ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء

كتابة إيناس - تاريخ الكتابة: 7 أبريل 2021 , 22:04
ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء

ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء ؟، من الأحكام المهمة التي سيتم بيانها في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أن شهر رمضان هو الشهر الذي يحتوي على العديد من الأحكام المتعلقة بالرجل والمرأة، وفي مقالنا هذا سيتم بيان حكم الاستمناء ولا سيما للنساء، والاستمناء هو أن يتعمد الإنسان أن ينزل المني، ويكون ذلك بالتخيّل أو مشاهدة الأفلام الإباحية أو إدخال مواد تثير الشهوة وتكون باعثة على التدفق والنشوة، والحكم في حق المرأة لا يختلف  عن الرجل وفيما يأتي بيانه.

ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء

إن الإجابة على سؤال:ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء ؟ هي: محرم في الشريعة الإسلامية ويؤدي إلى إبطال الصوم اتفاقًا، وحكمه حكم الجماع، وإنّ الأصل في الصائم أنه قريب من ربه، يدعوه ويذكره، ويقترب منه بالطاعة، ويتجنب فعل المحرمات، كالنظر إلى الصور المحرمة، وفعل الفاحشة تحقيقًا لهدف الصوم، ويكون في جماعة الأتقياء والأنقياء، وأن لا يكن من هؤلاء الذين قال عنهم الرسول صلى الله عليه وسلم: “كَمْ مِنْ صَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ صِيَامِهِ إِلَّا الْجُوعُ، وَكَمْ مِنْ قَائِمٍ لَيْسَ لَهُ مِنْ قِيَامِهِ إِلَّا السَّهَرُ”، والذي يمارس العادة السرية من النساء أو الرجال فإنه يبطل صومه كما أنه محرّم في الشريعة الإسلامية، ال النووي رحمه الله: “إذا استمنى بيده -وهو استخراج المني- أفطر بلا خلاف عندنا”.[1]

هل الرعشة تبطل الصيام

مجرد التفكير بالأمور التي تستهدف الشهوة لا يبطل الصيام، ولكن إذا نزل المني بسبب التفكير لم يبطل الصيام في قول جمهور أهل العلم، حيث قال ابن هبيرة في كتابه اختلاف الأئمة العلماء: “وَأَجْمعُوا على أَن من فكر فَأنْزل أَن صَوْمه صَحِيح، إِلَّا مَالِكًا فَإِنَّهُ قَالَ: يفْطر، وَيجب عَلَيْهِ الْقَضَاء”، وهذه الأمور لا يؤاخذ بها العبد لكن الأسلم أن يبتعد عن هذا التفكير لقوله سبحانه وتعالى في سورة النور: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَنْ يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ}.[2]

شاهد أيضًا: ما حكم من جامع زوجته في نهر رمضان جاهلا بالحكم

هل يجوز الصيام بعد ممارسة العادة في الليل دون اغتسال

من المعلوم أن حكم العادة السرية متفق على حرمتها في رمضان وغيره، وأما بالنسبة للأحكام المتعلقة فيها فهي تأخذ حكم الجماع، فالذي يمارس العادة السرية في الليل ويؤخر الغسل فإن صيامه صحيح ولا يؤثر عليه، لكن يجب المسارعة في الاغتسال قبل صلاة الفجر، لإدراك الصلاة، فمن المعلوم أن خروج المني مع تأخير الغسل فإنه يبطل الصلاة ولا يبطل الصوم، ودليل ذلك من السنة النبوية الشريفة، عن عائشة: أنَّ رجلاً قال: يا رسول الله، تدركني الصلاة وأنا جُنُب، فأصوم؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “وأنا تُدْرِكني الصلاة، وأنا جنب، فأصوم”، فقال: لستَ مثلنا يا رسول الله قد غَفَرَ الله لك ما تَقَدَّمَ مِن ذنبكَ، وما تَأَخَّر، فقال: “والله إني لأرجو أن أكون أخشاكم لله، وأعلمَكم بما أتَّقي”.[3]

تأثير العادة السرية على الصلاة والصيام

إن من فعل العادة السرية يجب فورًا الإقلاع عنها لما في ذلك من ضرر على الجسد والنفسية، ويجب المسارعة إلى التوبة والاستغفار، ويلزم قضاء هذا اليوم إذا حصلت العادة السرية في نهار رمضان، كما قال بعض العلماء بوجوب الكفارة مع القضاء، كما وجب الغسل قبل شروق الشمس، وأما بالنسبة لتأثيرها على الصلاة فهي من مبطلات الصلاة إذا حصل إنزال للمني، لذلك وجب الغسل؛ لعدم قبول الصلاة.

شاهد أيضًا: هل على المرأة كفارة إذا جامعها زوجها في نهار رمضان

إلى هنا نكون قد أجبنا على سؤال: ما حكم ممارسة العادة في نهار رمضان للنساء ؟ وتبين أن حكم العادة السرية محرم في الشريعة الإسلامية سواء كان ذلك في رمضان أم في غيره وسواء كان للرجال أم للنساء.

المراجع

  1. ^ aliftaa.jo , حكم ممارسة العادة السرية في نهار رمضان , 07-04-2021
  2. ^ islamweb.net , التفكير بالجنس والوصول إلى الرعشة , 07-04-2021
  3. ^ islamway.net , حكم العادة السرية في ليالي رمضان , 07-04-2021
138 مشاهدة