الحكمة من مشروعية الزواج للفرد والمجتمع

كتابة suhair - آخر تحديث: 9 سبتمبر 2020 , 14:09
الحكمة من مشروعية الزواج للفرد والمجتمع

الحكمة من مشروعية الزواج للفرد والمجتمع أمر يتسا، اقتضت حكمة الله سبحانه وتعالى أن ينزل التشريع الإلهي فيما يعود على الإنسان بالخير، ومنها أمور الزواج وما فيه من أحكام وحقوق وواجبات، فكفل فيه حق كل من الزوجين، وبيَّن لهم أصول العلاقة بينهما، وأوضح لهم طريق السعادة والراحة والسكينة في علاقتهم الزوجية؛ لنيل سكينة الدنيا وطمأنينة الآخرة.

شروط عقد الزواج

ظهرت العديد من عقود الزواج بعضها ما يعدّ صحيحًا، وبعضها يُعتبر فاسدًأ، وبعضها باطل، ومن تلك العقود: عقد الزواج العرفي، وزواج المسيار، وزواج المتعة، لكن يبقى عقد الزواج في الإسلام هو العقد الصحيح والخالي من أيّ عيوبٍ، وشروط عقد الزواج هي:[1]

  • خلو الزوجين من الموانع التي تنعدم بها صحة النكاح.
  • أن يتلاقى كلّ من الإيجاب والقبول من كلا الزوجين، فلا يجوز إجبار أحدهما على الآخرـ أو إكراههما على بعضهما البعض.
  • تعيين كلا الزوجين، فلا يجوز القول زوجتك ابنتي، بل يجب ذكر اسمها، أو أيّ صفةٍ تميزها عن غيرها من أخواتها.
  • يجب أن يكون الزوجين كاملي الأهلية؛ أيّ بالغين سن الرشد.
  • أن يعقد على المرأة وليها، فلو زوجت المرأة نفسها بدون وليٍ، فيعتبر زواجها باطل.
  • الشهادة على عقد النكاح، فلا يصح النكاح إلّا بشاهدين عدلين.

فوائد الزواج النفسيّة

اعترف الباحثون بأهمية الزواج بعد دراساتٍ مستفيضةٍ قاموا بها ومن فوائد الزواج النفسيّة التي تعود على الرجل والمرأة:[2]

  • تحقيق الاستقلالية للزوجين.
  • إشباع الرغبة في الأمومة والأبوّة.
  • تحقيق الأنس والراحة.
  • التعاون على البرّ والتقوى.
  • قلة الإصابة بالاكتئاب، والتوتر، والقلق.
  • تحقيق العفة للزوجين وتحصينهما .
  • تعويد النفس على تقديم الرعاية والعناية، وبالتالي التخلّص من الأنانيّة وحبّ الذات.

الحكمة من مشروعية الزواج للفرد والمجتمع

  • إنّ الزواج يحفظ الزوجين ويصونهما من أيّ طريقٍ مُحرم، كما يعفّ نفوسهم ويحصنهم من اللجوء إلى المحرمات التي تفسد المجتمعات البشرية، كما يحفظ الزواج أخلاقهما ومروءتهما، ويبعدها عن أشد الجرائم وأخطرها؛ وهي الزنا.[3]
  • يُبيح الزواج لكلا الزوجين الإستمتاع بالآخر، وانتفاعه بما يجب له من حقوق وعشرة.
  • توافر السكينة والأنس والراحة النفسية بين الزوجين، واستناد كلّ منهما على الآخر، والوقوف مع بعضهما البعض، وقت الرخاء ووقت الشدائد.
  • بالزواج تقوى الصلة بين الأسر والقبائل، فهناك العديد من الأسر التي تتقرب من بعضها البعض، فبالزواج يحصل التقارب والتعارف والإتصال بين العديد من االأشخاص، مما يؤدي إلى ذلك تقوية العلاقات الإجتماعية.
  • إن الزواج يحافظ على النسل الإنساني وبقائه، وذلك لعمارة الأرض والحفاظ على النوع الإنساني من الإندثار، وإنجاب جيل صالح يقوى به المجتمع ويتماسك.

وهكذا نكون قد أدركن الحكمة من شروعية الزواج للفرد والمجتمع، بعد أن تعرفنا على شروط عقد الزواج والفوائد النفسية التي يشعر بها كل من الزوج والزوجة.

المراجع

  1. ^ https://islamonline.net/ , شروط عقد الزواج , 9/9/2020
  2. ^ http://marripedia.org/start , Effects of Marriage on Mental Health , 9/9/2020
  3. ^ https://www.alukah.net/ , مشروعية الزواج وحكمته , 9/9/2020
712 مشاهدة