ما هو الاستروجين ووظائفه وفوائده ومخاطر ارتفاع وانخفاض مستوياته في الجسم

كتابة علي - تاريخ الكتابة: 1 يناير 2021 , 18:01
ما هو الاستروجين ووظائفه وفوائده ومخاطر ارتفاع وانخفاض مستوياته في الجسم

ما هو الاستروجين ؟، حيث تلعب الهرمونات الأنثوية دورًا مهمًا جدًا في وظائف الجسم المتعددة، ويعتبر كلً من هرمون الأستروجين والبروجسترون من الهرمونات الأنثوية الرئيسية، وفي هذا المقال يتم التعريف بهرمون الاستروجين، والتطرق كذلك إلى الحديث حول الهرمونات والأنواع التي تقسم لها، ووظائف وفوائد هرمون الاستروجين وانواعه، والحديث كذلك حول ارتفاع وانخفاض هرمون الاستروجين.

ما هي الهرمونات

الهرمونات هي جزيئات كيميائية تفرزها الخلايا الغدية في جسم الإنسان وتؤثر على الخلايا الخاصة بكل نوع من أنواع الهرمونات لأنها تؤثر على نمو وتطور ووظيفة هذه الخلايا المستهدفة، وتنقسم الهرمونات من حيث التركيب الكيميائي إلى ثلاثة أجزاء وهي:

  • المجموعة المكونة من الفينولات، والتي تتكون من ارتباط مجموعة الهيدروكسيل بهيدروكربون عطري، على سبيل المثال هرمون الغدة الدرقية وهرمون الأدرينالين.
  • المجموعة المكونة من المنشطات، وهي جزيئات مكونة من الأحماض الدهنية تفرزها خلايا غدية معينة، ومن بين هذه الهرمونات؛ الهرمونات التي تفرزها الغدد فوق الكلوية والهرمونات التي يفرزها الجهاز التناسلي وينتمي الأستروجين إلى هذه المجموعة.
  • تتكون المجموعة من جزيئات بروتينية وتشمل هذه الهرمونات الأنسولين الذي يفرزه البنكرياس والهرمون الذي تفرزها الغدد الجار درقية.

ما هو الاستروجين

هرمون الاستروجين هو الهرمون الرئيسي المسؤول عن خصائص الجنس الأنثوي، وهو أيضًا الهرمون الجنسي الأنثوي. عندما يتعلق الأمر بالخصائص الأنثوية مثل حجم الثدي وحجم الورك وكمية الدهون المتراكمة في الجسم ، فإنه يعتبر أيضًا الهرمون المسؤول عن إنتاج كمية من الشعر ودهون الجسم والمسؤول عن ليونة الجلد عند النساء، ويظهر هذا الهرمون بنسبة كبيرة عند النساء؛ على الرغم من أن أجسام الرجال تحتوي أيضًا على هذا الهرمون، ومن الجدير بالذكر إلى أنّ نسبة هذا الهرمون قد تنخفض ​​عندما تصل النساء إلى سن اليأس.

وظائف وفوائد هرمون الاستروجين

هرمون الاستروجين هو هرمون مهم لوظيفة الإنجاب والدورة عند النساء.

  • المبايض: يحفز الأستروجين نمو أكياس البيض.
  • المهبل: يحفز الهرمون نمو المهبل حتى يصل إلى حجمه الناضج وسمك جداره ويزيد من حموضته مما يقلل من حدوث الالتهابات البكتيرية ويلين المهبل.
  • قناة فالوب: الهرمون مسؤول عن نمو جدار عضلي سميك في قناة فالوب، وكذلك عن الانقباضات التي تساعد على نقل البويضة والحيوانات المنوية.
  • الرحم: يحافظ الأستروجين على الغشاء المخاطي الذي يبطن الرحم ويحفز عضلات الرحم على النمو والتقلص. نظرًا لأن هذه الانقباضات تساعد في عملية الولادة وتخلص جدار الرحم من الأنسجة الميتة أثناء الحيض، فإن الهرمون يزيد أيضًا من حجم بطانة الرحم ويحسن محتوى البروتين وتدفق الدم.
  • عنق الرحم: يُعتقد أن الهرمون ينظم تدفق وسمك الإفرازات المخاطية الرحمية، مما يحسن حركة الحيوانات المنوية إلى البويضة ويسمح بالإخصاب.
  • الغدد الثديية: هرمون الاستروجين مسؤول عن نمو الثدي خلال فترة المراهقة، وتصبغ الحلمات ووقف تدفق الحليب عند عدم الرضاعة الطبيعية؛ ولهرمون الأستروجين علاقة فريدة بالهرمونات الأخرى.

هرمون الأستروجين مسؤول أيضًا عن إحداث الفروق بين أجسام الذكور والإناث، وما هي التغييرات والاختلافات التالية التي يسببها هرمون الاستروجين في جسم الأنثى:

  • يجعل العظام أصغر وأقصر والكتفين أضيق والحوض أوسع.
  • زيادة تخزين الدهون حول الوركين والفخذين ، مما يجعل الجسم أكثر ثنية.
  • تباطؤ نمو الإناث خلال فترة البلوغ وزيادة حساسية الأنسولين، حيث يؤثر الأنسولين على كمية الدهون في الجسم وضعف العضلات التي يمكن تقويتها.
  • يجعل شعر الجسم أكثر نعومة وأقل وضوحًا ويجعل الشعر أكثر ديمومة.
  • جعل الحنجرة أصغر والأحبال الصوتية أقصر؛ وهذا يجعل أصوات النساء أعلى من أصوات الرجال.
  • يقمع نشاط الغدد في الجلد التي تنتج المواد الدهنية. هذا يقلل من احتمال ظهور حب الشباب عند النساء.

أنواع هرمونات الإستروجين

يتم إنتاج مجموعة هرمونات الأستروجين في مبيض المرأة ، والغدد الكظرية ، والأنسجة الدهنية ، ولكن بدرجة أقل ، وهناك ثلاثة أنواع من هذا الهرمون ، وهي الأستروجين ، والأستروجين ، و الإسترادول ، ولكل نوع خصائص معينة حيث يساعد هرمون الأستروجين عادة في بدء التغيرات الجسدية التي تحدث عند الفتاة أثناء البلوغ، مثل بداية الدورة الشهرية. وتطور الصفات الجنسية الثانوية لهم، مثل ظهور شعر الثديين والجسم.

بينما يعتبر الإسترادول على وجه الخصوص نوعًا شائعًا عند النساء في سن الإنجاب ويتم إنتاج هرمون الإستيرول أثناء الحمل، تصنعه المشيمة والإسترون هو الهرمون الوحيد الذي ينتج في الجسم بعد انقطاع الطمث أو انقطاع الطمث، والإسترون هو الهرمون الوحيد الذي ينتجه الجسم بعد انقطاع الطمث.[2]

ارتفاع هرمون الاستروجين

يمكن أن تزيد كميات هرمون الاستروجين بشكل طبيعي في الجسم، لكن الزيادة الشديدة في الهرمون يمكن أن تنتج عن تناول أنواع معينة من الأدوية مثل العلاج بالهرمونات البديلة. إنه علاج شائع لأعراض انقطاع الطمث، ويمكن أن يؤدي إلى زيادة مستويات الهرمونات التي يمكن أن تسبب مشاكل، حيث يرتبط ارتفاع الهرمونات بسرطان الثدي وسرطان المبيض وسرطان الثدي وسرطان بطانة الرحم، بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بجلطات الدم والسكتات الدماغية، ويمكنه علاج المستويات العالية من هرمون الاستروجين عن طريق وصف بعض العلاجات، وقد يوصي الطبيب أيضًا بإجراء جراحة أو اقتراحات لتغيير النظام الغذائي.[3]

انخفاض هرمون الاستروجين

يتم إنتاج الأستروجين في المبايض. وبالتالي فإن التأثير على المبايض يؤثر على إنتاج الهرمون وقد تعاني النساء من انخفاض مستويات هرمون الاستروجين للأسباب التالية:[4]

  • التمارين المنشطة.
  • اضطرابات الأكل مثل فقدان الشهية.
  • انخفاض أداء الغدة النخامية.
  • فشل المبايض المبكر الذي قد ينجم عن السموم أو التشوهات الجينية أو مرض مناعي وراثي.
  • الاضطراب الكلوي المزمن.
  • متلازمة تيرنر.

قد تتعرض النساء اللاتي لديهن تاريخ عائلي من الاضطرابات الهرمونية أيضًا لخطر انخفاض مستويات هذا الهرمون، بالإضافة إلى بعض الحالات الأخرى مثل:

  • التقدم في السن.
  • تناول نظامًا غذائيًا قويًا.
  • المعاناة اضطرابات الأكل.
  • ممارسة الرياضيات الشديدة.
  • اضطرابات في الغدة النخامية.

يمكن أن تتداخل مستوياته مع التطور الجنسي والنشاط الجنسي، بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بالسمنة وهشاشة العظام وأمراض القلب، ومع مرور الوقت أصبح علاج الاضطرابات الهرمونية أكثر أهمية. متقدم وأكثر فاعلية، لأن السبب الرئيسي لانخفاض مستويات الهرمون سيحدد نوع العلاج للمريض، بالإضافة إلى جرعة الدواء ومدة تناوله.

وختامًا، تامّ هذا المقال الإجابة حول التساؤل المطروح، ما هو الاستروجين ؟، وتمّ التطرق كذلك إلى الحديث حول الهرمونات والأنواع التي تقسم لها، ووظائف وفوائد هرمون الاستروجين وانواعه، والحديث كذلك حول ارتفاع وانخفاض هرمون الاستروجين.

المراجع

  1. ^ medicalnewstoday.com , Everything you need to know about estrogen , 12/31/2020
  2. ^ everydayhealth.com , What Is Estrogen? , 12/31/2020
  3. ^ healthline.com , Signs and Symptoms of High Estrogen , 12/31/2020
  4. ^ healthline.com , What Are the Symptoms of Low Estrogen in Women and How Are They Treated? , 12/31/2020
103 مشاهدة