تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك

تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك

تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك ، هو عنوان هذا المقال، وفيهِ سيجد القارئ بيانًا للمرادِ من الآيةِ الكريمةِ، عند الطنطاوي وابن كثير والطبري وابن عاشور، كما سيتمُّ بيانُ معاني مفراداتِ الآيةِ الكريمة، كما سيتمُّ بيانُ سبب نزولها، ثمَّ سيتمُّ طرحُ سؤالًا وبيانَ الإجابةِ عليهِ بشيءٍ من التفصيل.

تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك

لقد وردَ في سورة الأحزابِ في الآيةِ التاسعة والخمسونَ منها، قول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا}،[1] وفي هذه الفقرةِ من هذا المقالِ سيتمُّ ذكرُ أقوالِ المفسرينَ فيها، وفيما يأتي ذلك:

شاهد أيضًا: تفسير اية ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب

تفسير الطنطاوي

في الآيةِ الكريمةِ أمرٌ من الله -عزَّ وجلَّ- لرسوله الكريمِ، بأن يخبرَ ويأمرَ زوجاتهِ اللواتي في عصمتهِ، وبناتهِ الواتي من نسلهِ، وكذلك نساءَ الذينَ آمنوا بأن يسدلنَ الجلابيبَ عليهنَّ من رؤوسهنَّ إلى أخمصِ أقدامهنَّ، ليسترنَ أجسادهنَّ سترًا كاملًا، وذلك عند خروجهنَّ لقضاءِ حوائجهنَّ، والحكمةُ من ذلك هو أنَّ هذا اللباس يجعلهنَّ أقربُ للمعرفةِ والتفريقِ بينهنَّ وبينَ الإماءِ، فلا يؤذينَ. [2]

تفسير ابن كثير

في الآيةِ الكريمةِ يأمرُ الله -عزَّ وجلَّ- نبيَّه محمدَ، بأن يأمر زوجاته وبناته ونساء المؤمنينَ، بأن يدنينَ عليهنَّ من جلابيبهنَّ، ليتميزنَ عن غيرهنَّ من الإماءِ ونساءِ الجاهليةِ، فلا يقومُ الفسَّاق بأذيتهنَّ، أو التعرضَ لهنَّ، كما يُخبر الله في هذه الآيةَ بأنَّه غفورٌ رحيمٌ بما كان منهنَّ أيامَ الجاهليةِ؛ لعدم معرفتهنَّ بذلك.[3]

شاهد أيضًا: تفسير اية وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا

تفسير الطبري

يأمرُ الله -عزَّ وجلَّ- رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بأن يأمرَ زوجاته وبناته ونساء المؤمنينَ بألَّا يتشبهنَّ في لبساهنَّ بالإماءِ عند خروجهنَّ من البيوتِ، فعليهنَّ أن يسدلنَ الجلابيبَ عليهنَّ، فلا يكشفنَ شعورهنَّ ولا وجوههنَّ، وذلك درءً لهنَّ من أن يعترضَ لهنَّ أحدَ الفسَّاقِ بأذىً من قولٍ أو فعلٍ.[4]

تفسير ابن عاشور

بيَّن الله -عزَّ وجلَّ- للمؤمناتِ الأسباب التي تجعلهنَّ يتقينَ أذى الفسَّاقِ، والتي تتمحورُ باللباشِ الشرعيِ التامَّ، فأمرَ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أن يأمر نساءه وبناته ونساء المؤمنينَ عامةً، بإسدالِ الجلابيبَ عليهنَّ، عند خرزجهنَّ من المنازلِ، وقد بدأ الخطابُ بنساء النبي وبناته؛ لأنهنَّ أكمل النساءِ .[5]

شاهد أيضًا: تفسير اية واخفض لهما جناح الذل من الرحمة

معاني مفردات آية يا ايها النبي قل لازواجك

بعد أن تمَّ بيانُ المرادِ من الآيةِ الكريمةِ السابقةِ، وبيان تفسيرها عند بعضَ أهل العلمِ، فإنَّه لا بدَّ في هذه الفقرةِ من هذا المقال من بيانِ معاني بعضِ مفرداتها، وفيما يأتي ذلك:[6]

  • النساء: هو اسمٌ جمعٌ لكلمةِ امرأةٍ، وليس لهذه اللفظةِ مفردٌ، والمرادُ منها في هذه الآيةِ هنَّ الإناثُ من المؤمناتِ، سواء المتزوجةِ منهنَّ أم غيرُ المتزوجة.
  • يدنين: إنَّ الإدناء في اللغةِ من التقريبِ، والمقصودُ بهذه الكلمةِ في هذه الآيةِ هو وضعُ الجلبابِ عليهنَّ وإسداله.
  • جلابيبهن: وهو عبارة عن ثوبٍ أصغرُ من أصغرُ من الرداءِ وأكبر من الخمارِ، تضعهُ المرأة على رأسها، فيتدلى جانباه على سائرِ جسدها.

شاهد أيضًا: يكون التفسير مقبولا إذا كان موافقاً لعقيدة سلف الأمة من الصحابة والتابعين

سبب نزول آية يا ايها النبي قل لازواجك

ذكرَ غيرَ واحدٍ من أهلِ العلمِ، أنَّ النساءَ عمومًا سواء الحرائرِ منهنَّ أم الإماءِ، كنَّ يخرجنَ لقضاءِ حوائجهنَّ، فكانَ بعضُ الفسَّاقِ من أهلِ المدينةِ يتعرضوا للإماءِ منهنَّ، وقد يقوموا أيضًا بالتعرضِ للحرائرِ من النِّساء، فكانوا يتعذَّرون عن ذلكَ بأنَّهم ظنَّوا أنَّ تلكَ النساءِ من الإماءِ، لذلك نزلت الآيةُ الكريمة لتنهى النساءَ الحرائرِ من التشبهِ لباسِ الإماءِ.[7]

شاهد أيضًا: تفسير الأرواح جنود مجندة ما تشابه منها ائتلف وما تناكر منها اختلف

هل أهمل الشرع أمر الإماء

قد يظنُّ بعضُ القرَّاء أنَّ الشرعَ الحنيفَ أهملَ أمرَ الإماءِ، ولم يُبالي بأذيةِ الفسَّاقِ لهنَّ عندما أمرَ الحرائرَ بمخالفةِ لباس الإماءِ، لكن الأمرَ ليس كذلك، وفي هذه الفقرة من مقال تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك، بيان الإجابة على ذلك:[8]

  • أنَّ الإماءَ يكثر خروجهنَّ من البيوتِ، ويكثر ترددهنَّ على الأسواقِ، فإذا تمَّ تكليفهنَّ بالتقتعِ وإدناء الجلاليب عليهنَّ، كان في ذلك مشقةً عليهنَّ، بينما الحرائر لا يخرجن إلا للضرورة، وبذلك ليس في هذا اللباس عليهنَّ من مشقةٍ.
  • أنَّ الشرعَ الحنيفَ نهى عن إيذاء عمومَ النساءِ، الحرائرَ والإماءَ.
  • أنَّ الشرع الحنيفَ لم يمنعَ الإماءَ من أن تستدل الجلباب عليها، بل يُمكنها لبس لباس الحرائر إن تيسرَ لها ذلك.

شاهد أيضًا: تفسير ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين

وبذلك تمَّ الوصول إلى ختام هذا المقال، والذي يحمل عنوان تفسير اية يا ايها النبي قل لازواجك ، وفيه تمَّ بيان المرادِ من الآيةِ الكريمةِ وتفسيرها كما ذكره بعض أهل العلمِ، كما تمَّ فيه بيان معاني مفرداتها، وسبب نزولها، وفي الختام تمَّ طرحُ سؤالٍ وبيان الإجابةِ عليه.

المراجع

  1. ^ الأحزاب: 59
  2. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  3. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  4. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  5. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  6. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  7. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
  8. ^ quran7m.com , تفسير الآية , 5/12/2021
84 مشاهدة