البراكين الهامدة هي

كتابة ميرنا عيد قره - تاريخ الكتابة: 22 سبتمبر 2021 , 23:09
البراكين الهامدة هي

البراكين الهامدة هي، ساهمت البراكين التي تثور في المرتفعات الجبلية، على مختلف أنواعها، النشطة منها، والخاملة منذ ملايين السنين، والهامدة التي في طور السبات، برسم المعالم الجغرافية والتضريسية على سطح الأرض، وكذلك الأمر في تكوين الغلاف الجوي، ونسبة الأوكسجين فيه، وسنتعرف في مقالتنا الموجزة هذه على نوع البراكين الهامدة، وأماكن وجود أشهرها.

البراكين الهامدة هي

إن البراكين الهامدة هي: البراكين الساكنة التي توقف اندفاع الصهارة منها، ولا يتوقع أن تندلع وتعود لثورانها من جديد في الوقت القريب. كما ويرجح العلماء ذلك لأن البركان الساكن لم يعد يمتلك حممًا ليقذفها. كالبراكين التي تنتشر في جزر هاواي في الولايات المتحدة الأمريكية، وجبل كاليمنجارو في تنزانيا في القارة الإفريقية، حيث أن هذا النوع من البراكين، هي في حالة سبات، أكثر من كونها براكين خامدة.

شاهد أيضًا: ما اقل البراكين احتمالا للثوران مستقبلا

ما هي البراكين التي منها الهامدة

يمكننا تعريف البراكين جيولوجيًا بأنها من الظواهر الطبيعية التي تحدث في كل الكواكب وليس في الكرة الأرضية وحدها. في حين تحدث البراكين بسبب التصدعات والتشققات في سطح القشرة الأرضية، والتي تحدث بفعل تحركات الصفائح التكتونية في سطح الأرض في بقعة ما، تؤدي إلى حدوث شقوق كبيرة الحجم، أو تحدث فوهة عميقة، سرعان ما أن الماغما، التي هي العناصر المعدنية المصهورة، والمكونة في جوف الأرض، على شكل سائل كثيف لزج نتيجة ضغط الغازات والأبخرة الهائلة، تجد لها متنفسًا ومخرجًا، لتتدفق من خلالها وتقذف الصهارة، والمقذوفات، التي ترافقها الغازات والأبخرة، والرماد البركاني. لتمتد على طول جسم البركان، لتغطي مسافات كبيرة هي (الحمم القاعدية أو البازلتية). وذلك بعد أن تضعف مقاومة الشقوق ، فتندفع الصهارة عبر الفوهة، لتنطلق حممها فوق سـطح الأرض. لتحدث ظاهرة الانفجار البركاني. كذلك وحين تتصلب الحمم وتبرد، تنشأ الصخور البركانية.

أصل تسمية البركان فولكانو

من خلال تعريف البراكين الهامدة، فإن كلمة بركان أو (فولكانو) أطلقها العرب منذ أكثر من ألف سنة مضت. حين أقاموا في جزيرة صقلية البركانية، بعد أن استقروا فيها لقرون عديدة. وعاينوا ثوران براكينها المتكرر، فأطلقوا على الجزيرة اسم (صقلية)، والتي تعني (بلد البراكين). كذلك باللغة الإيطالية، فإن كلمة فولكانو vulcano تعني (جبل النار) وهي اسم لإله النار والحدادة عند الرومان.

أقسام البراكين وأنواعها

تتكون البراكين من أربعة أقسام وهي: المخروط البركاني، وفوهة البركان، والمدخنة، والمقذوفات المنصهرة والغازية والأبخرة. كذلك فإن البراكين ثلاثة أنواع هي:

  • البراكين الهامدة والساكنة: البراكين الهامدة هي البراكين الساكنة،التي لم يحدث فيها ثوران بركاني، ولم تنفجر، أو تطلق مقذوفاتها منذ مدة طويلة، إلا أن احتمال ثورانها في المستقبل ممكن، ووارد جدًا ومتوقع الحدوث.كما ويقدر عددها بنحو 203 براكين.
  • البراكين الخامدة أو الميتة (المنقرضة): وهي من فئة البراكين التي انفجرت وثارت فيما مضى. كما أنها لا يمكن أن تثور مجددًا في المستقبل. كما ويقدر عددها بنحو 200 بركان.
  • والبراكين النشطة: وهي البراكين التي ثارت قديمًا، ومازالت حتى يومنا هذا تثور على فترات، تقدر أعدادها بحوالي 916 بركانًا نشطًا في العالم.

شاهد أيضًا: ما نوع الحمم البركانية المندفعة من البراكين الدرعية

معلومات عن البراكين

نعرض فيما يلي، بعض المعلومات عن خصائص البراكين عمومًا، والبراكين الهامدة التي هي تنتشر في العديد من بقاع الأرض، ومنها:

  • الصخور البركانية المكونة من المقذوفات البركانية غنية بالمعادن: كالكبريت والبوتاسيوم والحديد.
  • الرماد المنطلق مع انفجار البركان، يخصب التربة الصالحة للزراعة.
  • يساهم النشاط البركاني، في تفجير ينابيع المياه الحارة، ذات الخصائص الاستشفائية.
  • تم استخدام المياه الحارة التي تخرج على حواف البركان، في توليد الطاقة الكهربائية.
  • تمت الاستفادة من الدخان الأسود المتصاعد من فتحات الشقوق العميقة، تحت سطح الأرض، في تشغيل المولدات الكهربائية.
  • البراكين الدرعية هي غير البراكين المخروطية، وتتميز بحجمها ومساحتها الكبيرة جدًا، وبقلة انحدارها. كما وتتكون من توضعات رقيقة جدًا من الصهارة المتجمدة ، وقاعداتها واسعة جدًا، تتوسطها مرتفعات حادة ذات قمة مسطحة. بينما ثورانها  يشبه فيضان السوائل من جوانب الوعاء. كبركان مونا لوا في جزيرة هاواي.
  • في فوهات البراكين الخامدة تشكلت بحيرات، تجاوز قطر البعض منها 3 كيلو مترًا. كما تشكلت في بعضها بحيرات مياهها كيميائية حمضية التركيب، يمكن الاستفادة منها في المجالين الزراعي والصناعي.
  • تؤثر البراكين في اضطراب المناخ بتأثير الغبار والرماد الذي يلفظه البركان، وقد يحجب أشعة الشمس، أو يمتص نسبة كبيرة منها. كما وتتشكل برودة في طبقات الجو.

بهذا نكون قد عرّفنا أن البراكين احتمالًا للثوران مستقبلًا هي البراكين الهامدة هي التي ثارت وأطلقت مخزوناتها من الحمم التي تصلبت عبر ملايين السنين، لتشكل تضاريس الأرض اليابسة منها والمائية، المتمثلة في البحار والمحيطات. كما وأدت لتكوين بعض الجزر، كجزر اليابان، وهاواي، وآيسلندة، وإندونيسيا، والفلبين، و غيرها حول العالم.

المراجع

  1. ^ sgs.org.sa , البراكين , 22/09/2021
50 مشاهدة