القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ؟

كتابة خالد الغزي -
القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ؟

القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ؟ حيث تقسم الجملة في اللغة العربية بشكل رئيسي إلى جملة اسمة وجملة فعلية، والجملة الاسمية مكونة من مبتدأ وخبر، والجملة الفعلية مكونة من فعل وفاعل ومفعول به، وتختلف كل جملة عن الأخرى من حيث البناء والإعراب، وفي هذا المقال سنبين لكن هل المبتدأ هو كلمة (عظيم) في جملة القتل ذنب عظيم.

شاهد أيضًا: يخرج الناس الى الرياض المزهره مانوع الجمله

القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ؟

إن المبتدأ في جملة القتل ذنب عظيم هو (القتل) وليس (عظيم)، فإن كلمة (عظيم) جاءت صفة في الجملة السابقة، وهذه الجملة هي جملة اسمية مكونة من مبتدأ وخبر وصفة،الجملة الاسمية هي إحدى نوعي جملة قواعد النحو العربية. وركناها: وهي التي تبدأ بالاسم لفظًا وتقديرًا، مثل: السماءُ صافيةٌ، كانت السماءُ صافيةً، إن السماءَ صافيةٌ، وفي الإعراب التفصيلي لجملة القتلُ ذنبٌ عظيمٌ، نجد ما يأتي: [1]

  • القتلُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
  • ذنبٌ: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره.
  • عظيمٌ: صفة لـ (ذنبٌ) مرفوعة وعلامة رفعها الضمة الظاهرة على آخره.

شاهد أيضًا: ماذا تفعل ان واخواتها في الجملة الاسمية

المبتدأ

المبتدأ هو اسم صريح أو مؤول بالصريح مرفوع أو في محلِّ رفع، يأتي غالبًا في بداية الجملة الاسمية، ويليه ما يُعرف اصطلاحاً بالخبر، وبإسناد الخبر إليه يكتمل معنى الجملة وتصبح ذات فائدة معنوية، مثل: الحَقُّ بَيِّنٌ. والمبتدأ هو الاسم المجرَّد من العوامل اللفظية غير الزائدة في الإسناد، والعامل في رفعه هو معنى الابتداء نفسه. والجملة التي تتكون من المبتدأ والخبر تسمَّى جملة اسمية، ويُفَرَّقُ بين الاثنين كون المبتدأ هو المُحَدَّث عنه والخبر هو المُحَدَّث به. والمبتدأ إمَّا مخبرًا عنه أو وصفًا عاملًا في اسم مرفوع سدَّ مسدَّ الخبر. والمبتدأ يأتي اسمًا ظاهرًا مُعربًا، أو اسماً مبنيًّا كأسماء الإشارة أو الأسماء الموصولة أو أسماء الشرط. ويأتي كذلك ضميرًا منفصلًا، ويكون مصدرًا مؤولًا من أنْ والفعل المضارع أو من همزة التسوية وما بعدها. [2]

شاهد أيضًا: ليت السماء صافية. اسم ليت

الخبر

الخبر هو ما يسند إلى المبتدأ، وللخبر ثلاثة أنواع إما أن يكون مفردا أو جملة أوشبة جملة. الأصل في الخبر الرفع، إلا إذا دخل عليه ناسخ فإنه يتغير حكمه، مثل كان أو أخواتها فإنه يُنصب أو إن وأخواتها فإنه يُرفع أو ظنتت وأخواتها فإنه يُنصب هو المبتدأ معًا. ومن أنواع الخبر ما يأتي: [3]

  • الخبر مفرد: هو الاسم المرفوع دائما وينقسم إلى: خبر المبتدأ: وفيه تتكون الجملة الاسمية من مبتدأ وخبر. وخبر إن: ويكون مرفوعًا والمبتدأ منصوبًا بإن وأخواتها. وخبر كان ويكون منصوباً دائمًا بكان وأخواتها والمبتدأ مرفوعًا.
  • الخبر جملة: يكون الخبر جملة اسمية أو جملة فعلية، اسمية، مثل: الحديقة أشجارها مثمرة، فالخبر هنا جملة اسمية وهي (أشجارها مثمرة). وجملة فعلية، مثل: محمدٌ يقودُ الطائرة، فالخبر هنا جملة فعلية من الفعل المضارع يقود والفاعل ضمير مستتر يعود لمحمد تقديره هو.
  • الخبر شبه جملة: يكون الخبر إما شبه جملة ظرفية أو شبه جملة جار ومجرور. والجملة الظرفية،مثل: محمدٌ فوق البيت، فشبه الجملة من ظرف المكان فوق والبيت خبر في محل رفع. والجار والمجرور، مثل: محمدٌ في الفصل. فشبه الجملة من الجار والمجرور في الفصل خبر في محل رفع.

ومن خلال هذا المقال نكون قد بيّنا لكم القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ؟ وهذا جواب خاطئ، والصحيح أن كلمة (القتلُ) هي المبتدأ، وكلمة (عظيم) هي صفة للخبر (ذنب).

المراجع

  1. ^ m.marefa.org , جملة اسمية , 20/09/2021
  2. ^ m.marefa.org , مبتدأ , 20/09/2021
  3. ^ m.marefa.org , خبر (نحو) , 20/09/2021
59 مشاهدة