أهم مسببات التوحد هي

كتابة يسرى ياسر -
أهم مسببات التوحد هي

أهم مسببات التوحد هي؟، حيث يعتبر مرض التوحد من الأمراض الشائعة التي تصيب الكثير من الناس خاصةً في سن الطفولة وفي السطور القادمة سوف نتحدث عن إجابة هذا السؤال عبر موقع محتويات كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذا المرض وأهم أسبابه وأعراضه وعلاجه والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

مرض التوحد

يعتبر مرض التوحد من الأمراض الشائعة التي يصاب بها عدد ليس بقليل من الأشخاص وخاصةً في مرحلة الطفولة حيث أن هذا المرض تابع لمجموعة من الاضطرابات التي تسمى اضطرابات الطيف الذاتي، ويظهر هذا المرض في عمر الطفولة والذي يكون غالبًا قبل ثلاثة سنوات من العمر، ويعتبر هذا الاضطراب من الاضطرابات التي تؤثر على طبيعة الطفل وتعامله مع الآخرين وكذلك على طبيعة الحياة الاجتماعية بشكل عام وعلى الرغم من اختلاف حدة وخطورة أعراض التوحد من شخص لآخر إلا أنها تتطلب التشخيص المبكر، وعلى الرغم من عدم وجود علاج بشكل نهائي لاضطراب التوحد، إلا أن هناك بعض الطرق التي يمكن من خلالها التحكم في الأعراض وتحسين الحياة الاجتماعية للشخص المصاب، وكذلك فإن العلاج المكثف له دور مهم في التخلص من المشاكل السلوكية التي تؤثر على حياة الطفل، كما توجد بعض الإجراءات الوقائية التي يمكن من خلالها تجنب الإصابة بالتوحد مثل تجنب تناول المواد الكيميائية خلال فترة الحمل وغيرها من مسببات التوحد الأخرى.[1]

شاهد أيضًا: اسباب التوحد عند الاطفال وماهي اهم اعراضه وطرق علاجه

أهم مسببات التوحد هي

توجد العديد من الأسباب والعوامل المختلفة التي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بالتوحد ومن أهم هذه الأسباب ما يلي:[1]

  • العوامل الجينية والوراثية حيث يزداد خطر الإصابة بمرض التوحد في العائلات التي بها شخص أو أكثر يعانون من التوحد كما أن وجود أحد أفراد العائلة مثل الأبوين أو الأخ أو الأخت مصاب بالتوحد يزيد من خطورة التعرض للمرض.
  • العوامل البيئية مثل التعرض للسموم والملوثات أو المعادن الثقيلة بسبب تلوث الهواء.
  • التقدم في عمر الوالدين عند إنجاب الطفل من الأمور التي تزيد من خطر إصابة الطفل بمرض التوحد.
  • بعض مضاعفات الحمل والولادة مثل تناول المرأة بعض أنواع الأدوية أو الكيماويات خلال فترة الحمل أو التعرض لخطر الولادة المبكرة أو انخفاض وزن الطفل عند الولادة.
  • الإصابة ببعض الأمراض مثل التصلب أو بيلة الفينيل كيتون، أو الحصبة الألمانية.
  • استخدام بعض اللقاحات الغير آمنة خلال فترة الحمل.

أعراض الإصابة بمرض التوحد

هناك بعض الأعراض والعلامات المهمة التي تظهر على الشخص، وتدل على إصابته بطيف التوحد ومن أهم هذه الأعراض والعلامات ما يلي:[1]

  • بدء التحدث في سن متأخر مقارنةً بباقي الأطفال في نفس السن.
  • عدم استجابة الطفل للشخص الذي ينادي اسمه.
  • عدم إدراك مشاعر وأحاسيس الآخرين.
  • التحدث بأصوات غريبة.
  • وجود مشكلة في الاتصال البصري مع الآخرين.
  • تكرار بعض الكلمات أو المصطلحات التي لا يعرف كيفية استعمالها.
  • الحساسية تجاه بعض المؤثرات الخارجية مثل الصوت والضوء.
  • عدم القدرة على قول جمل أو كلمات معينة كما في السابق.

شاهد أيضًا: كيف أعرف أن طفلي سليم من التوحد

علاج مرض التوحد

على الرغم من عدم وجود علاج نهائي لمشكلة التوحد، إلا أن هناك بعض الطرق التي تساعد في تقليل الأعراض وعدم تفاقمها، وتتمثل أهم هذه الطرق فيما يلي:[1]

  • استخدام الأدوية التي تستخدم في علاج المشكلة الصحية الكامنة التي تسبب التوحد.
  • العلاج التعليمي والتربوي.
  • العلاج السلوكي.

ختامًا نكون قد أجبنا على سؤال أهم مسببات التوحد هي؟، كما تعرفنا على أهم المعلومات عن مشكلة التوحد وأعراضها والعوامل التي تسببها وكيفية علاجها والعديد من المعلومات الأخرى عن هذا الموضوع بالتفصيل.

المراجع

  1. ^ WebMD.com , What Is Autism? , 20/04/2022
72 مشاهدة