الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل

الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل

الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل ؟، من الأسئلة التي سيتم الإجابة عليها في هذا المقال، فمن الجدير بالذّكر أن التقرب إلى الله أساس سعادة العبد، ولكي يصل إلى درجة الاطمئنان عليه الاستمرار بالذكر والاستغفار والمداومة على ذلك في كلّ الأحوال والأوقات، كما حثّ الإسلام عليها، فمن خلالها يتقرب العبد إلى الله تعالى، وفيها تزكيةٌ لنفس العبد وروحه، وطمأنينة وانشراح لصدره، فهي زادٌ له أينما حلّ وذهب، قال تعالى: (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُم بِذِكْرِ اللَّهِ ۗ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ).

الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل

إنّ الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل ضلال الإنسان وشقائه في الدنيا والآخرة ، وفيما يأتي سيتم التعرف على الأسباب التي تؤدي إلى ضلال الإنسان عن فهم الدين وسماع الحق:[1]

  • يهتم الإنسان جدًا بالحياة الدنيوية والمشتتات التي تصرف العبد عن الغرض الأساسي من وجوده ، فيبحث عن العالم وما فيه ، وينسى الآخرة.
  • اعتقاد المسلمين بأن الدين الإسلامي محصور في سلوكيات معينة ، وهذا بالتأكيد خطأ ولا أساس له لأن الدين الإسلامي يشمل جميع جوانب الحياة ، فهو دين كامل لا ينقصه ، ويشمل العبادات والمعاملات والأخلاق والعديد من جوانب الحياة ، مما يجعله جزءًا مما أتى به الدين وقيده وحفظ وهذا يؤدي إلى الابتعاد عن ذكر الله ، على سبيل المثال ، هناك من يصلون ويصومون ، لكنهم بعيدون عن التمسك بأخلاق الإسلام ، فتجدهم مهينًا وفضحًا وسبًا.
  • عدم تقديم الشكر لله على النعم التي يعطيها الله للانسان، فلا يستشعر أهميّة هذه النّعم، ولا يدرك قيمتها، فقد قال تعالى: (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِن شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ۖ وَلَئِن كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ).

صور الإعراض عن ذكر الله

إنّ للإعراض عن الله تعالى وذكره أمثلة متعدّدةٌ ومتنوّعةٌ، فمن أعرض عن ذكر الله أعرض الله -تعالى- عنه، ودليل ذلك من السنة النبوية الشريفة: (أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بينما هو جالس في المسجد، والناس معه إذا أقبل ثلاثة نفر فأقبل اثنان إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وذهب واحد فلما وقفا على رسول الله -صلى الله عليه وسلم- سلما فأما أحدهما فرأى فرجة في الحلقة فجلس فيها، وأما الآخر فجلس خلفهم، وأما الآخر فأدبر ذاهبا فلما فرغ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال ألا أخبركم عن النفر الثلاثة؟ أما أحدهم فأوى إلى الله فآواه الله، وأما الآخر فاستحيا فاستحيا الله منه، وأما الآخر فأعرض فأعرض الله عنه)، وفيما يأتي ذكرٌ لبعض صور الإعراض عن ذكر الله:[2]

  • الابتعاد عن ذكر الله عن الاتجاه المكاني أي بالابتعاد عن الأماكن التي تكثر فيها الذكرى ولا تجلس فيها. مثل المسجد دروس الدين والشركة التي تذكرنا بالله.
  • عدم ذكر الله من القلب أي بقلبه ، وذلك بحضور تجمعات الذكر ، ولكن بجسده فقط وليس بقلبه ، حيث قلبه غائب وفاقد للوعي تمامًا. كجسد بلا روح.
  • الامتناع عن تذكر الله في الممارسة ، على سبيل المثال بالابتعاد عن أي معرفة تتعلق بشؤون الدين بشكل عام.
  • الامتناع عن ذكر الله مثل الابتعاد عن النصح بالمعروف والنهي عن المنكر ونحو ذلك.
  • أن يبتعد عن ذكر الله بوعي ، كأن لا يشعر بما يسمعه من رحمة الله أو عذاب الله ، فهو مثل الوثن ولا يأبه بأي سؤال في الحقيقة والدين.

اقرأ أيضاً: حكم الصلاة في المقبرة

نتائج الإعراض عن ذكر الله

هنالك العديد من نتائج الإعراض عن ذكر الله تعالى، وكلّها تعود سلبيًا على حياته العلمية والعملية، وفيما يأتي ذكرٌ لبعض هذه النّتائج:[3]

  • يتصف المعرض بالظلم ، فهو يقاوم نفسه بالابتعاد عن ذكر الله تعالى ومنعه.
  • عدم قدرته على فهم شيء كأن غشاء يوضع فوق قلبه يمنعه من التأمل والفهم كما أنه لا يسمع الحق وطيبة الكلام ، وكأن في أذنيه ثقل يمنعه من السمع.
  • انتقام الله -تعالى- من المعرض، فقد قال عزّ وجلّ: (وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ ثُمَّ أَعْرَضَ عَنْهَا إِنَّا مِنَ الْمُجْرِمِينَ مُنتَقِمُونَ).
  • المعرض يشبه الوحوش التي تفر من الراغبين في زيارتها.
  • وقد أرسل الله عز وجل عقاباً عاجلاً لمن انكشف عن اعراضه عقاباً عليه.
  • إلحاق عذاب شديد وقوي من الله القدير في كلا المكانين.
  • معرض ذكر الله تعالى مقيد بقيود أبرزها الشيطان رفيقه الذي يعمل على إغوائه وتضليل؛ أن يحرمه من سبيل الله ، ويبعده عن عبادته وطاعته ، وعن طريق الحق الذي لا يشوبه أمر.

شاهد أيضًا: حكم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

إلى هنا نكون قد أجبنا على سؤال: الإعراض عن فهم دين الله وعدم سماع الحق سبب ل ، وتبين أنّ ذكر الله تعالى هو سبب رئيس في نجاة الإنسان يوم القيامة وارتقائه في حياته الدنيا، لذلك على كل إنسان أن يداوم على ذكر الله فهو نجاة لصاحبه وسبيل للنجاح.

المراجع

  1. ^alukah.net , الغفلة عن ذكر الله , 18-02-2021
  2. ^knowingallah.com , صور الإعراض عن ذكر الله , 18-02-2021
  3. ^alukah.net , الحث على ذكر الله , 18-02-2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *