هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب

كتابة amnasaleh - تاريخ الكتابة: 30 يونيو 2021 , 08:06 - آخر تحديث : 30 يونيو 2021 , 07:06
هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب

هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب، تعاني بعض السيدات المتزوجات اللواتي يرغبن في الانجاب من ارتفاع هرمون الحليب، وهذا يجعلهن يطرحن السؤال المُتكرر هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب، في هذا المقال سنقدّم إجابة طبية وافية عن هذا السؤال كما سنتعرف على أسباب وعلاج ارتفاع هرمون الحليب عند المرأة.

ما هو هرمون الحليب

هرمون الحليب أو ما يُسمى طبيًا باسم هرمون البرولاكتين واحد من الهرمونات التي تُنتجها الغدة النخامية، وهذا الهرمون له عدة مهام في الجسم أهمها تحفيز إنتاج الحليب عند النساء بعد الولادة، وتزداد نسبة هذا الهرمون أثناء الحمل مما يؤدي لتضخم الغدد الثديية في ثدي المرأة لتهيئتها لإرضاع مولودها رضاعة طبيعية، وبعد الولادة يصبح مُهمة هذا الهرمون إفراز كمية كافية من الحليب عندما يرضع الطفل.

وبعد ولادة المرأة واستمرارها في الرضاعة الطبيعية تُسبب المستويات المُرتفعة من هرمون الحليب في تثبيط الإباضة، وهذا السبب في أنّ النساء المُرضعات لا يحملن في كثير من الأحيان خلال فترة الرضاعة الطبيعية، ولكن هذا لا يستمر طويلًا فبعد مرور عدة أشهر تبدأ مستويات هرمون البرولاكتين في الانخفاض وقد يحدث التبويض[1].

شاهد أيضًاالهرمون الذي يعمل على تهيئة الرحم للحمل

هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب

فلتفق أنّ مستويات هرمون الحليب المُرتفعة قد تُسبب العقم، فالمرأة غير الحامل والتي تعاني من مستويات عالية بشكل غير طبيعي من البرولاكتين يؤدي ذلك لصعوبة حملها.

فارتفاع هرمون الحليب عن مستواه الطبيعي يُسبب العقم بعدة طرق فأولًا يمنع المرأة من الإباضة وهذا يؤدي لتوقف الدورة الشهرية، ولكن عندما يكون هرمون الحليب مُرتفع بمستوى أقل فإنه يؤدي لغياب الإباضة المُتقطع أي أنّ الإباضة تحدث مرة واحدة كل فترة حتى من الممكن أنّ تحدث بانتظام ولكن بسبب ارتفاع نسبة هرمون الحليب فإنّ جسم المرأة لا يستطيع إنتاج ما يكفي من هرمون البروجسترون بعد التبويض وهذا يُعرف بعيب الأصفرية، وهذا النقص في هرمون البروجسترون يعمل على إضعاف قدرة بطانة الرحم على الحصول على غرسة جنينية وهذا يقودنا لإجابة واضحة على عنوان المقال ألا وهو هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب، فالإجابة هي إنّ حدوث حمل في ظل مستويات مُرتفعة من هرمون الحليب هو أمر صعب أو غير مُمكن[1].

شاهد أيضًاما هو هرمون البروجسترون

ما هي المستويات الطبيعية لهرمون الحليب

يمكن عمل اختبار البرولاكتين في أحد المختبرات أو المستشفيات والأمر لا يستغرق سوى عدة ثواني يقوم خلالها عامل المُختبر بإدخال إبرة في الوريد وأخذ عينة صغيرة من الدم لتحليلها، وتكون نتيجة التحليل على شكل رقم، والمعدل الطبيعي للبرولاكتين في الدم هو[2]:

  • عند النساء غير الحوامل: 2 إلى 29 نانو غرام لكل مليلتر.
  • عند النساء الحوامل: 10 إلى 209 نانو غرام لكل مليلتر.

شاهد أيضًااعراض ارتفاع هرمون الاستروجين عند النساء واسبابه وطرق علاجه

ما هي أعراض ارتفاع هرمون البرولاكتين

تتسائل العديد من النساء ما هي الأعراض أو التغييرات التي يُسببها ارتفاع هرمون البرولاكتين، وفيما يلي سنعرفهن على هذه الأعراض التي عندما تظهر على المرأة يطلب منها طبيبها إجراء فحص هرمون البرولاكتين، وهي كما يلي[2][3]:

  • عدم حصول الحمل.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها في بعض الأحيان.
  • ملاحظة الرقة في الثدي.
  • إفراز الثدي حليب دون أنذ تكون المرأة حامل أو مُرضعة.
  • المعاناة من أعراض سن اليأس مثل جفاف المهبل والهبات الساخنة.
  • مشاكل بصرية.
  • صداع غير مُبرر.
  • نمو غير طبيعي لشعر الوجه والجسم.
  • ظهور حب الشباب.
  • ألم أو إنزعاج أثناء العلاقة الحميمة.

شاهد أيضًاهل الرضاعه الطبيعيه تمنع الحمل

أسباب ارتفاع هرمون الحليب

تقف وراء ارتفاع هرمون الحليب عدة أسباب سنتطرق لذكرها فيما يلي[1]:

ورم الغدة النخامية

في ببعض الأحيان تُشكل مجموعة صغيرة من الخلايا كيسًا في الغدة النخامية ويتسبب هذا الكيس بارتفاع مستويات هرمون الحليب لذلك يُطلق عليه اسم ورم برولاكتيني، وعن سبب ظهور هذه الأكياس فالسبب غير واضح بالضبط، وتُصنف هذه الأورام بناءً على حجمها ويمكن مراقبة حجمها ومعرفة قياسها عن طريق إجراء تصوير بالرنين المغناطيسي، وتُعرف بأنها أورام غدية صغيرة عندما لا يتجاوز قطرها أقل من سنتيمتر واحد وتُعرف باسم الأورام الغدية الدقيقة، وهذا النوع هو الأكثر انتشارًا ويمكن علاجه بالأدوية.

أما الأورام الغدية التي يتجاوز حجمها واحد سنتيمتر فتسمى أورام غدية كبيرة وفي حال لم يتم علاجها تنمو بسرعة كبيرة وتبدأ في الضغط على الهياكل القريبة وأقرب هذه الهياكل هي الأعصاب البصري، وفي حال لم تتم معالجة هذا الورم قد يُسبب عمى جزئي، ولمنع حدوث ذلك من الضروري  علاج الأورام الغدية الكبيرة بسرعة سواء كانت المرأة تُخطط للحمل أم لا، والعلاج يكون في البداية بالأدوية وفي حال لم تُجدي الأدوية نفعًا قد يلجأ الطبيب لإجراء تدخل جراحي.

متلازمة تكيس المبايض

تُعدّ متلازمة تكيس المبايض من المشاكل الشائعة التي تعاني منها العديد من النساء وتُسبب لهن تثبيط الإباضة وهذا يؤدي للعقم، ولأسباب غير معروفة قد تعاني بعض النساء المُصابات بمتلازمة تكيس المبايض بارتفاع هرمون الحليب.

قصور الغدة الدرقية

ففي حال كانت المرأة تُعاني من خمول الغدة الدرقية فإنّ هناك جزء من الدماغ يُسمى الوطاء يُفرز هرمونات مُهمتها محاولة تحفيز الغدة الدرقية، وهذه الهرمونات قد تتسبب في إنتاج البرولاكتين الزائد من الغدة النخامية، وعند متابعة العلاج وتناول مكملات الغدة الدرقية يردي ذلك إلى علاج خمول الغدة الدرقية وتصحيح مستويات هرمون الحليب المُرتفعة.

الإجهاد

في بعض الحالات فإنّ ارتفاع هرمون الحليب يكون بسبب الإجهاد البدني، عندها حتى سحب الدم بحد ذاته قد يؤدي لإنتاج المزيد من هرمون الحليب.

تناول بعض الأدوية

فهناك بعض الأدوية التي تتناولها المرأة تُسبب لها إنتاج مستويات أعلى من المعدل الطبيعي من هرمون البرولاكتين، ومن أكثر الأدوية التي تُسبب ذلك الأدوية المضادة للذهان، وهناك بعض الأدوية التي أيضًا تزيد من إنتاج هرمون الحليب وهي:

  • الإستروجين
  • بعض أنواع المهدئات.
  • بعض أدوية ضغط الدم مثل: (دواء فيراباميل، ودواء ميثيل دوبا).
  • حبوب منع الحمل الفموية.
  • مضادات الحموضة (سيميتيدين).
  • أدوية الغثيان مثل: (دواء ميتوكلوبراميد، ودواء ريجلان).
  • بعض أنواع الأدوية المضادة للاكتئاب.

شاهد أيضًامتى يبدأ مفعول حبوب منع الحمل وأضرار حبوب منع الحمل

علاج ارتفاع هرمون الحليب

عندما يكون السبب الذي يقف وراء ارتفاع هرمون الحليب هو تناول بعض الأدوية فإنّ الطبيب يلجأ في كثير من الأحيان لتصحيح مستويات إنتاج هرمون البرولاكتين للتوقف عن تناول هذا الدواء أو استبداله بدواء آخر، ولكن في حال تطبيق هذا العلاج وما زالت مستويات هرمون الحليب مُرتفعة يلجأ الطبيب لعلاج ذلك كما يلي[1][4]:

  • الأدوية الموصوفة: وهي أدوية منبهات الدوبامين مثل: دواء بروموكريبتين وهو دواء فعال وغير مُكلف وعادةً تبلغ الجرعة اليومية منه 2ـ3 حبات في اليوم، والدواء الثاني هو دواء كابيرجولين وهو دواء مُكلف لذلك في معظم الحالات لا يكون الخيار الأول في العلاج وعادةً تكون الجرعة التي يصفها الطبيب مرتين أسبوعيًا.
  • الجراحة لإزالة الورم: في حال لم تفشل الأدوية في علاج ارتفاع هرمون الحليب تكون الجراحة هي الحل لإزالة الورم.
  • الإشعاع: ومن النادر أنّ يلجأ الطبيب للإشعاع، ولكن في حال لم تنجح الأدوية والجراحة في التخلص من الورم يكون الإشعاع هو الحل لتقليص الورم.

شاهد أيضًاأسباب تأخر الحمل بعد الإجهاض وكيفية تجنبها

هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب، وفي نهاية مقالنا نتمنى أنّ نكون قدّمنا إجابة كافية عن سؤال هل يحدث حمل مع ارتفاع هرمون الحليب؟ كما نأمل أنّ نكون قدمنا معلومات كافية عن أسباب وعلاج ارتفاع  أو هرمون البرولاكتين أو ما يُعرف بهرمون الحليب.

المراجع

  1. ^ ivf1.com , Prolactin and Infertility , 30/6/2021
  2. ^ webm.com , What is a Prolactin Test? , 30/6/2021
  3. ^ healthline.com , Why is the prolactin test done? , 30/6/2021
  4. ^ hormone.org , Hyperprolactinemia , 30/6/2021
40 مشاهدة