اعراض التهاب الكلى … أشهر الأعراض المصاحبة لالتهاب الكلى وأسبابه

كتابة أسماء - آخر تحديث: 7 سبتمبر 2020 , 15:09
اعراض التهاب الكلى … أشهر الأعراض المصاحبة لالتهاب الكلى وأسبابه

اعراض التهاب الكلى مختلفة بحسب نوع الالتهاب، لكنّ أكثر أعراضه شيوعًا ألم في الحوض، وألم في منطقة الكلية أو البطن، والكليتان عضو مهمٌّ في الجسم؛ لأنّها ترشِّح وتُعالج يوميًّا 120 إلى 150 لترًا من الدّم، وتُزيل ما يصل إلى لترين من كلّ الفضلات والمياه الزائدة، ويوجد عدّة أسباب وراء التهاب الكلى الذي يمكن أن يؤدّي إذا تُرك دون علاج إلى الفشل الكلويّ؛ لذا يُستَحسن علاجه فورًا، ويحدث الفشل الكلوي عندما تتوقّف إحدى الكليتين أو كليهما عن العمل لفترة قصيرة أو دائمًا، وإذا حدث هذا فإنّهما يحتاجان إلى الغسيل دائمًا.[1]

اعراض التهاب الكلى

يُصاحب التهاب الكلى الأعراض التّالية:[2]

  • انخفاض الطّاقة دائمًا: يتعب الدّماغ والعضلات سريعًا عندما لا تُنتِج الكلى الكمّيّة المطلوبة من هرمون إرثروبويتين، وهذا هو فقر الدّم ويمكن علاجه.
  • الشّعور بالبرد: عندما يشعر المصابون بالبرد أثناء الطّقس الدّافئ تكون دلالة على فقر الدّم النّاتج عن عجز الكلية.
  • ضيق التّنفّس: يرتبط ضيق التّنفّس بالكلى عن طريق تراكم السّوائل الزّائدة في الجسم في الرّئتين، وثانيًا بسبب فقر الدّم الذي يحرم الخلايا من الأكسجين.
  • الشّعور بالإغماء أو الدّوار أو الضّعف: فقر الدّم المرتبط بالفشل الكلويّ يعني أنّه لا يصل إلى الدّماغ الكمّيّة الكافية من الأكسجين، وهذا قد يؤدّي إلى الشّعور بالإغماء أو الدّوار أو الضّعف العامّ.
  • تشوّش التّفكير: لا يحصل الدّماغ عند الإصابة بالتهاب الكلى على ما يكفيه من الأكسجين، وهذا يؤدّي إلى مشاكل في الذّاكرة أو في التّركيز.
  • الحكّة الشّديدة: تزيل الكلى الفضلات من مجرى الدّم، وعند التهابها أو فشلها تتراكم الفضلات في الدّم ممّا يُسبّب حكّة شديدة.
  • تورّم الكاحلين والقدمين: لا تقدر الكلى المُتعبة على إزالة السّوائل الزّائدة، ممّا يؤدّي إلى تراكمها في السّاقين والكاحلين والقدمين أو اليدين.
  • انتفاخ الوجه: تتراكم السّوائل الزّائدة في الجسم مسبّبة تورّمًا في الوجه.
  • تغيُّر طعم الطّعام إلى المعدنيّ: يمكن أن يؤدّي تراكم الفضلات في الدّم إلى اختلاف مذاق الطّعام، ويتسبّب في رائحة فم كريهة.
  • اضطراب المعدة والغثيان والقيء: يمكن أن يؤدّي التّراكم الشّديد للفضلات في الدّم إلى الغثيان والقيء، ويؤدّي أيضًا إلى فقدان الشّهية وفقدان الوزن.
  • الاستيقاظ ليلًا للتّبوّل: عندما تتدهور صحّة الكلى يمكن أن يُصبح التّبوّل أكثر من المعتاد أو الشّعور بضغط وصعوبة في التّبوّل.
  • رغويّة البول أو الفقاعيّة: يتغيُّر قوام البول عندما تُعاني الكلى من أيِّ التهابات، ويمكن أن تكون كمّيّة البروتين في البول فوق المعدّل الطّبيعيّ، وقد يتغيّر لون البول إلى البنّيّ أو الأحمر أو الأرجوانيّ.

أسباب الإصابة بالتهابات الكلى

هناك العديد من الأسباب المختلفة وراء التهاب الكلى وفي بعض الحالات لا يكون السّبب واضحًا، وغالبًا ما يكون السّبب وراثيًّا، أو بسبب الإصابة ببعض أنواع العدوى، مثل فيروس نقص المناعة البشريّة، والتهاب الكبد بي وسي، وفي بعض الحالات يمكن أن يحدث التهاب الكلى نتيجة تناول الأدوية مثل المضادّات الحيويّة التي تتسبّب في تلف الكلية، ويمكن أن يؤدّي تناول الكثير من مسكّنات الألم أو العقاقير غير السّتيرويديّة المضادّة للالتهابات ( NSAIDs ) أو الحبوب المدرّة للبول إلى حدوث الالتهاب أيضًا، ومن أبرز أسباب الإصابة بالتهاب الكلى باللإضافة إلى ما ذّكِر سابقًا:[3]

  • ارتفاع ضغط الدّم.
  • داء السّكّريّ.
  • البدانة.
  • أمراض القلب.
  • التّقدّم في العمر لأكثر من 60 سنة.

لا تكون اعراض التهاب الكلى ظاهرة أحيانًا، وهذا يزيد خطرها، ولا يُعدُّ كلّ ألم في أسفل الظّهر التهابًا فيها، بل يجب إجراء فحوصات للتّأكّد وتدارك الحالة قبل تفاقمها وتحوّلها إلى فشل كلويّ؛ لأنّه مرض مزمن ومن الصّعب عودة الكلى إلى طبيعتها بعد أن تعتمد في تنقيتها على آلة الغسيل، ويجب شرب كمّيّات مناسبة من الماء للمحافظة على صحّة الكليتين.

المراجع

  1. ^ healthline , Acute Nephritis , 6-9-2020
  2. ^ lifeoptions , 15 Symptoms of Kidney Disease , 6-9-2020
  3. ^ medicalnewstoday , Causes , 6-9-2020
121 مشاهدة