ما معنى التدوير

كتابة ربا عبدالله -
ما معنى التدوير

ما معنى التدوير ؟ ما أنواع التدوير ؟ ما فوائد التدوير ؟ ما هي المواد التي من الممكن إعادة تدويرها وإعادة استخدامها ؟ كل ذلك سنتعرف عليه في هذه المقالة، حيث أن مصطلح التدوير أصبح مصطلح شائع الاستخدام في الوقت الراهن لما له من أهمية كبيرة.

ما معنى التدوير

التدوير أو إعادة التدوير هي عملية جمع النفايات ومعالجتها للحصول على منتجات جديدة، ويعد تحويل النفايات إلى منتجات جديدة  مفيدًا لكل من المجتمع والبيئة حيث يمكن أن تتكون عملية إعادة التدوير من ثلاثة أنواع ويتضمن كل نوع ثلاث خطوات أساسية، حيث تتمثل الخطوة الأولى في إعادة التدوير في جمع وفصل المواد القابلة لإعادة التدوير عن النفايات، وفي الخطوة الثانية تمر البقايا بمراحل متتعددة وتتم إعادتها إلى مادة خام، أما في الخطوة الأخيرة  تتحول المادة الخام إلى منتج نهائي مرة أخرى.[1]

اقرأ أيضًا: كيف يستطيع الانسان الاسهام في احياء الارض؟

أنواع التدوير

وفيما يأتي عرض لأهم أنواع إعادة التدوير مع أهم خصائص كل نوع، حيث تتمثل أنواع إعادة التدوير  ثلاثة أنواع من إعادة التدوير، في إعادة التدوير الميكانيكي، وإعادة تدوير الطاقة، وإعادة التدوير الكيميائي [1]

إعادة التدوير الميكانيكي

يعد من أكثر الطرق المستخدمة عالميًا لمنح المخلفات استخدامات جديدة، حيث تستخدم هذه الطريقة لإعادة تدوير المواد البلاستيكية سواء تم الحصول عليها من الخردة الصناعية أو التخلص منها محليًا أو تجاريًا، بحيث يتم تحويل المخلفات ميكانيكيًا إلى مواد جديدة دون تغيير هياكلها الكيميائية، وإعادة التدوير الميكانيكي هي عملية جعل النفايات البلاستيكية مفيدة من خلال عمليات مثل الطحن والغسيل والفصل والتجفيف وإعادة التحبيب والتركيب، وتظل حبيبات المواد البلاستكية غير متأثرة في هذه العملية ويمكن إعادة استخدامها مرارًا وتكرارًا في نفس المنتج أو منتج مشابه، كما وتُستخدم هذه المواد البلاستيكية المعاد تدويرها ميكانيكيًا في صنع أكياس القمامة والأرضيات والخراطيم وقطع غيار السيارات.

إعادة تدوير الطاقة

الطريقة المستخدمة لتحويل البلاستيك إلى طاقة حرارية وكهربائية تسمى إعادة تدوير الطاقة، حيث تتم العملية عن طريق الاستفادة من خلال الحرق ويتم إطلاق الحرارة في شكل وقود، ونظرًا لأن عملية إعادة التدوير هذه تتطلب مساحة صغيرة فيمكنها تنويع المصفوفة النشطة وتحسين المساحة المتاحة في المدن المكتظة بالسكان، حيث ان إعادة تدوير الطاقة هو حل صديق للبيئة.

إعادة التدوير الكيميائي

تعد إعادة التدوير الكيميائي الطريقة الأكثر تعقيدًا، حيث في هذه العملية يتم تعديل التركيبات الكيميائية للنفايات بعد إعادة معالجتها.، ويتم إنتاج المنتج النهائي لاستخدامه كمواد خام في الصناعات المختلفة، كما ويمكن استخدامه أيضًا كمدخل أساسي في تصنيع منتجات جديدة، ويعتبر إعادة التدوير الكيميائي عملية مكلفة نوعًا ما حيث تتطلب كمية كبيرة من النفايات المتاحة، وإن عملية إعادة التدوير الكيميائي موجودة فقط في المختبرات و هذه العملية لا تزال في مراحل تطورها الأولى، حيث إنها عملية معقدة وتتطلب تطويرًا تكنولوجيًا كبيرًا.

فوائد التدوير

فيما يأتي ذكر لأهم فوائد إعادة التدوير:[2]

  • يقلل من كمية النفايات التي يتم إرسالها إلى مكبات النفايات والمحارق.
  • يحافظ على الموارد الطبيعية مثل الأخشاب والمياه والمعادن.
  • يزيد الأمن الاقتصادي من خلال استغلال مصدر محلي للمواد.
  • يمنع التلوث عن طريق تقليل الحاجة إلى تجميع مواد أولية جديدة.
  • يوفر الطاقة.
  • يدعم التصنيع ويحافظ على الموارد القيمة.
  • يساعد في خلق فرص عمل في صناعات إعادة التدوير والتصنيع.

شاهد أيضًا: من فوائد التدوير

المواد التي يتم تدويرها 

في ما يلي أهم المواد التي يجب ارسالها إلى مركز إعادة التدوير وليس  رميها في سلة المهملات:[3]

  • الصحف: الصحف من أسهل المواد التي يمكن إعادة تدويرها، حيث يمكن أن يساعد القيام بذلك في توفير ما يصل إلى 60 في المائة من الطاقة المطلوبة لصنع ورق جرائد جديد.
  • الاوراق: وفقًا لوكالة حماية البيئة يشتمل الورق على ثلث إجمالي النفايات البلدية في العالم كما أنه أحد أسهل المواد التي يمكن إعادة تدويرها، من المستندات القديمة إلى البريد غير الهام والكتب المدرسية… الخ.
  • الكرتون: يمكن أن يؤدي إرسال طن واحد من الورق المقوى إلى مركز إعادة التدوير إلى توفير أكثر من 9 ياردات مكعبة من مساحة مكب النفايات و 24 في المائة من الطاقة اللازمة لصنع الورق المقوى الجديد.
  • الورق المقوى: يمكن إعادة تدوير الورق المقوى الرقيق المستخدم في علب الأحذية وصناديق المنتجات.
  • زجاجات الشراب البلاستيكية: يستخدم بلاستيك البولي إيثيلين تيريفثاليت (PET) في زجاجات المياه والصودا والعصير، حيث يتم التخلص من حوالي 2.5 مليون زجاجة بلاستيكية كل ساعة، وإن إعادة تدويرها يساعد في الحفاظ على البيئة بشكل كبير.
  • علب الألمنيوم: يحتفظ الألمنيوم بخصائصه إلى أجل غير مسمى لذا فهو مرشح ممتاز لإعادة التدوير، ويتطلب القيام بذلك طاقة أقل بنسبة 95 في المائة من صنع العلب الجديدة تمامًا، حيث تقلل إعادة تدوير الألمنيوم من الحاجة الملحة لتعدين الألومنيوم الجديد  والذي بدوره يساعد في الحفاظ على البيئة.
  • العلب الفولاذية: لا تزال العلب الفولاذية المصنوعة من القصدير تستخدم في العديد من المنتجات المعلبة بما في ذلك الفواكه والخضروات والحساء والقهوة، والتي يمكن أيضًا إعادة تدويرها.
  • العبوات الزجاجية: العبوات الزجاجية المستخدمة في تغليف الأطعمة والمشروبات قابلة لإعادة التدوير بنسبة 100 في المائة، حيث يمكن استبدالها بنسبة تصل إلى 95 في المائة من المواد الخام عند تصنيع منتجات زجاجية جديدة  مما يجعل إعادة تدوير الزجاج صديقًا للبيئة للغاية.

شاهد أيضًا: الفرق بين اعادة التدوير واعادة الاستخدام

وفي ختام هذه المقالة نلخص لأهم ما جاء فيها حيث تم التعرف على إجابة سؤال ما معنى التدوير ؟ كما أنه تم التعرف على أنواع التدوير، وفوائد التدوير، بالإضافة إلى أنه تم التعرف على المواد التي من الممكن إعادة تدويرها وإعادة استخدامها

المراجع

  1. ^ vanellagroupmn.com , What are the 3 types of Recycling? , 17/01/2022
  2. ^ epa.gov , Recycling Basics , 17/01/2022
  3. ^ lrsrecycles.com , TOP 10 ITEMS THAT SHOULD ALWAYS BE RECYCLED , 17/01/2022
249 مشاهدة