من الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته

من الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته

من الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته ، هو عنوان هذا المقال، وفيه سيجد القارئ الإجابة على هذا السؤال المطروح في بداية هذه المقدمة، كما سيتمُّ بيان بقية الأسماء التي تسمَّى بها رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- مع ذكر الدليل الشرعي، وفي ختام هذا المقال سيتمُّ بيان حكمِ التسمِّي باسمِ محمدٍ.

من الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته

إنَّ الذي سمَّى الرسولَ -صلى الله عليه وسلم- محمدٌ بعدَ ولادتِه هو جدُّه عبد المطلب، ودليل ذلك ما رُوي في الحديث المرسل عن أبي الحكم التنوخي، حيث قال: “أن عبدَ المطلبِ لما ولد النبيُّ صلى اللهُ عليهِ وسلَّمَ عمل له مأدبةً ، فلما أكلوا سألوا ما سميته ؟ قال محمدًا ، قالوا فما رغبت به عن أسماءِ أهلِ بيتِه ؟ قال : أردت أن يحمدَه اللهُ في السماءِ وخلقُه في الأرضِ”.[1]

شاهد أيضًا: متى ولد الرسول صلى الله عليه وسلم بالهجري

أسماء الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

بعد أن تمَّ بيان أنَّ الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته هو جده عبد المطلب، فإنَّ في هذه الفقرة سيتمُّ ذكر أسمائه الباقية، وفيما يأتي ذلك:

  • محمد: وقد ورد هذا الاسم في قول الله تعالى: {وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئاً وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ}.[2]
  • أحمد: وقد ذكر هذا الاسم في قول الله تعالى: {وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرائيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُمْ مُصَدِّقاً لِمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّراً بِرَسُولٍ يَأْتِي مِنْ بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءَهُمْ بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُبِينٌ}.[3]
  • الماحي والحاشر والعاقب: وقد وردت هذه الأسماء في قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “إنَّ لي أسْماءً، أنا مُحَمَّدٌ، وأنا أحْمَدُ، وأنا الماحِي الذي يَمْحُو اللَّهُ بيَ الكُفْرَ، وأنا الحاشِرُ الذي يُحْشَرُ النَّاسُ علَى قَدَمِي، وأنا العاقِبُ”.[4]

شاهد أيضًا: تاريخ وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم بالهجري

حكم التسمي باسم محمد

إنَّ التسمي باسم رسول الله محمد، أمرٌ جائزٌ ومباحٌ في الشريعة الإسلامية، وما يدلُّ على ذلك قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ” سَمُّوا باسْمِي ولا تَكْتَنُوا بكُنْيَتِي، ومَن رَآنِي في المَنامِ فقَدْ رَآنِي؛ فإنَّ الشَّيْطانَ لا يَتَمَثَّلُ في صُورَتِي، ومَن كَذَبَ عَلَيَّ مُتَعَمِّدًا فَلْيَتَبَوَّأْ مَقْعَدَهُ مِنَ النَّارِ”.[5]

شاهد أيضًا: ولد رسول الله صلى الله عليه وسلم في مكة عام الفيل في شهر

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان من الذي سمى الرسول محمد بعد ولادته ، وفيهِ تمَّ بيان أنَّ جدَّه عبد المطلب هو من سمَّا بمحمدٍ، كما تمَّ بيان أسماء النبيِّ الباقيةِ، وفي ختام هذا المقال تمَّ بيان حكمُ التسمِّي باسم محمدٍ.

المراجع

  1. ^ فتح الباري، ابن حجر العسقلاني، حديث مرسل
  2. ^ آل عمران: 144
  3. ^ الصف:6
  4. ^ صحيح البخاري، البخاري، حديث صحيح
  5. ^ صحيح البخاري، البخاري، حديث صحيح
80 مشاهدة