هل يجوز زيارة القبور للنساء

كتابة أيوب شامية - تاريخ الكتابة: 20 يناير 2021 , 12:01
هل يجوز زيارة القبور للنساء

هل يجوز زيارة القبور للنساء هو الموضوع الذي سيتناوله هذا المقال، ولكن قبل ذلك لا بدّ من الإشارة إلى أنّ الموت حقّ على كلّ مخلوقٍ وكائن حي لا مفرّ منه ولا مهرب، حيث جعل الله تعالى الموت هو مرحلة انتقالية لحياة الإنسان من الدنيا إلى الحياة الآخرة ولكن حتى يحين موعد الحساب قبل أنْ ينال كل ذي حقٍ حقه وينال كلٌّ جزاءه يمر البشر بمرحلة حياة البرزخ وتأتي بعد الموت وتكون في القبور وهي حياة لا تشبه الحياة الدنيا أبدا، وتكون حسب عمل صاحبها في الحياة الدنيا فإمّا تكون روضة من رياض الجنة أو حفرة من حفر النار.[1]

زيارة القبور في الاسلام

قبل الخوض في بيان هل يجوز زيارة القبور للنساء لا بدّ من بيان حكم زيارة القبور في الاسلام على العموم، فعندما يموت الانسان يُدفن تحت التراب و في الإسلام يكون إكرام الميت دفنه وعند الموت يتوقف عمل الأنسان ويتوقف عمله وأجره وقد سنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم زيارة القبور ليتأمل العبد حال الدنيا ويتذكر أن القبر نهايته ويتعظ من الموت ، ويستحبّ زيارة القبور للرجال أمّ النساء فمختلف عليه بين جمهور الفقهاء.[2]

شاهد أيضًا: حكم الصلاة في المقبرة

هل يجوز زيارة القبور للنساء

اختلف العلماء والفقهاء في بيان هل يجوز زيارة القبور للنساء فمنهم من قال أنه مكروه لانّ النساء يُكثرن البكاء ولا يتحكمن في مشاعرهن وقد يرفعن أصواتهن، و فريق من العلماء أجاز ذلك للنساء كما هو للرجال واستدلوا على ذلك فوله صلى الله عليه وسلم: “كنتُ نهيتُكم عن زيارةِ القبورِفزوروها فإنها تُذكِّرُكم الآخرةَ”،[3] حيث أنه لم يميز هذا الحديث النبوي بين الرجال والنساء بل كان أمراً لكلاهما والقول بالكراهة للنساء إذا ذهبن للنواح والبكاء فهذا لا يجوز، أما إن ذهبن حالهن كحال الرجال للتذكرة بالآخرة والاتعاظ والدعاء للميت مع القدرة على تحكمهن بمشاعرهن فلا بأس في ذلك إن شاء الله.[4]

شاهد أيضًا: حكم دخول النساء للمقابر

شروط جواز زيارة القبور للنساء

هل يجوز زيارة القبور للنساء اختلف فيها العلماء إلى ثلاث فِرق:منهم من حرّم ذلك، ومنهم من أباح زيارة القبور للنساء، ومنهم من أجازه ولكن بشروط وهو الأصحّ والله أعلم حيث قالوا بأن النساء شقائق الرجال يحتجن للتذكير بالآخرة كما يحتاج الرجال، وقد ناقشوا قوله صلى الله عليه وسلم: “لَعنَ اللَّهُ زوَّاراتِ القبورِ”،[5] وقال بأنّ هذا الحديث موجّه للنساء كثيرات البكاء والنوّاحات عن القبور، ومن شروط زيارة القبور للنساء أن تلتزم بلباسها الشرعي من غير زينة أو عطر، وأن يرافقها أحد محارمها إن كانت المقبرة بعيدة، عدم البكاء والنواح والذهاب لزيارة القبور بهدف الاتعاظ والعبرة.[6]

شعور الميت بمن يزوره في القبر

لا نعلم من عالم البرزخ إلّا ما ذكرته لنا السيرة النبوية وما ذُكر في القرآن الكريم وقد جاء في الكتاب والسنة بغض التفاصيل عن عالم البرزخ ومن هذه التفاصيل بأن الميت يشعر بمن يزوره في قبره إن كان يعرفه في حياته الدنيا والدليل على ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: “ما من عبدٍ يمرُّ بقبرِ رجلٍ كان يعرفُه في الدُّنيا فيُسلِّمُ عليه إلا عرَفه ، وردَّ عليه السلامَ”،[7] ولذلك كانت السنة القول عن المرور بالقبور: السلام عليكم أهل دار قوم مؤمنين أنتم السابقون ونحن اللاحقون ، إذا يشعر الميت بمن يزوره ويسمعه ويرد عليه السلام.[8]

هل يجوز زيارة القبور للنساء كان عنوان هذا المقال الذي تحدث عن زيارة القبور في الإسلام وهل يجوز زيارة القبور للنساء وماهي شروط جواز زيارة القبور للنساء وهل يشعر الميت بمن يزوره من الأحياء.

المراجع

  1. ^ binbaz.org.sa , الحياة في القبر , 20/01/2021
  2. ^ islamqa.info , حكم زيارة القبور , 20/01/2021
  3. ^ تحفة المحتاج , ابن الملقن/بريدة بن الحصيب الأسلمي/2/30/صحيح أو حسن
  4. ^ islamweb.net , حكم زيارة القبور للنساء والفتيات , 20/01/2021
  5. ^ الكافي , موفق الدين ابن قدامة/-/1/275/صحيح
  6. ^ aliftaa.jo , حكم زيارة النساء للمقابر , 20/01/2021
  7. ^ ميزان الاعتدال , الذهبي/أبو هريرة/565/2/عبدالرحمن بن زيد بن أسلم ذكر من جرحه
  8. ^ islamqa.info , هل يعرف الميت من يزوره من الأحياء ؟ , 20/01/2021
275 مشاهدة