ما هو حكم افشاء السلام

ما هو حكم افشاء السلام

ما هو حكم افشاء السلام ؟، هو عنوان هذا المقال، وهو من الأسئلة الفقهية الشائعة التي يكثر البحث عنها، وفي هذا المقال سيجد القارئ بيانًا لحكمِ إفشاءِ السلامِ مع بيان الدليل ووجه الدلالةِ منه، كما سيتمُّ بيانُ حكمِ سلامَ الرجلِ على المرأةِ والعكسَ، كما سيتمُّ بيان حكمِ ردِّ السلامِ، والحكمةِ من إفشاءِ السلامِ بينَ النَّاس، وفي ختام هذا المقال سيتمُّ بيان بعض آدابِ السلامِ.

ما هو حكم افشاء السلام

إنَّ إفشاءَ السلامِ بينَ المسلمينَ وإلقاءه عليهمْ يعدُّ أمرًا مستحبًا في الشريعةِ الإسلامية، ودليل ذلك قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “والَّذي نفسي بيدِه لا تدخلوا الجنَّةَ حتَّى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتَّى تحابُّوا أولا أدلُّكم علَى شيءٍ إذا فعلتُموهُ تحاببتُم أفشوا السَّلامَ بينَكم”،[1] مع ضرورة التنبيه إلى أنَّ الحنفية ذهبوا إلى وجوب إلقاءِ السلامِ.[2]

شاهد أيضًا: حكم المحبة والتعاون بين المسلمين 

حكم سلام الرجل على المرأة والعكس

يجوز للرجلِ إلقاءَ السلامِ على النِّساءِ، وكذلك يجوز للنساءِ إلقاءِ السلامِ على الرجالِ، ودليل ذلك أنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يسلِّم على النِّساءِ وهنَّ أجنبياتٍ عنه، لكن لا بدَّ من التنبيهِ إلى أنَّ السلام لا يكون إلا بالكلام، كأن يقول المسلم: السلام عليكم، أمَّا المصافحة فلا تجوزُ بين الرجلِ والمرأة إن كانا أجنبيانِ عن بعضهما البعض.

ما هو حكم رد السلام

اتفق أهل العلمِ على وجوب ردِّ السلامِ، ودليلهم في ذلك قول الله تعالى: {وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ حَسِيبًا}،[3] ووجه الدلالةِ من الآيةِ الكريمةِ، أنَّ الله -عزَّ وجلَّ- أمرَ بالردِّ بنفس التحيةِ، أو بما هو أحسن منها، وإنَّ الأمرَ يفيدُ الوجوبَ، إلَّا إن كان هناد دليلًا يصرفه إلى الندبِ، وليس في هذه الآيةُ ما يصرف الوجوبَ إلى الندبِ.[4]

شاهد ايضًا: حكم الحاق الاذى بالجار وحق الجار في الإسلام

الحكمة من إفشاء السلام بين الناس

لقد بيَّ النبيُّ الكريمُ -صلى الله عليه وسلم- أنَّ إفشاءَ السلامِ بينَ النَّاس سببٌ من أسباب نشرِ المحبةِ بين المسلمينَ، وإنَّ المحبةَ بين المسلمينَ تُوصلُ المسلمَ إلى الإيمانِ، وقد جاء ذلك في قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “والَّذي نفسي بيدِه لا تدخلوا الجنَّةَ حتَّى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتَّى تحابُّوا أولا أدلُّكم علَى شيءٍ إذا فعلتُموهُ تحاببتُم أفشوا السَّلامَ بينَكم”.[5]

شاهد أيضًا: من اداب ديننا الحنيف في اداب التحدث عدم الحذر من ذكر احادث مكذوبة عن الرسول صلى الله علية وسلم الكثرة من الكلام والثرثرة

آداب السلام

إنَّ للسلامِ عددٌ من الآدابِ، وفي هذه الفقرةِ من مقال ما هو حكم افشاء السلام، سيتمُّ ذكر هذه الآدابِ، وفيما يأتي ذلك:

  • أنَّ السلامَ يكون من الصغيرِ على الكبيرِ، ومن الراكبِ على الماشي، ومن الماشي على القاعد، ومن القليل على الكثير.
  • أن لا يتمَّ تخصيصَ أحدٍ بالسلامِ دون صويحبه؛ لما في ذلك من إنشاء الضغينةِ والحقدِ بينهم.
  • أن يتمَ تعميم السلامِ على من يعرفه المسلمَ وعلى من لا يعرفه.
  • أن يتمَّ إلقاء السلامِ على الصغارِ في حالِ لم يتبتدؤوا هم السلام؛ لما في ذلك مت تدريبٌ لهم على آدابِ الشريعةِ الإسلامية.
  • أن يتمَّ السلام على القومِ حتى عند الخروج من المجلس.

شاهد أيضًا: حكم سلام الماشي على الجالس

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي تمَّت في الإجابة على سؤال ما هو حكم إفشاء السلام، والتي كانت مستحبةٌ عند جمهور أهلِ العلمِ، وواجبة عن الحنفيةِ، ثمَّ تمَّ بيانُ جواز إلقاء السلامِ من الرجل على المرأةِ والعكسَ، ثمَّ تمَّ بيان أنَّ الحكمةَ من إفشاءِ السلامِ هي نشر المحبةِ والمودةِ بين النَّاس، وفي ختام هذا المقال تمَّ ذكر بعض آداب السلامِ.

المراجع

  1. ^ صحيح ابن ماجه، الألباني، أبي هريرة، 57، حديث صحيح
  2. ^ islamweb.net , حكم إلقاء السلام والرد عليه , 7/12/2021
  3. ^ النساء: 86
  4. ^ islamweb.net , حكم إلقاء السلام والرد عليه , 7/12/2021
  5. ^ صحيح ابن ماجه، الألباني، أبي هريرة، 57، حديث صحيح
62 مشاهدة