبر الموصلات السهلة من أهم الأسباب التي أدت الى تكون الحضارات؛ حيث أن الظروف المناخية لم تكن هي السبب الوحيد في نشأة الحضارات، فسهولة المواصلات كان سبب مهم بالإضافة إلى سهولة طرق المواصلات التي ساعدت الإنسان على إقامة الحضارات، فعلى سبيل المثال؛ عند النظر الى المنطقة التي تُسمى بمنطقة نشوء الحضارات؛ نجد أن طرق الإتصال الموجودة بين أقسامها المختلفة كثيرة وميسرة بشكل كبير، سواء كانت هذه الطرق من طرق الإتصال البري أو طرق الإتصال البحري. فهناك الكثير من الطرق البرية التي تتميز بالسهولة واليسر، ولكن لا يقتصر سهولة المواصلات والطرق على الطرق البرية فقط؛ بل ينطبق أيضًا على الطرق البحرية والمواصلات البحرية، حيث أن الطرق البحرية لها أهمية كبيرة في بداية أو نشأة الحضارات.

هناك سببًا آخر أدى الى نشأة الحضارات وهو الحدود المانعة للمنطقة، فبالرغم من تيسير الإتصال بين الطرق والمناطق؛ يوجد هذا الظرف الجغرافي وهو الحدود المانعة للمنطقة الذي قد ساعد على تكثيف الإتصال عن طريق حصره بدرجة كبيرة في المنطقة. يعمل هذا الظرف على توجيه إتصال سكان المنطقة الى داخلها وليس الى خارجها وكان هذا بشكل منتظم ودائم في العصور القديمة بإستثاء بعض الإتصالات البسيطة والغير منتظمة ومتباعدة الفترات.

ما العلاقة بين عمارة الأرض ونشوء الحضارات فيها

تعتبر عمارة الأرض التي حثنا عليها الإسلام هي إحداث تفاعل بين الإنسان والموارد الطبيعية الموجودة حوله في الطبيعة، وهي التي تساعد على بقاء الكوكب والمحافظة على الكون من حولنا. لذا عند حدوث هذا التفاعل بين الإنسان وبين الموارد المختلفة الموجودة في الأرض يؤدي ذلك الى إنتاج أثر ديني، فكري، إجتماعي، عمراني أو سياسي، وهذا الأثر هو ما يعرف بالحضارة، لذا نستنتج من هذا أن هناك علاقة مترابطة بين عمارة الأرض التي يحثنا عليها الإسلام ونشأة الحضارات المختلفة الموجودة في الأرض.

الغرض من عمارة الأرض وعلاقته بنشوء الحضارات

إهتم الإسلام بشكل كبير بعمارة الأرض والإهتمام والعناية بالكون، حيث أن الله سبحانه وتعالى خلق الكون وقام بتهيئة كافة الظروف المثلى لتكوين وقضاء حياة سعيدة ومستقرة. بعد ذلك قام الله سبحانه وتعالى بإستخلاف الإنسان في الأرض حتى يقوم بعمارة الأرض على الوجه الأكمل، ليقوم بتحقيق مرضاة ربه ويحقق خدمة بني جنسه بالإضافة إلى قيامه بخدمة الكون من حوله. قال الله تعالى في كتابه العزيز }هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا } [هود: 61].

حين عرض القرآن قصة بدء الخليقة؛ قام بالإشارة الى أن أكبر مهدد حتى تستمر الحياة الطبيعية على هذا الكوكب يأتي من سفك الدماء والقيام بالكثير من الفساد في الأرض؛ حيث يعتبر الإفساد هو إلحاق الضرر والدمار أي أنه تضاد معنى الإعمار، لذا يعتبر الفساد من الأخطار التي تهدد الحياة على الأرض، أي انه هو البند الأول من بنود المهددات التي تستشعرها الملائكة عند الحديث عن الأرض وخليفتها.

تحتوي أحكام الإسلام وتشريعاته على الكثير من الحث على إعمار الأرض والبعد عن الفساد في الأرض وألا تكونوا من المفسدين في الأرض. فقد ذُكر الكثير من التحذيرات بالإبتعاد عن هذا العمل في آيات القرآن الكريم، كما قام الإسلام بالحث على بذل أقصى مجهود والقيام بإستفراغ الطاقة في إعمار الأرض وإعمار الكون من حولك.

موقف السنة الشريفة والرسول صلى الله عليه وسلم من عمارة الأرض

عند التدبر في السنة الشريفة؛ نجد عندئذٍ أن الرسول صلى الله عليه وسلم قام بالحث على الإعمار في الأرض والإصلاح فيها؛ فهناك الكثير من الأحاديث المنقولة عن النبي صلى الله عليه وسلم التي تتحدث وتحث على الإعمار في الأرض والمحافظة على الكون من حولنا، بالإضافة الى أن التجارة تعتبر من الأساليب في إعمار الأرض، وكذلك العمل على المحافظة على الكون من حولنا.

وفي الختام؛ يمكننا أن نقول أن نشأة الحضارات هو أحد مظاهر عمارة الأرض، فالحضارات تُبنى بالعمل والبناء لإعمار الأرض بمختلف أشكاله ومجالاته وعلومه.

المراجع

  1. ^ islamweb , عمارة الأرض في الإسلام , 2013
  2. ^ alukah.net , عمارة الأرض واجب إنساني , 2016
1223 مشاهدة