ما شدة الصوت التي تبدا عندها الأصوات في اتلاف السمع

كتابة ربا عبدالله - تاريخ الكتابة: 12 يونيو 2021 , 01:06 - آخر تحديث : 11 يونيو 2021 , 22:06
ما شدة الصوت التي تبدا عندها الأصوات في اتلاف السمع

ما شدة الصوت التي تبدا عندها الأصوات في اتلاف السمع ؟ ، هو السؤال الذي سنتعرف على إجابته في هذه المقالة، حيث أن إعدادات مستوى الصوت تقيس مستويات الضوضاء، ويتم تسجل مستويات الضوضاء بالديسيبل أو ديسيبل، وكلما ارتفع مستوى شدة الصوت زادت الضوضاء، كما ويمكن الاستماع إلى الأصوات عند 70 ديسيبل أو أقل لطالما أراد أي شخص، كما ويمكن أن تؤدي الأصوات عند 85 ديسيبل إلى فقدان السمع إذا تم الاستماع إليها لأكثر من 8 ساعات في المرة الواحدة.

ما هو الصوت

الصوت هو نوع من الطاقة التي تنتجها الاهتزازات، وعندما يهتز أي جسم فإنه يسبب حركة في جزيئات الهواء، وتصطدم هذه الجسيمات بالجسيمات القريبة منها مما يجعلها تهتز بشدة مما يجعلها تصطدم بجزيئات الهواء، وهذه الحركة التي تسمى الموجات الصوتية تستمر حتى نفاد الطاقة، وإذا كانت الأذن في نطاق هذه الاهتزازات فسوف يتم سماع الصوت؛ والصوت ينتج عن موجات صوتية، وتنتج الموجات الصوتية المتكررة غير المنتظمة ضوضاء بينما تنتج الموجات المتكررة المنتظمة نغمات موسيقية، وعندما تكون الاهتزازات سريعة فمن المؤكد سماع نغمة عالية وعندما تكون الاهتزازات بطيئة فإنها تخلق نغمة منخفضة. [1]

ما شدة الصوت التي تبدا عندها الأصوات في اتلاف السمع

شدة الصوت التي تبدأ عندها الاصوات في إتلاف السمع هي رقم 85 ديسيبل على مقياس شدة الصوت، حيثُ أن بلوغ هذا الرقم أو تجاوزه يؤدي إلى إصابة سامع هذا الصوت بمجموعة من الأضرار؛ حيث يمكن للأصوات التي تزيد عن 85 ديسيبل أن تؤدي إلى إلحاق الضرر بحاسة السمع بشكل أسرع، ويتم تقليل وقت الاستماع الآمن إلى النصف لكل ارتفاع بمقدار 3 ديسيبل في مستويات الضوضاء التي تزيد عن 85 ديسيبل، فعلى سبيل المثال: يمكن الاستماع إلى الأصوات عند 85 ديسيبل لمدة تصل إلى 8 ساعات؛ وإذا ارتفع الصوت إلى 88 ديسيبل فمن الآمن الاستماع إلى نفس الأصوات لمدة 4 ساعات، وإذا ارتفع الصوت إلى 91 ديسيبل فإن وقت الاستماع الآمن ينخفض ​​إلى ساعتين.

كما وتوصي وثيقة منظمة الصحة العالمية والاتحاد الدولي للاتصالات لعام 2019م المعيار العالمي لمنظمة الصحة العالمية والاتحاد الدولي للاتصالات بشأن أجهزة وأنظمة الاستماع الآمن، بأن يزود المصنعون الأجهزة مثل الهواتف الذكية ومشغلات الصوت الشخصية بمعلومات تشرح الاستماع الآمن، حيث للبالغين يوصى باستخدام ما مجموعه 40 ساعة من التعرض الأسبوعي لمستويات حجم لا تزيد عن 80 ديسيبل، أما للأطفال عند المستوى 75 ديسيبل، ويجب ان تحتوي على تحذيرات الاستخدام ومعلومات التتبع  وإشارات لاتخاذ إجراءات استماع آمنة وخيارات للحد من مستويات الصوت، وقد تحتوي التوصيات أيضًا على معلومات استماع آمنة تظهر على عبوات المنتجات الخارجية والإعلان وكذلك على مواقع الشركات المصنعة. [2]

اقرأ أيضًا: تصف شدة الصوت كم هو حاد او غليظ ؟ 

ما هي الضوضاء

التلوث الضوضائي أو الصوت غير المرغوب فيه أو المفرط الذي يمكن أن يكون له آثار ضارة على صحة الإنسان والحياة البرية موجودة في البيئة، إذ ينتج التلوث الضوضائي عادة داخل العديد من المنشآت الصناعية وبعض أماكن العمل الأخرى، ولكنه يأتي أيضًا من حركة المرور على الطرق السريعة والسكك الحديدية والطائرات ومن أنشطة البناء في الهواء الطلق، وفي ما ياتي بعض انواع الضوضاء: [3]

  • الثرثرة: وهي مزيج من الكثير من أصوات العديد من الأشخاص المتداخلة.
  • المطارات: أجواء من بهو المطار والطائرات.
  • المطعم: أجواء مطعم وازدحام.الناس.
  • المعرض: أجواء من داخل قاعة العرض.
  • الشارع: أجواء خارجية في أحد شوارع المدينة.
  • السيارة: ضوضاء داخل سيارة متحركة.
  • مترو الأنفاق: ضوضاء داخل قطار أنفاق متحرك.
  • القطار: ضوضاء داخل عربة قطار متحركة.
  • الضوضاء الصناعية: ويكون مصدرها المصانع أو أماكن العمل وهى تؤثر علي العاملين في هذه الأماكن وعلى عامة الناس.

العوامل التي تؤدي إلى تلف السمع الناجم عن الضوضاء 

يحدث فقدان السمع الناجم عن الضوضاء أو NIHL عندما يتم الاستماع إلى أصوات عالية، ويمكن أن تستمر هذه الأصوات لفترة طويلة مثل الاستماع إلى حفلة موسيقية أو قد تكون قصيرة  مثل أصوات إطلاق النار، وهناك ثلاثة عوامل تعرض الشخص  لخطر الإصابة بـ NIHL وهي على النحو الآتي: [2]

  • مدى ارتفاع الضوضاء.
  • مدى قرب الشخص من الضوضاء
  • كم من الوقت يتم الاستماع الى الضجيج.

آثار التلوث الضوضائي

بالإضافة إلى إتلاف السمع من خلال التسبب في طنين الأذن أو الصمم، يمكن للضوضاء الصاخبة المستمرة أن تلحق الضرر بصحة الإنسان من نواح كثيرة لا سيما في صغار السن وكبار السن، وفيما يأتي بعض الآثار الضارة للضوضاء: [4]

  • جسديًا: حيث تعمل الضوضاء على تهييج الجهاز التنفسي وسرعة النبض وارتفاع ضغط الدم والصداع وفي حالة الضجيج المرتفع للغاية من الممكن ان تسبب التهاب المعدة والتهاب القولون وحتى النوبات القلبية.
  • نفسيًا: حيث يمكن أن تسبب الضوضاء نوبات من الإجهاد والتعب والاكتئاب والقلق والهستيريا في كل من البشر والحيوانات.
  • اضطرابات النوم والسلوك: الضوضاء التي تزيد عن 45 ديسيبل تمنع من النوم أو النوم بشكل صحيح، حيث انه لا يجب ألا يزيد شدة الصوت عن 30 ديسيبل، ويمكن أن يكون للضوضاء الصاخبة تأثيرات كامنة على السلوك مما يتسبب في السلوك العدواني والتهيج.
  • الذاكرة والتركيز: قد تؤثر الضوضاء على قدرة الأشخاص على التركيز، مما قد يؤدي إلى انخفاض الأداء بمرور الوقت، كما وأنه يضر بالذاكرة مما يجعل الدراسة صعبة.

اقرأ أيضًا: ما الأضرار الصحية الناتجة عن الضوضاء

وفي ختام هذهالمقالة نلخص لأهم ما جاء فيها حيث تم التعرف على ماهو الصوت، بالإضافة إلى أنه تم التعرف على إجابة سؤال ما شدة الصوت التي تبدا عندها الأصوات في اتلاف السمع ؟، كما وتم التعرف على الضوضاء،  بالإضافة إلى العوامل التي تؤدي إلى تلف السمع الناجم عن الضوضاء، وآثار التلوث الضوضائي.

المراجع

  1. ^ sciencekidsathome.com , What is Sound? , 11/6/2021
  2. ^ asha.org , Loud Noise Dangers , 11/6/2021
  3. ^ ee.columbia.edu , Noise , 11/6/2021
  4. ^ iberdrola.com , Noise pollution: how to reduce the impact of an invisible threat? , 11/6/2021
69 مشاهدة