من صلى الفجر في جماعه يكتب له أجر قيام

كتابة اريج - تاريخ الكتابة: 26 نوفمبر 2020 , 18:11
من صلى الفجر في جماعه يكتب له أجر قيام

من صلى الفجر في جماعه يكتب له أجر قيام ؟ استفسار ديني هام فصلاة الفجر من أهم الصلوات المكتوبة على العباد فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يحثُّ المسلمين على صلاة الجماعة في المسجد في كل الأوقات؛ ومع ذلك فقد كان لديه اهتمام خاصٌّ بصلاة الصبح، لما لهما من مكانة عظيمة جدا، فهي أقرب الصلوات إلى الله عز وجل، حيث تجعل العبد قريبا إلى ربه.

من صلى الفجر في جماعه يكتب له أجر قيام

يجب على المسلم أن يحافظ على أداء صلاة الفجر فى جماعة ولو بقدر قليل فى سائر سنته لعظم أجرها وفضلها فقد ورد مجموعة من الأحاديث في عظم وفضل صلاة الفجر في جماعة، ومنها ما رواه مسلم عن عثمان بن عفان رضي الله عنه قَالَ:سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم، يَقُولُ: (مَنْ صَلَّى الْعِشَاءَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا قَامَ نِصْفَ اللَّيْلِ، وَمَنْ صَلَّى الصُّبْحَ فِي جَمَاعَةٍ فَكَأَنَّمَا صَلَّى اللَّيْلَ كُلَّهُ)[1]، فمن هذا الحديث نعرف أن من صلى الفجر في جماعة يكتب له أجر قيام الليل كله.

فضل صلاة الفجر

لصلاة الفجر فضائل مخصوصة لما لها من خصوصية، والمحافظة عليهما من أعظم الأسباب في المحافظة على بقية الصلاوات وعلى بقية أمور الدين، وما ذاك إلا لأن الصبح يكون في أول النهار عند حلاوة النوم لمن يسهر، فكثير من الناس قد يكسل عنها ويضعف، ولكن أهل الإيمان والتقوى وقوة الإيمان يبادرون إليها في كل وقت، ويحافظون عليها في جميع الأوقات وفيما يلي فضائل لصلاة الفجر:

  • من قام لصلاة الفجر فهو بِحَوْل الله في حِفْظ ورعاية من ملك الملوك، ورب الأرب سبحانه -وتعالى-لقول رسول الله صلى الله عليه -وسلم-: ( مَن صَلَّى الصُّبحَ فَهُوَ فِي ذِمَّةِ اللَّهِ ).[2]
  • وهي سبب من أسباب النجاة من نار جهنم كما قال صلى الله عليه -وسلم-:(لَنْ يَلِجَ النَّارَ أَحَدٌ صَلَّى قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ، وَقَبْلَ غُرُوبِهَا) يعني الفجر والعصر.[3]
  • المحافظة على صلاة الفجر والعصر من أسباب دخول الجنة لقوله صلى الله عليه -وسلم-:(مَنْ صَلَّى الْبَرْدَيْنِ دَخَلَ الْجَنَّةَ).[4]
  • بيان عناية الله بعباده المؤمنين المحافظين على الصلاة، وإكرامه لهم حيث سخر ملائكة تحضرهم في صلاتي الفجر والعصر وتشهد لهم عند ربهم بأدائهم الصلاة، كما قال صلى الله عليه وسلم-:(يَتَعَاقَبُونَ فِيكُمْ مَلَائِكَةٌ بِاللَّيْلِ، وَمَلَائِكَةٌ بِالنَّهَارِ، وَيَجْتَمِعُونَ فِي صَلَاةِ الْفَجْرِ، وَصَلَاةِ الْعَصْرِ، ثُمَّ يَعْرُجُ الَّذِينَ بَاتُوا فِيكُمْ، فَيَسْأَلُهُمْ رَبُّهُمْ وَهُوَ أَعْلَمُ بِهِمْ: كَيْفَ تَرَكْتُمْ عِبَادِي؟ فَيَقُولُونَ: تَرَكْنَاهُمْ وَهُمْ يُصَلُّونَ، وَأَتَيْنَاهُمْ وَهُمْ يُصَلُّونَ).[5]
  • المحافظة على صلاة الفجر وصلاة العصر من أسباب النظر إلى وجه الله -عز وجل- لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم-:(أَمَا إِنَّكُمْ سَتَرَوْنَ رَبَّكُمْ كَمَا تَرَوْنَ هَذَا الْقَمَرَ، لَا تُضَامُّونَ فِي رُؤْيَتِهِ، فَإِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ لَا تُغْلَبُوا عَلَى صَلَاةٍ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ، وَقَبْلَ غُرُوبِهَا).[6]

فضل صلاة الجماعة

بيّن النبي صلى الله عليه وسلم أن صلاة الجماعة فضلها عظيم وثوابها كبير، وتزيد على صلاة المنفرد بدرجات، فقال صلى الله عليه وسلم-:(صَلَاةُ الجَمَاعَةِ تَفْضُلُ صَلَاةَ الفَذِّ بِخَمْسٍ وَعِشْرِينَ دَرَجَةً)[7]، وبين النبي صلى الله عليه وسلم  ثواب المشي إلى صلاة الجماعة فقال:(أَعْظَمُ النَّاسِ أَجْرًا فِي الصَّلَاةِ أَبْعَدُهُمْ، فَأَبْعَدُهُمْ مَمْشًى وَالَّذِي يَنْتَظِرُ الصَّلَاةَ حَتَّى يُصَلِّيَهَا مَعَ الإِمَامِ أَعْظَمُ أَجْرًا مِنَ الَّذِي يُصَلِّي، ثُمَّ يَنَامُ)، وقال عليه الصلاة والسلام-:(مَنْ تَطَهَّرَ فِي بَيْتِهِ، ثُمَّ مَشَى إِلَى بَيْتٍ مَنْ بُيُوتِ اللهِ لِيَقْضِيَ فَرِيضَةً مِنْ فَرَائِضِ اللهِ، كَانَتْ خَطْوَتَاهُ إِحْدَاهُمَا تَحُطُّ خَطِيئَةً، وَالْأُخْرَى تَرْفَعُ دَرَجَةً).[8][9] 

بينا فيما سبق أن من صلى الفجر في جماعه يكتب له أجر قيام الليل كله،واوضحنا اهمية وخصوصية صلاة الفجر بالنسبة للمؤمنين وعظم اجرها وتنبيه الشرع الحكيم عليها وفضل صلاة الجماعة في المسجد.

المراجع

  1. ^ مسلم(261هـ)، صحيح مسلم، عبد الرحمن بن أبي عمرة، رقم: 656، جزء1، صحيح.
  2. ^ مسلم(261هـ)، صحيح مسلم، عن أنس بن سيرين، رقم: 657، جزء1، صحيح.
  3. ^ مسلم(261هـ)، صحيح مسلم، عن أبي بكر بن عمارة بن رؤيبة، رقم: 634، جزء1، صحيح.
  4. ^ www.binbaz.org.sa , باب فضل صلاة الجماعة , 26-11-2020
1624 مشاهدة