هل يجوز الترحم على المسيحي

كتابة حنين شودب -
هل يجوز الترحم على المسيحي

هل يجوز الترحم على المسيحي؟ هو أحد الأحكام الشرعية المهمّة التي لا بدّ للمسلم أن يتعرّفها، فالدعاء هو صلة الاتصال بين العبد وربّه، ومن أنواع الدعاء، دعاء المسلم لمن توفاهم الله تعالى، ويكون بأن يدعو المسلم لأخيه المسلم بالرحمة والمغفرة، وسبيّن لكم موقع محتويات في هذا المقال حكم الترحم على الكافر من غير المسلمين من المسيحيين أو اليهود أو غيرهم.

هل يجوز الترحم على المسيحي

الترحم على المسيحي لا يجوز، وعلى كل كافر بالديّن الإسلامي سواء من النصارى أو اليهود؛ وذلك بدليل قوله تعالى: “مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ”[1]، والاستغفار في الآية بمعنى الدعاء لهم، كما ورد في حديث رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أنّه قال: “و الذي نفْسُ محمدٍ بيدِهِ ، لا يسمعُ بي أحدٌ من هذه الأمةِ ، لا يهودِيٌّ ، و لا نصرانِيٌّ ، ثُمَّ يموتُ ولم يؤمِنْ بالذي أُرْسِلْتُ به ، إلَّا كان من أصحابِ النارِ”[2]، قال شيخ الإسلام ابن تيمية ـرحمه الله- في مجموع الفتاوى:[3]

“وقد قال تعالى: ادعوا ربكم تضرعا وخفية إنه لا يحب المعتدين ـ في الدعاء، ومن الاعتداء في الدعاء: أن يسأل العبد ما لم يكن الرب ليفعله، مثل: أن يسأله منازل الأنبياء وليس منهم، أو المغفرة للمشركين ونحو ذلك.”

شاهد أيضًا: هل يجوز الترحم على الحيوانات

هل يجوز الترحم على الكافر إسلام ويب

وفي الحديث عن حكم الترحم على الكافر فقد ورد في موقع إسلام ويب فتوى تقضي بأنّ الترحّم على الكافر لا يجوز، سواء كان من اليهود أو النصارى أو غيرهم، وذلك بخلاف حكم التعزية بموتى الكفار فهو جائز وقد ذكر ابن قدامة ذلك في المغني فقال: “أن المسلم إذا عزى كافرا بمسلم قال له: “أحسن الله عزاءك وغفر لميتك،” وإن عزى كافرا بكافر، قال له: “أخلف الله عليك، ولا نقص عددك” وإن عزى مسلما بكافر قال: “أعظم الله أجرك وأحسن عزاءك”،والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: هل يجوز الترحم على المنتحر

هل يجوز الترحم على غير المسلم لابن باز

أفتى الشيخ الجليل ابن باز -رحمه الله تعالى- بأنّه لا يجوز الترحم غير المسلم، فمن توفاه الله تعالى من أهل الكتاب اليهود أو النصارى أو غيرهم من الكفار فالترحم عليه والاستغفار له غير جائز شرعًا، بدليل قوله تعالى: “مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَنْ يَسْتَغْفِرُوا لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُوا أُولِي قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ”[1]، كما أنّ الرسول الكريم -صلّى الله عليه وسلّم- لم يؤذن له بأن يستغفر لأمّه التي ماتت في الجاهلية، وهي أم خير الخلق والبشر أجمعين، فكيف بغيرها من غير المسلمين أن يستغفر المسلم لهم أو الترحم عليهم والله أعلم.[5]

شاهد أيضًا: هل يجوز الترحم على الشيعي

هل يجوز الترحم على الملحد

الملحد هو الإنسان المنكر لوجود الله تعالى، كما أنّه يرفض الإيمان باله أو بأيّ مظهر من مظاهر الألوهية، إذن فهو كافر غير مؤمن وغير موحّد لله تعالى، وإن مات على ذلك فقد مات على دين غير دين الإسلام والتوحيد، ولا يجوز الترحم عليه أو الاستغفار له، وقد قال شيخ الإسلام ابن تيمية في الدعاء للكافرين: “من الاعتداء في الدعاء أن يسأل العبد ما لم يكن الرب ليفعله، مثل أن يسأله منازل الأنبياء وليس منهم، أو المغفرة للمشركين ونحو ذلك“، والله أعلم.[5]

وبهذا نكون قد تعرّفنا الإجابة على السؤال هل يجوز الترحم على المسيحي، وبيّنا حكم الترحم على غير المسلمين في موقع إسلام ويب، وفي فتوى الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى، وأخيرًا بيّنا حكم الترحم على الملحد.

المراجع

  1. ^ سورة التوبة , الآية 113
  2. ^ صحيح الجامع , أبو هريرة، الألباني،7063،صحيح
  3. ^ islamweb.net , الترحم على أموات غير المسلمين من الاعتداء في الدعاء , 11/05/2022
  4. ^ islamweb.net , الترحم على أموات الكفار لا يجوز بخلاف التعزية , 11/05/2022
  5. ^ binbaz.org.sa , حكم الدعاء لتاركي الصلاة والكفرة والاستغفار لهم , 11/05/2022
444 مشاهدة