المقتول بالصعق الكهربائي من الأطعمة

كتابة نور محمد - تاريخ الكتابة: 26 سبتمبر 2021 , 09:09
المقتول بالصعق الكهربائي من الأطعمة

المقتول بالصعق الكهربائي من الأطعمة الحلال أم الحرام  حيث أن الكهرباء تعد إحدى أخطر الاختراعات في عصرنا الحديث حيث أنها كما يمكن أن تقوم بإنارة المصابيح يمكن أيضًا أن تقوم بالقتل سواء أكان المقتول بشرًا أم حيوانًا، وقد استخدمت الكهرباء في القتل في كثير من الدول الأوروبية للبشر والحيوانات على حد سواء فهي تستخدم في إعدام البشر في العديد من الدول مثل الولايات المتحدة الأمريكية كما تستخدم في أغلب الدول الأوروبية لقتل الحيوانات بدلًا من ذبحها بغرض أكلها.

المقتول بالصعق الكهربائي من الأطعمة

إن المقتول بالصعق الكهربائي هو حيوان كان حلالًا أكله من حيث الأصل ثم حرم على المسلمين أكله بسبب موته مصعوقًا حيث لا يجوز للمسلم أكل الحيوان إلا إذا كان مذبوحًا، كما أنه إن الأكل من يد غير المسلمين له حالتان وهما:

  • إذا كان غير المسلم من أهل الكتاب: فيجوز أكل الذبائح من يده إذا كان قد قام بذكر اسم الله عز وجل عليها لقوله تعالى” اليوم أحل لكم الطيبات وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم “.
  • إذا كان غير المسلم مشركًا: فلا يجوز الأكل من ذبيحته مطلقًا سواء ذكر اسم الله عليها أم لم يذكره لقوله تعالى “إنما المشركون نجس”.

سبب فرض الذبح على المسلمين وتحريم أكل الحيوانات بأي طريقه ماتت بها غير الذبح

إن الله تعالى لم يشرع للبشر شيئًا إلا وكان فيه الخير لهم حتى لو كانوا جاهلين بأسباب هذا التشريع، وقد أمر الله تعالى بذبح الحيوان قبل أكله لأنه عندما يقوم الإنسان بـ ذبح الحيوان يأمر مخ الحيوان قلبه بضخ الدماء بسرعة فينزف الحيوان المذبوح دماءه من ودجيه فتخرج تلك الدماء محملة بالمواد الضارة من جسم الحيوان ويأكل الإنسان لحمًا صحيحًا خاليًا من الأمراض والأضرار.

شاهد أيضًا: حكم الذبح لله في المكان الذي يذبح فيه لغير الله

هل هناك أي طريقة أخرى لأكل الحيوانات في الإسلام غير الذبح؟!

نعم، توجد طريقة أخرى لقتل الحيوانات قبل أكلها في الإسلام غير الذبح وهى اصطياد الحيوانات بتدريب ذي الناب وقد أحل الله تعالى هذا بقوله “وما علمتم من الجوارح مكلبين تعلمونهن مما علمكم الله فكلوا مما أمسكن عليكم وأذكروا اسم الله عليه” فيجوز أن نأكل صيد الكلاب التي قد علمت خصيصًا لتصطاد للبشر إذا تم ذكر اسم الله على صيدها.

وفي النهاية نكون قد عرفنا أن المقتول بالصعق الكهربائي من الأطعمة المحرمة على المسلمين حيث أن الله تعالى لم يأمر البشر بشيء إلا لكونه كلي الحكمة والعلم ومخالفة البشر لأوامر الله لطالما قادتهم إلى المهالك، لذلك فعلى كل مؤمن أن يتجنب مخالفة أحكام ربه حفاظًا على حياته الدنيوية من الفساد بسبب الأمراض وخوفًا من عقاب الله تعالى له على إفساد ما وهبه له بعلم ومخالفة أوامره ظلمًا وطغيانًا في الآخرة.

52 مشاهدة