ما هو حكم حملات الاستغفار الجماعي

كتابة سندس - تاريخ الكتابة: 17 مايو 2021 , 10:05 - آخر تحديث : 17 مايو 2021 , 08:05
ما هو حكم حملات الاستغفار الجماعي

ما هو حكم حملات الاستغفار الجماعي ؟ هو عنوان هذا المقال، ومن المعلوم أنَّ الاستغفار هو أحد أنواع ذكر الله -عزَّ وجلَّ- ومن المعلوم أيضًا أنَّ الذكر من أعظم العبادات والقربات وقد شهدت النصوص من القرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة بفضلهما، ومنها قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “مَا مِنْ قَوْمٍ يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلَّا حَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَنَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ”.

ما هو حكم حملات الاستغفار الجماعي

لا بأس بحملاتِ الاستغفار الجماعي، ويُمكن القول بأنَّ حكمها هو الجواز، ودليل ذلك ما ورد في حديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حيث قال: “يَقُولُ اللَّهُ: أَنَا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بِي، وَأَنَا مَعَهُ إِذَا ذَكَرَنِي، فَإِنْ ذَكَرَنِي فِي نَفْسِهِ ذَكَرْتُهُ فِي نَفْسِي، وَإِنْ ذَكَرَنِي فِي مَلَأٍ ذَكَرْتُهُ فِي مَلَأٍ خَيْرٍ مِنْهُ” وقوله أيضًا: “مَا مِنْ قَوْمٍ يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلَّا حَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ وَغَشِيَتْهُمُ الرَّحْمَةُ وَنَزَلَتْ عَلَيْهِمُ السَّكِينَةُ وَذَكَرَهُمُ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ”، كما أنَّ حملاتِ الاستغفارِ الجماعيِّ يعدُّ من باب التعاون على البرِّ والتقوى، ولا يعتبر هذا الأمر من البدع؛ لأن البدعة كل ما اخترع في الدين مما يتعارض مع الشرع؛ وهذا الاجتماع والتعاون وسيلة وليس عبادة مقصودة لذاتها.[1]

شاهد أيضًا: حكم حملات الاستغفار على مواقع التواصل الاجتماعي

أقوال الأئمة في حكم حملات الاستغفار الجماعي

اختلف الأئمة الأربعة في حكم الذكر الجماعي على قولين، وسيتمُّ في هذه الفقرة ذكر هذه الأقوال، وفيما يأتي ذلك:[2]

  • القول الأول: أنَّ الذكر الجماعي مشروعٌ، وإلى هذا ذهب بعض متأخري الشافعية والحنابلة.
  • القول الثاني: استحباب الإسرار والانفراد بالذكر، وهذا مذهب الإمام الشافعي.
  • القول الثالث: كراهة الذكر الجماعي، وإلى ذلك ذهب الحنفية والمالكية وبعض الحنابلة، وقد عدُّوا حملات الاستغفار الجماعي من البدع.

شاهد أيضًا: حكم الاستغفار للمنافقين

فضل الاستغفار

بعد بيان حكم حملات الاستغفار الجماعي، سيتمُّ بيان فضل الاستغفار، وفيما يأتي ذلك:[3]

  • أنَّه سببٌ لتكفير الذنوب والخطايا.
  • زيادة رزق المسلم بالمال وتكثير بنينه وشيوع الخيرات، ودوام النعمة على المسلم ودليل ذلك قوله تعالى: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا* يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا* وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا}.[4]
  • دَفع العذاب عن العباد؛ فللاستغفار ثمرة عظيمة في الوقاية من عذاب الله الواقع بالمُذنِبين، قال -تعالى-: {وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ}.[5]
  • سببٌ في زيادة قوة العبد، ودليل ذلك قوله تعالى: {وَيَا قَوْمِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا وَيَزِدْكُمْ قُوَّةً إِلَىٰ قُوَّتِكُمْ وَلَا تَتَوَلَّوْا مُجْرِمِينَ}.[6]

شاهد أيضًا: ما هو فضل الاستغفار ونتائجه كما ورد في القرآن والسنة النبوية

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال والذي تمَّت في الإجابة على سؤال ما هو حكم حملات الاستغفار الجماعي؟ كما تمَّ بيان حكمه عند الأئمة الأربعة، وفي ختام هذا المقال تمَّ ذكر بعض فضائل الاستغفار مع ذكر الدليل من القرآن الكريم.

المراجع

  1. ^ aliftaa.jo , حكم الذكر والدعاء الجماعي , 17/5/2021
  2. ^ islamway.net , الذكر الجماعي , 17/5/2021
  3. ^ saaid.net , الاستغفار فضائله وفوائده , 17/5/2021
  4. ^ نوح: 10-12
  5. ^ الأنفال: 33
  6. ^ هود: 52
113 مشاهدة