هل الحزام الناري معدي أم لا؟ الأسباب والأعراض وطرق العلاج

كتابة يسرى - تاريخ الكتابة: 11 يناير 2021 , 09:01 - آخر تحديث : 11 يناير 2021 , 08:01
هل الحزام الناري معدي أم لا؟ الأسباب والأعراض وطرق العلاج

هل الحزام الناري معدي؟، هذا السؤال شائع ويتراود في ذهن العديد من الناس، حيث أن الحزام الناري من الأمراض التي تؤرق وتؤلم صاحبها وهو مرض يصيب الكثير من كبار السن، وتتم معرفة الإصابة بالحزام الناري عن طريق ظهور بعض الأعراض المميزة، والتي سوف نتعرف عليها في هذا المقال، كما سوف نجيب على سؤال هل الحزام الناري معدي؟، كما سنعرف علاجه وطريقة الوقاية منه بشئٍ من التفصيل.

ما هو الحزام الناري

الحزام الناري أو ما يسمى أيضًا بالهربس النطاقي (بالإنجليزية: Shingles)، هو مرض تسببه عدوى فيروسية من فيروس يسمى الفيروس النطاقي الحماقي (بالإنجليزية:Varicella-zoster virus)وهو نفس الفيروس المسبب للجدري المائي(بالإنجليزية:chickenpox)، يتسبب الحزام الناري في ظهور طفح جلدي مؤلم في مناطق مختلفة من الجسم، لكن عادةً ما يسبب الحزام الناري شريطًا من البثور المؤلمة جدًا على طول الجهة اليمنى أو اليسرى من الظهر أو الجذع، وهو ما يشبه حزامًا من البثور؛ ولذلك يسمى بالحزام الناري.[1]

شاهد أيضًا: بقع حمراء على الجلد تظهر وتختفي الاسباب وطرق العلاج بالتفصيل

هل الحزام الناري معدي

الحزام الناري ليس مرضًا معديًا في حد ذاته، أي أنه لا يمكن لشخص أن يصاب بالحزام الناري إذا كان على اتصال بشخص مصاب به، ولكن يمكن انتقال الفيروس المسبب للحزام الناري من شخص لآخر، ويمكن أن يسبب هذا الفيروس المنقول مرض الجديري المائي للأشخاص التي لم تصاب به من قبل، أو الأشخاص التي لم تأخذ لقاحات للوقاية من الجدري المائي، لكنه لا ينقل الحزام الناري من شخص لآخر.[1]

كيف تنتقل عدوى الحزام الناري

كما قلنا سابقًا أن عدوى الحزام الناري لا تنتقل من شخص لشخص ولكن الفيروس نفسه الذي يسبب الحزام الناري يمكن أن ينتقل لشخص لآخر ويسبب له الجدري المائي إذا لم يصاب به من قبل، وبالتالي إذا أصيب هذا الشخص بالجدري المائي فسيظل الفيروس كامنًا في الجسم لفترة، ثم ينشط مرة أخرى عند التقدم في السن أو عند حدوث مشاكل صحية، أو عند ضعف المناعة لدى الشخص ومن الممكن في هذه الحالة أن يتحول إلى حزام ناري، ومن أشهر طرق انتقال العدوى، لمس الطفح الجلدي أو قيحه.[1]

أعراض الحزام الناري

يوجد العديد من الأعراض المميزة للحزام الناري والتي يمكن من خلالها تشخيص الحزام الناري ومن أبرز هذه الأعراض وجود شريطًا واحدًا من البثور المؤلمة على الجهة اليمنى أو اليسرى من الظهر أو الجذع، ومن أهم أعراض الحزام الناري:[1]

  • الشعور بالحكة.
  • تكون بثور يملؤها القيح والسوائل، وتكون هذه البثور قابلة للانفجار بشكل كبير ومن الممكن أن تتكون عليها قشور.
  • الشعور بالألم الشديد والحساسية تجاه اللمس.
  • ظهور طفح جلدي مؤلم أحمر اللون يبدأ في الظهور بعد بضعة أيام من الشعور بالألم.
  • الشعور بالوخز أو التخدير.

كما يمكن أن يشعر بعض الناس بالحمى (ارتفاع درجة حرارة الجسم)، والتعب والإرهاق الشديدين، والحساسية تجاه الضوء، وألم في الرأس.[1]

أسباب الحزام الناري

يرجع السبب الأساسي للإصابة بعدوى الحزام الناري هو الإصابة سابقًا بمرض الجدري المائي(بالإنجليزية:chickenpox)، حيث أن الفيروس المسبب لكلا من المرضين واحد، حيث أن بعد الإصابة بمرض الجدري المائي يظل الفيروس كامنًا لمدة سنوات في الجهاز العصبي، ومع التقدم في السن أو حدوث ضعف في المناعة ينشط الفيروس مرة أخرى مستخدمًا الأعصاب للوصول إلى الجلد وظهور الطفح الجلدي وعدوى الحزام الناري، ولكن لا بد أن نعلم أنه ليس بالضرورة أن كل شخص أصيب بالجدري المائي سيصاب بالحزام الناري.[1]

عوامل الخطورة للإصابة بالحزام الناري

هناك بعض العوامل التي تزيد من احتمالية الإصابة بالحزام الناري، حيث أنها عوامل يكثر فيها نشاط الفيروس الكامن في الجسم ومن أشهر هذه العوامل:[1]

  • الإصابة بالأمراض التي تضعف المناعة مثل مرض الإيدز والسرطان.
  • الأشخاص فوق سن الخمسين عامًا.
  • تناول بعض الأدوية مثل الاسترويدات، مثل بريدنيزون حيث أن هذه الأدوية تضعف الجهاز المناعي عند استخدامها على المدى الطويل.
  • العلاج بالإشعاع أو العلاج الكيميائي حيث أن هذه العلاجات تضعف من مناعة الجسم.
  • المعاناة من الإجهاد والتوتر.
  • إصابة الجسم بإصابات جسدية كبيرة.

شاهد أيضًا:علاج حكة الجسم .. ما هي اسباب واعراض الحكة بالتفصيل

مضاعفات الحزام الناري

من الممكن أن تحدث بعض المضاعفات لدى بعض مرضى الحزام الناري والتي يجب الانتباه لها ومن أهم هذه المضاعفات:[1]

  • فقدان البصر: ويحدث ذلك بسبب ما يسببه الفيروس من التهابات شديدة حول منطقة العين وهو ما يؤدي في النهاية إلى فقدان البصر والحاق الضرر الشديد بالعين.
  • التهابات جلدية: في حالة عدم معالجة الطفح الجلدي الذي يسببه العلاج الناري بشكل صحيح فمن الممكن أن يُصاب المريض بالتهابات جلدية شديدة.
  • مشاكل في الأعصاب: بما أن الفيروس يكمن في الأعصاب فهو من الممكن أن يسبب مضاعفات تصيب الأعصاب مثل الشلل وعدم التوازن، ومشاكل في السمع والتهابات في الدماغ وذلك على حسب الأعصاب المصابة.

علاج الحزام الناري

يشمل علاج الحزام الناري العلاجات الدوائية التي يصفها الطبيب والعلاجات المنزلية التي يمكن أن تخفف من حدة الأعراض بشكل كبير.

العلاجات الدوائية للحزام الناري

علاج الحزام الناري يعتمد بشكل أساسي على مضادات الفيروسات والتي من أهمها: آسيكلوفير (زوفيراكس)، وفالاسيكلوفير (فالتريكس)، ويمكن أن يصف الطبيب بعض اللصقات الموضعية التي تساعد في تخفيف الألم، كما يمكن أن يصف بعض الأدوية المخدرة مثل الكودين، ومن المعروف أن أعراض الحزام الناري تستمر من أسبوعين إلى ستة أسابيع ثم تختفي، وتناول العلاج بانتظام يساعد في تخفيف حدة هذه الأعراض بشكل كبير.[2]

العلاجات المنزلية للحزام الناري

توجد بعض الإجراءات والخطوات التي يمكن القيام بها للتخفيف من أعراض الحزام الناري ومن أهمها:[2]

  • الاستحمام بالماء البارد للتقليل من الألم والاحمرار.
  • عمل كمادات باردة على مناطق البثور للتقليل من الحكة والاحمرار والألم.
  • التقليل من التوتر والاجهاد فهذا يساعد على الشفاء السريع.

الوقاية من الحزام الناري

يوجد بعض الطرق التي من الممكن اتباعها لتجنب الإصابة بالحزام الناري ومن أهم هذه الطرق تطعيم الجدري المائي وتطعيم الحزام الناري.

تطعيم الجدري المائي

أصبح تطعيم الجدري المائي من التطعيمات الإلزامية خلال فترة الطفولة حيث أنه يُعطى على جرعتين، كما يمكن إعطاء هذا التطعيم أيضًا للبالغين الذين لم يتناولونه في مرحلة الطفولة، هذا التطعيم لا يضمن عدم الإصابة بنسبة ١٠٠% ولكنه يضمن منع الإصابة في ٩ من كل ١٠ أشخاص تناولوا التطعيم.[3]

تطعيم الحزام الناري

هذا التطعيم يُعطى للأشخاص فوق الخمسين عامًا، وهو يُعطى على جرعتين أيضًا ولقد تمت الموافقة على هذا التطعيم من هيئة الغذاء والدواء، وهذا التطعيم لا يعمل على عدم الإصابة بالحزام الناري ولكنه يعمل على تخفيف الأعراض وجعلها أقل حدة وخطورة.[3]

متى يجب زيارة الطبيب

هناك بعض الحالات التي يجب فيها زيارة الطبيب وذلك تجنبًا لحدوث المضاعفات والمخاطر ومن أهم هذه الحالات:[1]

  • إذا كان العمر أكثر من ٦٠ عامًا لأن المضاعفات تزداد مع التقدم في السن.
  • إذا كان الطفح الجلدي مؤلم ألمًا شديدًا.
  • إذا كانت الاتهابات قريبة من منطقة العينين وذلك لأنها قد تسبب فقدان البصر.
  • إذا كان المريض أو أحد أفراد عائلته يعانون من مرض مناعي.

من الأشخاص الذي يجب عليك تجنبهم عند الإصابة بالحزام الناري

عند الإصابة بالحزام الناري يجب عدم الاحتكاك ببعض الأشخاص حيث أنهم سيكونون في خطورة إذا انتقل إليهم الفيروس ومن أهم الأشخاص:[4]

  • الأطفال وخاصةً إذا لم يتم إصابتهم بالجدري المائي من قبل أو إذا لم يتناولو تطعيم الجدري المائي.
  • الحوامل لأن تعرضهم لهذا الفيروس يؤثر على الحمل ومن الممكن أن يسبب تشوهات في الجنين.
  • الأشخاص أصحاب المناعة الضعيفة مثل المصابين بالإيدز أو السرطان أو الأمراض المناعية الأخرى، أو الذين يتناولون العلاج الكيميائي والإشعاع، وأيضًا الرضع.

فترة عدوى الحزام الناري

في الفترة التي يظهر فيها الطفح الجلدي، يخرج معه أيضًا الفيروس، ويبدأ المريض في التخلص من الفيروس عن طريق هذا الطفح الجلدي وتكون هذه الفترة تقريبًا من ٧ إلى ١٠ أيام وتكون في الغالب ٥ أيام، وما قبل ذلك لا يستطيع المريض أن يتخلص من الفيروس ولا يستطيع نقله إلى شخص آخر، وأيضًا لا يكون هذا الطفح الجلدي معديًا بعد مرور هذه الفترة وتكوّن القشور.[5]

الحزام الناري والاستحمام

الاستحمام من الضروريات لمرضى الحزام الناري حيث أنه يعمل علي تقليل الطفح الجلدي والبثور، ولكن يجب تجنب الاستحمام بالماء الساخن لأنه يعمل على تفاقم البثور وزيادة الطفح الجلدي، وأفضل طريقة الاستحمام هي نقع دقيق الشوفان في ماء الاستحمام من ١٥ إلى ٢٠ دقيقة ثم الاستحمام بهذا الماء.[6]

الحزام الناري والعلاقة الزوجية

يعتقد الكثير من الناس أن الحزام الناري لا ينتقل عن طريق العلاقة الزوجية بشكل مباشر لأنه ليس مرضًا جنسيًا، ولكن ينبغي العلم أن مجرد لمس جلد الشخص المصاب يمكن أن ينقل الفيروس ولذلك يجب تجنب الجماع خلال فترة الإصابة بالحزام الناري.[7]

هل الحزام الناري يسبب الوفاة

هذا السؤال من الأسئلة التي تتراود في ذهن الكثير من الناس والإجابة هي نعم، حيث من الممكن أن يؤدي الحزام الناري إلى الوفاة، ولكن في حالات قليلة جدًا، ويحدث ذلك عند تفاقم الأعراض بشكل مفاجئ ويكون من الصعب السيطرة عليها.[8]

ختامًا نكون قد تعرفنا على مرض الحزام الناري، وهل الحزام الناري معدي، وكيف ينتقل الحزام الناري، وأعراض الحزام الناري، وأسباب الحزام الناري، وعوامل الخطورة للإصابة بالحزام الناري، ومضاعفاته، وعلاجه وكيفية الوقاية منه، والحالات التي يجب فيها زيارة الطبيب عند الإصابة بالحزام الناري، والأشخاص الذين يجب تجنبهم عند الإصابة بالحزام الناري، وأجبنا على سؤال إذا كان الحزام الناري يسبب الوفاة أم لا.

المراجع

  1. ^ Mayoclinic , Shingles , 10/1/2021
  2. ^ Mayoclinic , Shingles , 10/1/2021
  3. ^ Healthline , Everything You Need to Know About Shingles , 10/1/2021
  4. ^ CDC , Shingles , 10/1/2021
  5. ^ Health.vic , Chickenpox and shingles (varicella / herpes zoster) , 10/1/2021
  6. ^ Healthline , 6 Natural Treatments for Shingles , 10/1/2021
  7. ^ Healthline , Is Shingles Contagious? , 10/1/2021
  8. ^ Health.ny.gov , Shingles (herpes zoster) , 10/1/2021
106 مشاهدة